كرواتيا مقصد السياح للاستمتاع بالآثار والجبال والساحل
آخر تحديث GMT15:28:06
 عمان اليوم -

كرواتيا مقصد السياح للاستمتاع بالآثار والجبال والساحل

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - كرواتيا مقصد السياح للاستمتاع بالآثار والجبال والساحل

زغرب ـ نانسي نجم

تصبح كرواتيا العضو الثامن والعشرين في الاتحاد الأوروبي في الأول من تموز/ يوليو، ما يعتبر علامة فارقة في تاريخ كرواتيا. وذلك بعد أن تركتها حرب الاستقلال (1991-1995) مجروحة سياسيًا واقتصاديًا وروحيًا، وهي تحاول بناء هوية جديدة، تجمع بين تراثها الطبيعي والثقافي، مع رؤية واضحة للمستقبل، بحيث أصبح شعار مجلس السياحة الوطني الكرواتي هو "البحر الأبيض المتوسط كما كان"، مع إشارة للقرن الحادي والعشرين باحترام البيئة والسياحة الدائمة. وأصبحت كرواتيا الآن بلد سهلة الزيارة أكثر مما مضى، بحيث أدخلت تحسينات وترميمات كبيرة في البنية التحتية الوطنية، وتم تمديد شبكة الطرق السريعة وتحديثها، وتجديد العديد من الفنادق مع تصميمات معاصرة، فأصبح الوصول إليها أسهل مع العديد والعديد من الخطوط الجوية من بريطانيا إلى كرواتيا. في حين تمد الخبيرة في شؤون كرواتيا جين فوستر الزوار بالإرشادات والنصح. ومن المعروف عن كرواتيا أنها بلد المناظر الطبيعية الجبلية الخلابة، والمناظر البحرية العميقة الزرقاء الحالمة، فالسياحة هنا لديها تاريخ طويل - هناك آثار من بيوت الصيف الروماني في الجزر الدلماسية (التي تم تطويرها للمرة الأولى على نطاق واسع في العهد اليوغوسلافي، عندما تم بناء فنادق ومنتجعات كبيرة حديثة، ومجهزة بالمرافق الرياضية الممتازة، وعلى طول الساحل الكرواتي). في حين كانت الرياضة، ولم تزل، من الأشياء شديدة الأهمية مع دولة يبلغ عدد سكانها 4.3 مليون فقط، بحيث كان نجاحها الرياضي لافت للنظر- تصنف الفريق الوطني لكرة القدم رابعًا - بحسب الفيفا-، وفاز فريق كرة الماء للرجال بالميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية في العام 2012. في الوقت الحالي. بينما يأتي محبو المغامرة إلى كرواتيا من أجل المغامرات الرياضية بين البحر والجبال، للإبحار والغوص والتجديف وركوب الدراجات الجبلية وتسلق الصخور إذ أن كلها موجود هناك. أما هؤلاء الذين يبحثون عن التاريخ والثقافة، فتوجد مدن مثل زغرب ودوبروفنيك وسبليت وزادار والتي تحوي آثارًا رومانية وبيزنطية، وآثارًا فينيسية ونمساوية مجرية، أما المراكز التاريخية من دوبروفنيك وسبليت فهي مواقع التراث العالمي تحت إشراف اليونسكو، كما هي الكاتدرائيات في تروجير وسيبينيك وكنيسة في بوريك. وإزاء هذه الخلفية من المباني التاريخية الرائعة، هذه المدن في مرحلة المهرجانات الصيفية، تستضيف الحفلات الموسيقية في الهواء الطلق والمسارح بعد حلول الظلام، والتي غالبًا ما تجذب الفنانين العالميين. بينما لا تناسب الامتدادات الصخرية من ساحل البحر الأدرياتيكي التنمية السياحية على نطاق واسع، بحيث لا توجد شواطئ رملية مثل تلك الموجودة في اليونان وإسبانيا، والتي تظهر العديد من الخلجان ذات الحصاة الصغيرة وغابات صنوبرية تبرز مدخلا واضحًا للبحر الفيروزي. ويعد هذا المزيج من الطبيعة البكر الخالدة إلى جانب الحفاظ على الهندسة المعمارية للآثار التاريخية الجميلة والمشهد الثقافي المعاصر المفعم بالحياة، بما في ذلك العدد المتزايد من المهرجانات الموسيقية الإلكترونية والبديلة، ذكريات مدهشة لمن أراد أن يكتشف ذلك. متى تذهب.. وتعد أفضل الأوقات لزيارة كرواتيا - إذا لم تكن مرتبطًا بإجازة المدارس -، هي خلال شهور موسم الكتف، أيار/ مايو وحزيران/ يونيو وأيلول/ سبتمبر وتشرين الأول/ أكتوبر، بحيث من الممكن أن تتوقع أيام مشمسة بشكل مثالي للسباحة في البحر والتشمس مع كل المرافق السياحية بلا زحام، فهي أوقات مثالية للنشاطات الخارجية مثل المشي وركوب الدراجات الجبلية والتجديف. وفي المقابل، فإن موسم الذروة من شهري تموز وآب، تكون فيها المنتجعات الساحلية مشغولة للغاية، مع ارتفاع درجات الحرارة وارتفاع حاد في أسعار الغرف الفندقية، إضافة إلى الفعاليات الثقافية في الهواء الطلق والحياة الليلية الصاخبة. أما شهري تشرين الثاني/ نوفمبر ونيسان/ أبريل، فهما يعتبرا موسمًا منخفضًا، بحيث تغلق الفنادق ومعالم كثيرة للجذب في فصل الشتاء، ويصبح الطقس باردًا. ومع ذلك، فإن في هذا الوقت من السنة قد تأتي بعض العروض الممتازة والمنخفضة التكلفة لفنادق المدينة، وستشعر بطريقة حياة السكان المحليين. وتوجد رحلات بين لندن وزغرب على مدار السنة، وبين لندن ودوبروفنيك في فصل الصيف. وهناك أيضا خيار جيدفي الميزانية من شركات الطيران، والتي تخدم وجهات مختلفة على طول الساحل. وقت الرحلة الجوية من لندن إلى زغرب (ساعتان و15 دقيقة)، ومن لندن إلى دوبروفنيك (ساعتان و40 دقيقة)، ومن مانشستر إلى انقسم (ساعتان و50 دقيقة)، ومن مانشستر إلى دوبروفنيك (3 ساعات). وتخدم الرحلات الجوية الدولية المطارات التالية: زغرب (زغرب وairport.hr)، ودوبروفنيك (مطار-dubrovnik.hr)، وبولا (مطار-pula.hr)، وسبليت (تقسيم airport.hr)، وزادار (زادار airport.hr). وتتجه الخطوط الجوية البريطانية (0844 493 0787، britishairways.com) في رحلات إلى زغرب من لندن (هيثرو) وإلى دوبروفنيك من لندن (جاتويك). بينما تتجه كرواتيا الخطوط الجوية (0844 371 0310، croatiaairlines.com) في رحلات إلى زغرب من لندن (هيثرو)، مع خيار لربط الرحلات الداخلية إلى دوبروفنيك، بولا، وسبليت وزادار. وتتجه رحلات إيزي جيت (0843 104 5000، easyjet.com) إلى زغرب من لندن جاتويك، إلى دوبروفنيك من أدنبرة، لندن جاتويك وستانستيد في لندن، وإلى إنقسم من بريستول، لندن جاتويك وستانستيد في لندن. في حين تتجه رحلات العاهل (0871 940 5040، monarch.co.uk) إلى دوبروفنيك من برمنغهام ولندن جاتويك ومانشستر، وإلى إنقسم من برمنغهام. Jet2.com (0901 230 0230، jet2.com) وتتجه رحلات إلى دوبروفنيك من بلفاست (شرق ميدلاندز) وأدنبره وليدز برادفورد ومانشستر ونيوكاسل، إلى بولا من غلاسكو وليدز برادفورد ومانشستر ونيوكاسل، وإلى إنقسم من ليدز برادفورد ومانشستر. وتتجه رحلات إلى ريان آير (0871 246 0003، ryanair.com) تسير رحلات إلى بولا من لندن ستانستيد، إلى رييكا من لندن ستانستيد، وإلى زادار من شرق ميدلاندز، ستانستيد ليفربول ولندن. بينما تتجه رحلات "طومسون للخطوط الجوية" (0871 231 4691، flights.thomson.co.uk) إلى دوبروفنيك من برمنغهام ولندن جاتويك ومانشستر. وتطير "ويز إير" (0906 959 0002، wizzair.com) إلى إنقسم من لندن لوتون. ومن الممكن أيضًا للوصول إلى كرواتيا عن طريق العبارة أو الطوافة من إيطاليا. الشركة Jadrolinija"" الكرواتية (jadrolinija.hr)، والتي تدير العبارات بين عشية وضحاها من أنكونا إلى إنقسم، وأنكونا إلى زادار ودوبروفنيك إلى باري على مدار السنة. بينما يغطي الخط الأزرق (blueline-ferries.com) أيضًا الطريق أنكونا وسبليت. وتدير الشركة الإيطالية SNAV (snav.it) في الصيف فقط طوف النهار عالية السرعة من أنكونا إلى إنقسم، في حين تعمل خطوط "فينيسيا" (venezialines.com) قاربًا من البندقية إلى بوريك، وروفيني وبولا في إستريا.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كرواتيا مقصد السياح للاستمتاع بالآثار والجبال والساحل كرواتيا مقصد السياح للاستمتاع بالآثار والجبال والساحل



نجوى كرم تخطّف الأنظار يإطلالات ساحرة ومبهجة

بيروت ـ عمان اليوم

GMT 15:53 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري
 عمان اليوم - باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري

GMT 15:37 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى
 عمان اليوم - وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى

GMT 11:34 2024 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة
 عمان اليوم - أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab