أصالة نصري تكشف عن سبب عدم مشاركتها في موازين
آخر تحديث GMT09:48:49
 عمان اليوم -

أعلنت لـ "العرب اليوم" تعرضها للابتزاز من قبّل البعض

أصالة نصري تكشف عن سبب عدم مشاركتها في "موازين"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - أصالة نصري تكشف عن سبب عدم مشاركتها في "موازين"

السورية أصالة نصري
بيروت ـ ميشال حداد

كشفت الفنانة السورية أصالة نصري، أن الشعب المغربي يسكن قلبها وعقلها، لكن ثمة هناك ظروف قاهرة أبعدتها عن مهرجان "موازين" الدولي، مشيرة إلى أن ثمة مفاوضات حصلت مع زوجها المخرج طارق العريان، صبت في خانة نوع من "العمولات" المالية التي رفضت القبول بها خصوصًا أن الجهة المشرفة على المهرجان محترمة، وتكن لها كل التقدير لكن ثمة من كان يعمل على مكاسب لم ترض أن ترضخ لها .

وأضافت نصري في تصريحات خاصة إلى "العرب اليوم"، "أنه لا أحد يمكن أن يشكك بمحبتي وتقديري للمغرب وشعبه، لكن ما جرى لم يكن مقبولاً، وقد قررت أن اكون بعيدة عن المشاركة في المهرجان المشار إليه بدلاً من الموافقة على الابتزاز ".

ونفت نصري في المقابل أن تكون قد قررت المجيء إلى لبنان بعد تسوية أزمة كانت قد تعرضت لها في مطار بيروت الدولي، مشيرة إلى أن عدم حضورها إلى الأراضي اللبنانية لا يعني أن ثمة شرخ بينها و بين الشعب اللبناني الذي تقول عنه أنه جزء منها . وكانت نصري قد اوقفت في مطار بيروت و عثر معها على كمية من الممنوعات ربما تم رميها من قبل مجهول في حقيبتها، وقد غادرت إلى مصر بعدها حيث تقيم مع أسرتها .
 

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أصالة نصري تكشف عن سبب عدم مشاركتها في موازين أصالة نصري تكشف عن سبب عدم مشاركتها في موازين



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 19:51 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر مع تنافر بين مركور وأورانوس

GMT 17:31 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 14:30 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

المهاجم لويس سواريز يُبيّن أن ناديه أتلتيكو مدريد "فريق عظيم"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab