شاب عُماني من مشروع منزلي إلى البيع عالميًا
آخر تحديث GMT17:52:45
 عمان اليوم -
سقوط جرحى جراء إطلاق نار في قاعدة عسكرية شمال واشنطن جيش العدو الاسرائيلي يرفع درجة التأهب على الحدود الشمالية مع لبنان خشية تكرار إطلاق جهات فلسطينية صواريخ من الجنوب على خلفية التوتر الحاصل مع قطاع غزة "البنتاغون" يؤكد أن هناك جهداً دولياً تشارك فيه عدة دول لتأمين عمليات الإجلاء من كابول ويتواصل مع "طالبان" لتسهيل الممر الآمن للأفراد الذين يريدون الوصول إلى المطار "البنتاغون" يعلن عن انطلاق 25 طائرة عسكرية من كابول اليوم ونقل 16 ألف شخص من هناك في الساعات الأخيرة واشنطن تفرض عقوبات على مسؤول عسكري أرتيري كبير بتهمة ارتكاب جرائم في إقليم تيغري الإثيوبي مقتل 5 أشخاص وإصابة 6 آخرين في حريق على منصة نفط بحرية في خليج المكسيك والبحث جار عن مفقودين البيت الأبيض يعلن أن واشنطن تستطيع إجلاء جميع الاميركيين من أفغانستان بحلول نهاية الشهر طائرات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف موقعاً للمقاومة الفلسطينية غرب خانيونس جنوب قطاع غزة وزير الدفاع الأميركي يؤكد على مواصلة التنسيق مع "طالبان" لخفض التوتر في محيط المطار طالبان تعلن "عفواً عاماً" عن مسؤولي الحكومة الأفغانية وتدعوهم للعودة إلى العمل
أخر الأخبار

شاب عُماني من مشروع منزلي إلى البيع عالميًا

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - شاب عُماني من مشروع منزلي إلى البيع عالميًا

شاب عُماني يصنع الساعات
مسقط - عمان اليوم

دائمًا ما يحقق الشغف ذلك النجاح الذي لا تحده أيّة قيود أو صعوبات؛ فالحياةُ مليئة بالتفاصيل الدقيقة التي دائمًا ما تتوافق مع شغف الإنسان ومحفّزات عقله ومخيّلته.. وعصام بن جمعة العامري، شاب عُماني طموح، ذو مخيّلة ذهنية مُتَّقدة، تهوى السفر البصري نحو الصورة وابتكار أبعادها بأنواع شتى، فقد عمدَ إلى أنْ يُوجِد له خصوصية مع الساعات وما يُمكن أن يُقدِّم من أفكار مُبتكرة في هذا المجال.مشروعه المنزلي قاد منتجاته لأنْ تُباع عالميًا، وذلك يعود لتكريس مفاهيم الهوية العُمانية وتفرُّدها، حتى أصبحت منتجات عصام مثالًا نوعيًا يُضيف إلى ما يُقدِّمه الشباب العُماني من أعمال متفرِّدة.

عصام أحبَّ الساعات وصناعتها بعمق، وهنا يسرد قصة البدايات ويُشير: في بداية المشوار ولأجل حب الاستطلاع والمعرفة بدأتُ بالقراءة والاطلاع عن أحدث إصدارات الساعات وطرق صناعتها ومتابعة هذا القطاع عن كثب، بعدها بدأتُ بجمع الساعات النادرة والاحتفاظ بها خاصة الساعات ذات الإنتاج الحصري والمحدود.وأردف: “كانت لديّ فكرة أنْ أصنع الساعات بنفسي بطابع وطني وأضع عليها تلك اللمسات الحضارية والتاريخية لسلطنة عُمان، ففي عام ٢٠١٨م قرَّرت وضع خطط طموحة تحدد مساري الجديد في عالم الساعات”.

بعدها جاءت الفرصة للتعاون مع شركة لصناعة ساعات باسم “قابوس” كون أنَّ لهذا الاسم وقع وجداني في نفوس العُمانيين، فقد عملتُ على ٢٠٠ ساعة بمناسبة العيد الوطني الـ ٤٨، كما صنعتُ ساعات بتصاميم خاصة بداية النهضة المباركة عبارة عن نسختين رجالي ونسائي.بعد ذلك السرد الذي لا يخلو من روح المغامرة، بيَّن عصام العامري أنّه يخطط لأنْ يكون له مقر يستطيع من خلاله صنع الساعات وتوفير جميع مستلزمات الصيانة بمستوى عالمي.

قد يهمك ايضاً

غوتشي تفتتح ثاني متجر للمجوهرات الراقية في الكويت

ابن المخرج حاتم علي يكشف تفاصيل الساعات الآخيرة في حياة والده

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

شاب عُماني من مشروع منزلي إلى البيع عالميًا شاب عُماني من مشروع منزلي إلى البيع عالميًا



مهيرة عبدالعزيز في إطلالات مبهجة باللون الأخضر

أبوظبي - عمان اليوم

GMT 11:53 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

أجمل إطلالات النجمات في عيد الميلاد هذا العام
 عمان اليوم - أجمل إطلالات النجمات في عيد الميلاد هذا العام

GMT 11:55 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات لقضاء أوقات ممتعة مع الأصدقاء
 عمان اليوم - أفضل الوجهات لقضاء أوقات ممتعة مع الأصدقاء

GMT 23:55 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لاختيار أثاث منزل عملي ومريح
 عمان اليوم - نصائح لاختيار أثاث منزل عملي ومريح

GMT 17:19 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

قناة فرنسية تنشر تقريرًا عن تطور قطاع الصيد في سلطنة عمان
 عمان اليوم - قناة فرنسية تنشر تقريرًا عن تطور قطاع الصيد في سلطنة عمان

GMT 12:11 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

الحزن يخيم على ماسبيرو عقب رحيل الإعلامية عزة الإتربي
 عمان اليوم - الحزن يخيم على ماسبيرو عقب رحيل الإعلامية عزة الإتربي

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab