وائل جسار يستنكر ادعاءات جاد خليفة وينفي صحتها
آخر تحديث GMT09:48:49
 عمان اليوم -

بعد أن التقى به على متن طائرة كانت تقلهما إلى قرطاج

وائل جسار يستنكر ادعاءات جاد خليفة وينفي صحتها

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - وائل جسار يستنكر ادعاءات جاد خليفة وينفي صحتها

الفنان وائل جسار
بيروت ـ ميشال حداد

انتشر فيديو للفنان اللبناني جاد خليفة، يتهم فيه الفنان وائل جسار بمحاربته في تونس، بعد أن التقى به على متن طائرة كانت تقلهما إلى مطار قرطاج الدولي، مشيرًا إلى أنه كان من المفترض أن يغني في حفل زفاف تبين أن جسار يحيه، وحين وصل إلى حرم المطار تم تفتيشه بدقة غير عادية أو مسبوقة وبعدها تلقى اتصالًا من أهل العروسين وإبلاغه أن وائل لا يريده في الحفل وأبعده عنه بشكل تام .

وأكّد جسار في اتصال هاتفي مع "العرب اليوم" أنه استغرب تلك الادعاءات التي لا أساس لها على الإطلاق، مشيرًا إلى أنه بالفعل التقى جاد على متن الطائرة، وكان يجلس في المقعد الاقتصادي، وطلب من مساعده عبدو كساب أن ينقله إلى المقاعد الأمامية كونه فنان لبناني، قائلًا "من المعيب أن يخرج مثل هذا الكلام منه وأنا لم أفعل معه سوى كل خير فعل أنا لهذه الدرجة "قوي" في المطار التونسي حتى اطلب من رجال الأمن تفتيشه بدقة والأغرب أنه ادعى انني طلبت من أهل العروسين أن لا يغني في زفاف اولادهما، فهل تلك الناحية منطقية كي أخاف على نجوميتي من فنان مبتدئ ؟ .

وتابع "مثل تلك الادعاءات تورطه بالقدح والذم، لأن لا أساس على الإطلاق لكل ما قاله، وهو يصب في خانة العمل على الاستفادة من شهرتي ومحبة الناس لي التي لن تتبدل وتتأثر بفعل تلك الاتهامات . وأضاف "حقًا استغرب تلك الأساليب التي لا تمت إلى الأخلاق الفنية بأي صلة وإنما تعبر عن الاستغلال العلني لشهرة الآخرين ".

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وائل جسار يستنكر ادعاءات جاد خليفة وينفي صحتها وائل جسار يستنكر ادعاءات جاد خليفة وينفي صحتها



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 15:59 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

تواجهك عراقيل لكن الحظ حليفك وتتخطاها بالصبر
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab