حسين الجسمي لـ  العرب اليوم   هذه مصر  أقل ما أقدمه لبلدي الثاني وشعبها
آخر تحديث GMT09:23:57
 عمان اليوم -

حسين الجسمي لـ " العرب اليوم " :" هذه مصر " أقل ما أقدمه لبلدي الثاني وشعبها

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - حسين الجسمي لـ " العرب اليوم " :" هذه مصر " أقل ما أقدمه لبلدي الثاني وشعبها

القاهرة ـ خالد فرج

أكد المطرب الإماراتي حسين الجسمي "إن أوبريت " هذه مصر " التي غناها مع عدد من مطربي الإمارات وهم فايز السعيد ، بلقيس ، عيضة المنهالي هي أقل ما يمكن أن يقدمه مع مطربي بلده إلى مصر وشعبها في هذه الظروف الحساسة التي تمر بها أم الدنيا. و قال الجسمي في تصريح خاص إلى " العرب اليوم " إنه سعيد بشدة بردود الفعل التي تلقاها بشأن تلك الأغنية، مضيفًا "إن لمصر مكانة خاصة في قلبه حيث يعتبرها دائمًا وابدًا بلده الثاني بعد الإمارات" . وأضاف قائلا : "أنا على ثقة أن مصر بما تملكه من شعب عظيم قادرة على تجاوز كل المحن مهما كانت صعوبتها والتاريخ يشهد علي ذلك منذ آلاف السنين . يذكر أن حسين الجسمي من أكثر المطربين العرب الذين غنوا لمصر خلال السنوات الماضية حيث قدم عدة أغنيات ابرزها " بحبك وحشتيني " ، " أجدع ناس " ، " تسلم أيديك " .

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حسين الجسمي لـ  العرب اليوم   هذه مصر  أقل ما أقدمه لبلدي الثاني وشعبها حسين الجسمي لـ  العرب اليوم   هذه مصر  أقل ما أقدمه لبلدي الثاني وشعبها



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 12:29 2024 السبت ,18 أيار / مايو

استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ
 عمان اليوم - استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab