البرلمان العراقي يحذّر من التمهيد الأميركي لإقامة قواعد عسكريّة في بغداد
آخر تحديث GMT17:19:30
 عمان اليوم -

ائتلاف "دولة القانون" يطالب بعرض إنجازات التحالف ضد "داعش"

البرلمان العراقي يحذّر من التمهيد الأميركي لإقامة قواعد عسكريّة في بغداد

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - البرلمان العراقي يحذّر من التمهيد الأميركي لإقامة قواعد عسكريّة في بغداد

عناصر من تنظيم "داعش"
بغداد - نجلاء الطائي

اعتبرت لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي، تصريح وزير الدفاع الأميركي السابق ليون بانيتا، الذي أكّد أنَّ القتال ضد " داعش " سيكون صعبًا، مرجحًا أن يستغرق هذا القتال 30 عامًا، "ورقة ضغط" على الحكومة العراقيّة، بغية إقامة قواعد عسكرية في بغداد، مشيرة إلى أنَّ الولايات المتّحدة والتحالف الدولي "يتلاعبان" على العراقيين، في حين طالب ائتلاف "دولة القانون" ،الإدارة الأميركية بعرض ما حققته في حربها ضد التنظيم، لافتة إلى أنَّ تنظيم "داعش" تقدم ميدانيًا، بعد مضي عشرة أيام على تشكيل التحالف الدولي.

وشكك العضو في لجنة الأمن والدفاع النيابية ماجد الغراوي في حديث بانيتا، مبرزًا أنَّ "التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة، يمتلك الاستخبارات القوية والأسلحة الفائقة التطور، فضلًا عن طيران قادر على تحديد الهدف وضربه من أماكن بعيدة، وهو قادر على محو تنظيم داعش من المنطقة في أيام".

ووصف الغراوي حديث وزير الدفاع الأميركي السابق ليون بانيتا، بأنّه "أضحوكة أميركية جديدة، الغاية منها الحصول على امتيازات خاصة، وإقامة قاعدة عسكرية في العاصمة بغداد".

وأضاف "واشنطن تحاول الحصول على امتيازات خاصة من حكومة رئيس الوزراء حيدر العبادي، لتوقيع اتفاقات سياسية وأمنية، منها إقامة قواعد عسكرية لفرض سيطرتها بصورة كاملة على المنطقة"، متهمًا الولايات المتحدة وإسرائيل بالمسؤولية عن وجود تنظيم "داعش" في المنطقة، معتبرًا أنَّ "التنظيم صنيعتهما بامتياز".

من جانبه، عدَّ مقرر مجلس النواب العراقي والنائب عن محافظة صلاح الدين نيازي معمار أوغلو، الأربعاء، الضربات الجوية التي توجهها طائرات التحالف الدولي "لا جدوى منها ما لم يكن هناك دعم لوجستي من القوات العراقيّة لقوات التحالف الدولي، بغية تحقيق تقدم في العمليات"، مشيرًا إلى أنه "سيطول حسم المعركة بريًا ضد تنظيم (داعش) على حساب سياسة العولمة غير واضحة المعالم".

وفي سياق متصل، أكّدت النائبة عن ائتلاف "دولة القانون" عالية نصيف، الثلاثاء، في بيان تلقى "العرب اليوم" نسخة منه، أنّه "بعد مضي عشرة أيام على إعلان الولايات المتحدة الأميركية تشكيل حلف يضم 47 دولة لمحاربة تنظيم داعش المتطرف، نلاحظ تقدمًا ميدانيًا لداعش وسقوط عدد من الأقضية والمدن في يد هذا التنظيم، وإجبار الناس على مبايعته، وهروب الآلاف من الأسر، وفرار شيوخ المساجد الذين يخيرهم داعش بين المبايعة أو الذبح".

وتساءلت نصيف "في ضوء هذه الأحداث المتسارعة، ما الإنجاز الذي أحرزته أميركا مع دول التحالف في الأيام العشرة الماضية، وما إنجازاتها في حربها ضد هذا التنظيم الذي تصفه بأنه مجرد عصابات وكأنها قادرة على تصفيته بالكامل في ساعات".

وطالبت نصيف الولايات المتحدة أن"تشرح للعراقيين الخطوط العامة لإستراتيجيتها المتبعة في محاربة تنظيم داعش"، معتبرةً أنَّ "الوضع الراهن لا يحتمل الشعارات الفضفاضة والتسويق الإعلامي والاستعراضات العسكرية الفارغة"، داعية التحالف الدولي إلى "عرض إنجازاته اليومية التي حققها في حربه ضد داعش".

ويحدث هذا في الوقت الذي حقق فيه تنظيم "داعش" تقدمًا ملحوظًا نحو السيطرة على مدينة "عين العرب" (كوباني) السورية، حيث رفع راياته على أجزاء من المدينة التي شهدت، الثلاثاء، وللمرة الأولى، معارك شوارع عند المدخل الشرقي لها.

يذكر أنَّ وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أعلنت، مطلع تشرين الأول/أكتوبر الجاري، أنَّ "الجيش الأميركي لا يمكنه قصف ما يعرف بتنظيم داعش، بطريقة عمياء"، داعية إلى التحلي بـ"صبر استراتيجي، بغية التخلص من التنظيم".

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البرلمان العراقي يحذّر من التمهيد الأميركي لإقامة قواعد عسكريّة في بغداد البرلمان العراقي يحذّر من التمهيد الأميركي لإقامة قواعد عسكريّة في بغداد



GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab