الجيش يقهقر داعش إلى شرق حلب وقتلى بالعشرات في ريف حماة
آخر تحديث GMT13:06:19
 عمان اليوم -

وسط تردد أنباء عن نشر روسيا لطائرات في مطار الشعيرات

الجيش يقهقر "داعش" إلى شرق حلب وقتلى بالعشرات في ريف حماة

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الجيش يقهقر "داعش" إلى شرق حلب وقتلى بالعشرات في ريف حماة

الجيش السوري
دمشق – العرب اليوم

مع بسط القوات الحكومية سيطرتها على مواقع واسعة مهمة شرق حلب، واقترابها من مد نفوذها إلى المعاقل الرئيسية لتنظيم "داعش"، والقضاء على العشرات من مُسلحي التنظيم، ومسلحي جبهة "النصرة" في أرياف حماة، دخل إتفاق حي الوعر في مدينة حمص حيز التنفيذ بوقف إطلاق النار.

وفي التفاصيل، وبعد إنجاز إتفاق حي الوعر، الثلاثاء، والذي يقضي بخروج المسلحين على مراحل، خيّم الأربعاء، هدوء حذر على الأجواء العامة في الحي، ودخل وقف إطلاق النار حيز التنفيذ، وسط معلومات شبه مؤكدة بأنّ أجواء التهدئة ستسمح بفتح بعض المعابر في الحي بشكلٍ جزئي، وإدخال المساعدات الإنسانية على مدار الأسبوع المُقبل، تمهيدًا لتطبيق مراحل الإتفاق الثلاث.

من جهة ثانية، أكد ناشطون على "فايسبوك" أنّ روسيا تنوي نشر 10 قاذفات، و15 مروحية مقاتلة في مطار ‫‏الشعيرات الواقع على طريق حمص تدمر، تمهيدًا لاستعادة مدينة تدمر التي يواصل الجيش مدعومًا بسلاحي الجو السوري والروسي عملياته في محيطها، بين ما قتل عدد من القوة المركزية في حركة "أحرار الشام"، من بينهم قائدها أبو عبيدة خلال كمين للجيش في الحولة.

وفي أرياف حماة، تم القضاء على العشرات من مُسلحي تنظيمي "داعش"، و"النصرة" بنيران الطيران الحربي السوري والروسي، وبكمائن محكمة نصبتها وحدات من الجيش في الريفين الشمالي والشرقي.

شمالًا، اقتربت القوات الحكومية من السيطرة على كامل بلدة حميمة الكبيرة جنوب مطار كويرس العسكري، كما رصدت ناريًا أهم معاقل "داعش" في رسم العبد، وأم أركيلة، والمعقل الأهم للتنظيم دير حافر.

وأكد المصدر سيطرة "الجيش" على المواقع الواقعة في مساحة الأراضي الممتدة من صوامع الحبوب في بلدة رسم العبود، وصولًا إلى مناشر الحجر، والمزارع المحيطة بقرية رسم العبد، ومحطة وقود الكوثر في محيط بلدة حميمة الكبرى التي سيطر على أجزاء منها، ليقطع شوطًا جديدًا في السيطرة على مسافة أطول من طريق عام حلب الرقة الذي بات مقطوعًا في وجه التنظيم منذ أيام.

في مقابل ذلك، استطاع "داعش" السيطرة على قريتي كفرة وجارز، والبساتين المحيطة بهما في ريف حلب الشمالي، بعد أن طرد التنظيمات المسلحة التي تقودها الجبهة "الشامية" وقتل وجرح العشرات من مسلحيها.

إلى ريف دمشق، الذي أكد شهود عيان أنّ عمليات الجيش تواصلت وبشكل مكثف على جبهات مدينة داريا، بغطاءٍ جويٍ يُرجح أنه لسلاح الجو الروسي الذي وجه العديد من الصواريخ في إتجاه مواقع المسلحين، وسمع دوي تلك الصواريخ في أنحاء العاصمة.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش يقهقر داعش إلى شرق حلب وقتلى بالعشرات في ريف حماة الجيش يقهقر داعش إلى شرق حلب وقتلى بالعشرات في ريف حماة



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

مسقط - عمان اليوم

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab