الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ينجح في الخلاص من قبضة الحوثيين
آخر تحديث GMT12:23:21
 عمان اليوم -

فرضوا الإقامة الجبرية عليه وأفلت رفقة رئيس جهاز المخابرات

الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ينجح في الخلاص من قبضة "الحوثيين"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ينجح في الخلاص من قبضة "الحوثيين"

الرئيس اليمني عبدربه هادي يفلت من قبضة "الحوثيين"
صنعاء ـ عبد العزيز المعرس

كشف مصدر مسؤول في الرئاسة اليمنية، أنَّ الرئيس اليمني المستقيل عبدربه منصور هادي، ورئيس جهاز المخابرات الأحمدي، وصلا إلى عدن، بعدما تمكنا من الفرار مع مرافقيهم، من منزليهما في صنعاء.

ويأتي ذلك بعد أكثر من شهر من الإقامة الجبرية المفروضة على الرئيس هادي، من طرف المتمردين "الحوثيين".

وأوضح المسؤول في الرئاسة اليمنية، في تصريح خاص لـ"العرب اليوم"، أنَّ "الرئيس عبدربه منصور هادي تمكن من مغادرة منزله في شارع الستين، في العاصمة صنعاء، برفقة رئيس جهاز المخابرات علي حسن الأحمدي، وقد يكونا اتجها إلى محافظة عدن جنوب البلاد".

وأكّد المسؤول أنَّ "الرئيس هادي غادر برفقة أحد حراسه الشخصيين، وشخصية أمنية، ورئيس جهاز المخابرات"، دون ذكر مزيد من التفاصيل عن كيفية خروجه من منزله المحاصر من طرف المتمردين، وإمكان أن تكون جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) قد سمحت له بالسفر والمغادرة.

وأشار إلى أنّ "الحوثيين استولوا على منزل الرئيس هادي". كما أبرز "انتشار المسلحين والمواطنين في محيط منزل الرئيس"، لافتًا إلى "أعمال نهب واسعة يشهدها المنزل".

يذكر أنَّ الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي يخضع للإقامة الجبرية، من طرف "الحوثيين"، منذ تقديم استقالته في 22 كانون الثاني/ يناير الماضي، على خلفية مواجهات عنيفة بين الحرس الرئاسي ومسلحي جماعة "الحوثي"، أفضت إلى سيطرة الحوثيين على دار الرئاسة اليمنية، ومحاصرة منزل الرئيس اليمني وعدد من وزراء حكومته.

وكانت مصادر قالت في وقت سابق إن "المقاتلين الذين يؤيدون هادي انتزعوا السيطرة على مبان عدة في مدينة عدن، من قوات الأمن المتحالفة مع جماعة الحوثي".

وأشارت المصادر إلى أنّ "المقاتلين موالون لشقيق هادي، وأنهم سيطروا على مبنى تلفزيون عدن ومحطة الكهرباء الرئيسية في المدينة ومقر المخابرات ومكاتب المنطقة الحرة بعد اشتباكات استمرت لمدة خمس ساعات أثناء الليل مع قوات يقودها لواء يعتبر متحالفًا مع الحوثيين".

وأكد محافظ عدن عبد العزيز بن حبتور، في تصريحات لموقع إخباري تابع لوزارة الدفاع اليمنية، وقوع الاشتباكات، لكنه نفى سيطرة الموالين لهادي على مبنى التلفزيون في عدن.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ينجح في الخلاص من قبضة الحوثيين الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي ينجح في الخلاص من قبضة الحوثيين



GMT 11:01 2024 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف
 عمان اليوم - وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:48 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab