إيران یجب التقید بالإحترام المتبادل في المفاوضات النوویة
آخر تحديث GMT21:11:01
 عمان اليوم -

إيران: یجب التقید بالإحترام المتبادل في المفاوضات النوویة

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - إيران: یجب التقید بالإحترام المتبادل في المفاوضات النوویة

کاظم صدیقي
طهران ـ ارنا

أعلن خطیب الجمعة بطهران حجة الاسلام و المسلمین کاظم صدیقي انه من غیر الممکن أغلاق ای من المراکز النوویة في ایران مؤکدا علی ضرورة الاخذ بنظر الاعتبار الاحترام المتبادل خلال المفاوضات النوویة.
و أشار حجة الاسلام و المسلمین صدیقی في خطبه صلاه الجمعه الیوم في طهران الی المفاوضات النوویة التي تجري حالیا في فیینا و اضاف انه مضت ستة اشهر علی إنطلاق الجولة الاولی من المفاوضات و علی ذلك یجب التوصل الی الاتفاق النهائي علی اساس الاتفاق المبدئي.
کما اشار الی تصریحات قائد الثورة الاسلامیة حول المفاوضات النوویة و اضاف ان اقامة العلاقات مع دول العالم مؤشر علی الحرکة و النشاط کما ان سماحة القائد یدعم المفاوضات و اوضح ان المفاوضت بلغت مرحلة حساسة.
و وصف الملف النووي بانه قضیة وطنیة و اضاف ان الشعب الایراني و منذ سنوات یؤکد علی حقه في إمتلاك الطاقة النویة و یعتبرها رصیدا کبیرا کما اطلق دوما شعارات توکد علی حقه فی امتلاک الطاقة النوویه.
و تابع ان امتلاك الطاقة النوویة هو حق مشروع ووجداني ووطني ودیني وان الاسلام لا یرید للمجتمع الاسلامي ان یستسلم للکفار و لا یوجد سبیل لتحقیق عزتنا في العالم سوی تطویر العلم.
ودعا صدیقي الفریق الایراني المفاوض الی الالتزام بالخطوط الحمر افساحا للمجال للعلماء الایرانیین للمضي قدما فی عملهم.
وحول الخطوط الحمر التي یجب الاهتمام بها خلال المفاوضات النوویة اوضح حجة الاسلام و المسلمین صدیقی ان طرح موضوع اجهزة الطرد المرکزي یعتبر ابتزازا والمطالبه بالمزید وحتی ان معاهدة حظر الانتشار النووي (ان بي تي) توکد حق کافة دول العالم في امتلاك الطاقة النوویة لذلك ان اردنا في المفاوضات اثاره موضوع نسبه تخصیب الیورانیوم فیجب ان تکون النسبة تتناسب مع حاجات البلاد .
واضاف ان نظام الغطرسة قد ولی في العالم لان الامام الخمیني (رض) کسر هیبه اميرکا وقد مضی ذلك الزمن الذي کانت تعتبر فیه اميرکا بانها قوه عظمی.
وقال اننا لا یجب ان نصل في المحادثات والاتفاق الی مرحله یحدد فیها العدو احتیاجاتنا لاسیما في مجال مفاعل طهران ولا یجب الوثوق بالعدو ویجب الحفاظ علی استقلال البلاد في الاتفاق.
واعتبر الحفاظ علی طبیعة محطة اراك للماء الثقیل بانه یعد من الخطوط الحمر الاخری و اضاف یجب أن یکون الاتفاق متزنا و متبادلا ویتزامن مع رفع کافة العقوبات.
و شدد علی ان الشعب الایراني یوکد علی عدم اغلاق أي من المراکز النوویة.


 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إيران یجب التقید بالإحترام المتبادل في المفاوضات النوویة إيران یجب التقید بالإحترام المتبادل في المفاوضات النوویة



أبرز صيحات الموضة لفساتين النجمات في صيف 2024

القاهرة ـ عمان اليوم

GMT 15:53 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري
 عمان اليوم - باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري

GMT 15:37 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى
 عمان اليوم - وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى

GMT 11:34 2024 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة
 عمان اليوم - أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab