رانيا فريد شوقي تُؤكِّد أنّ ابتعادها عن السينما سببه تاريخ ملك الترسو
آخر تحديث GMT13:06:19
 عمان اليوم -

أوضحت أنّ "قوت القلوب" يُركِّز على القضايا الاجتماعية

رانيا فريد شوقي تُؤكِّد أنّ ابتعادها عن السينما سببه تاريخ "ملك الترسو"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - رانيا فريد شوقي تُؤكِّد أنّ ابتعادها عن السينما سببه تاريخ "ملك الترسو"

الفنانه رانيا فريد شوقي
القاهرة - عمان اليوم

قدمت رانيا فريد شوقي خلال الفترة الأخيرة عددا كبيرا من الأعمال الدرامية على الرغم من أن بداياتها الفنية كانت من خلال السينما، حيث كانت تقدم أكثر من عمل في العام الواحد.
وقالت رانيا فريد شوقي: "الأعمال السينمائية التي تعرض عليّ حاليا لا تناسب تاريخي الفني، كما أني لدي معايير ألتزم بها خاصة أن الجمهور تعود على رؤيتي مؤخراً بشكل معين"، وتابعت: "لا أشغل بالي بالتواجد الكثير بقدر ما يهمنى الأعمال التى تترك بصمة وأثر مع الجمهور لذلك أفضل تواجدى بالأعمال الجيدة وليس لمجرد التواجد فقط".

وأضافت: "أنتمي لعائلة فنية وأدرك أن السينما هي تاريخ الفنان خاصة بعد وفاته، وهذا بالفعل ما حدث مع والدي، فأعماله الفنية ما زالت تعيش في وجدان الجمهور، وهذا ما يجب أن أراعيه في مشواري"، وعن ردود الأفعال حول مسلسل «قوت القلوب» قالت: "سعادتي لا توصف بردود أفعال المشاهدين التي وصلتني عن دوري في العلمل الذي يركز على القضايا الاجتماعية التي تهم المشاهد".

مسلسل «قوت القلوب» بطولة ماجدة زكي، وسهر الصايغ، ومحمد أنور، وإسلام جمال، وخالد زكي، وليلى عز العرب، ونورهان، وتأليف محمد الحناوي، وإخراج مجدي أبو عميرة، ومن إنتاج شركة سينرجي.

  قد يهمك أيضا:

فنانة شهيرة تؤكد أنها رأت أحد نجوم السينما المصرية يطوف بالكعبة أمامها رغم وفاته

رانيا فريد شوقي تُؤكَّد أنَّها تعشق الوقوف على المسرح

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رانيا فريد شوقي تُؤكِّد أنّ ابتعادها عن السينما سببه تاريخ ملك الترسو رانيا فريد شوقي تُؤكِّد أنّ ابتعادها عن السينما سببه تاريخ ملك الترسو



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

مسقط - عمان اليوم

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 21:12 2020 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

لا تكن لجوجاً في بعض الأمور

GMT 17:07 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة

GMT 04:52 2020 الإثنين ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

حظك اليوم برج الجدي الاثنين 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2020
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab