محمد رمضان يتعاطف مع دموع حلا شيحة عبر تويتر
آخر تحديث GMT09:48:49
 عمان اليوم -

بعد وقوعها ضحية مقلب "رامز في الشلال"

محمد رمضان يتعاطف مع دموع حلا شيحة عبر "تويتر"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - محمد رمضان يتعاطف مع دموع حلا شيحة عبر "تويتر"

الفنانة حلا شيحة
القاهرة - العرب اليوم

تعاطف النجم محمد رمضان مع دموع الفنانة حلا شيحة شريكته في بطولة مسلسل "زلزال"، بعد وقوعها ضحية مقلب "رامز في الشلال"، لكنه تخلى عنها مؤكدًا أنه لم يقدر على التدخل لإنقاذها، لأنه مشغول باستعادة ميراث والده، في إشارة لأحداث مسلسلهما.

عبر محمد رمضان عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" قائلًا: "كان نفسي آجي ألحقك من رامز يا صافية، لكن مع الأسف مشغول بإني أرجّع الـ300 متر بتوع أبويا".

يُذكر أنّ الفنانة العائدة من الاعتزال حلا شيحة تصدرت ترند "تويتر" في مصر، بعدما أصبحت الضحية الـ17 لبرنامج "رامز في الشلال"، بخاصة أنّ جلال توعدها بعقاب شديد بسبب قراراتها المتضاربة وخلعها الحجاب، إلا أنه اضطر لإنهاء المقلب سريعًا، بعدما دخلت في حالة من البكاء المستمر واستسلمت تمامًا للغوريلا.

وقررت شيحة العودة إلى جمهورها بعد غياب 12 عامًا، عبر عمل مشترك مع النجم محمد رمضان، وهو مسلسل "زلزال" الذي يُعرض حاليًّا ضمن ماراثون دراما رمضان، وتقدم دور صافية الحبيبة الثانية لزلزال.

قد يهمك أيضا:

الفنانة حلا شيحة تدخل في خلاف حاد مع متابعيها على "إنستغرام"

الفنانة حلا شيحة تكشف رسالة "العندليب" إلى والدها

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محمد رمضان يتعاطف مع دموع حلا شيحة عبر تويتر محمد رمضان يتعاطف مع دموع حلا شيحة عبر تويتر



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 19:51 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 17:31 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:30 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

المهاجم لويس سواريز يُبيّن أن ناديه أتلتيكو مدريد "فريق عظيم"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab