التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات
آخر تحديث GMT12:48:24
 عمان اليوم -

التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات

التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات
الرياض - العرب اليوم

تفاديا للعديد من الحوادث التى يروح ضحيتها المئات يوميا، دعا مسئولو السلامة الأمريكيون الشركات المصنعة للسيارات بضرورة تركيب أجهزة لتفادي التصادم في جميع سيارات الركوب والسيارات التجارية قائلين إن التكنولوجيا يمكن أن تؤدى إلى إنقاذ الأرواح وتفادي الإصابات بتقليل حوادت التصادم من الخلف.

وقال المجلس الوطني لسلامة النقل، في تقرير من 63 صفحة، إن حوادث التصادم من الخلف تتسبب في وفاة حوالي 1700 شخص وإصابة نصف مليون سنويا وأضاف أن بالإمكان تقليل عدد القتلى باكثر من 80٪ إذا كانت السيارات مزودة بأجهزة لتفادي التصادم.

وتستخدم أجهزة تفادي التصادم أنظمة الرادار أو الليزر أو الكاميرات لاكتشاف حالات التصادم المحتملة وتنبيه السائق أو استخدام المكابح تلقائيا.

ويريد المجلس الذي يصدر توصيات غير ملزمة دمج التكنولوجيا كسمة قياسية في السيارات والشاحنات والحافلات الجديدة وانتقد مراقبي السيارات لاتخاذهم "إجراءات بطيئة أو غير كافية" لإلزام الشركات بالاخذ بهذا الابتكار.

وقال المجلس في تقريره إنه من بين 684 طرازا للسيارات في عام 2014 فإن أربعة طرز فقط هي التي اشتملت على نظام كامل لتفادي التصادم كسمة قياسية وتتاح الأنظمة غالبا كمزايا اضافية يمكن أن تجعل السيارة أغلى سعرا.

وقال كريستوفر هارت رئيس المجلس الوطني لسلامة النقل في بيان صدر مع التقرير "أنت لا تدفع زيادة من أجل حزام الآمان." وتابع قائلا "ولا يجب أن تدفع زيادة مقابل التكنولوجيا التي يمكن أن تساعد في منع حدوث تصادم".

وطالب المجلس الذي أصدر عشرات التوصيات بشأن تجنب التصادم على مدى العشرين عاما الماضية- الإدارة الوطنية لسلامة المرور على الطرق السريعة بأن تدرج تقييم أداء أجهزة تفادي التصادم في تقييماتها للسلامة في تصميمات السيارات الجديدة.

ورحبت الإدارة بتوصيات اللجنة وقالت إنها اتخذت عددا من الخطوات لتشجيع تقنيات السلامة المتقدمة بما في ذلك إضافة مكابح طواريء تعمل تلقائيا كإجراء لضمان لقيادة آمنة في تصميمات السيارات الجديدة.

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات التكنولوجيا الحديثة تحد العديد من حوادث السيارات



سيرين عبد النور بإطلالة جمالية ملفتة في أحدث ظهور لها

بيروت - عمان اليوم

GMT 02:40 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021
 عمان اليوم - أحدث 4 صيحات بناطيل جينز موضة ربيع 2021

GMT 02:47 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

"متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز
 عمان اليوم - "متحف الغموض" في دبي تجربة سياحية شيقة لعشاق الألغاز

GMT 02:51 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها
 عمان اليوم - ديكورات مطابخ عصرية بالخشب واللون الأبيض تعرف عليها

GMT 02:10 2021 السبت ,23 كانون الثاني / يناير

تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات
 عمان اليوم - تغريدة غريبة" لمايك بومبيو تثير المزيد من التكهنات

GMT 01:41 2021 الجمعة ,22 كانون الثاني / يناير

منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة
 عمان اليوم - منتزهات وحدائق سياحية في البحرين تستحق الزيارة

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab