دعوة لعقد اجتماع وزاري عربي عاجل  لمواجهة التطرف في ليبيا
آخر تحديث GMT19:58:37
 عمان اليوم -

الإمارات تؤكد دعمها للشرعية الليبية وتحمل المتطرفين المسؤولية

دعوة لعقد اجتماع وزاري عربي عاجل لمواجهة التطرف في ليبيا

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - دعوة لعقد اجتماع وزاري عربي عاجل  لمواجهة التطرف في ليبيا

السفير الإماراتي محمد بن نخيرة الظاهري
أبوظبي- سعيد المهيري

طالبت دولة الإمارات العربية المتحدة بعقد اجتماع طارئ لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية في أقرب وقت ممكن، لاعتماد إستراتيجية واضحة وموحدة في التعامل مع قوى التطرف في ليبيا.

ودعا السفير الإماراتي لدى مصر ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية السفير محمد بن نخيرة الظاهري، خلال كلمته  الإثنين أمام الاجتماع العربي الطارئ لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين للتباحث بشأن تنامي التطرف في ليبيا، إلى التنسيق مع رئاسة القمة والمجلس الوزاري والأمانة العامة.

يأتي ذلك لإحداث نقلة نوعية للتصدي لهذه الجماعات المتطرفة واتخاذ تدابير شاملة لمواجهتها من خلال إستراتيجية واضحة وموحدة في التعامل مع قوى التطرف يحول دون تحوّل ليبيا إلى بؤرة فوضى واضطراب تستهدف أمنها واستقرارها، وتهدد أمن كافة دول المنطقة.

وأكد الظاهري دعم الإمارات الكامل للمؤسسات الدستورية الشرعية للدولة الليبية، وعلى رأسها مجلس النواب الليبي المنتخب ومجلس الوزراء المنبثق عنه بصفتهما الممثلين الوحيدين المعبرين عن إرادة الشعب الليبي وعن خياراته الديمقراطية من خلال انتخابات حرة ونزيهة، كمؤسسات تمثل الركن الأساسي لبناء دولة مدنية ودستورية قادرة على توفير الأمن والاستقرار والتنمية للشعب الليبي. كما أكد على عدم التعامل مع أية جهة خارج الشرعية، والعمل على دعم وإعادة بناء وتأهيل مؤسسات الدولة، بما فيها الجيش والشرطة، الأمر الذي سيسهم في تثبيت الاستقرار والأمن وتعزيز جهود تحقيق التنمية الشاملة.

وأكد بن نخيرة الظاهري، أهمية تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2174 لسنة 2014، الذي أقر بسيادة واستقلال وسلامة ليبيا ووحدتها الوطنية، والذي شدد أيضا على ضرورة التصدي للتطرف بكل الوسائل، واستخدام العقوبات الدولية اللازمة، وملاحقة الجماعات المتطرفة، ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات والتجاوزات المرتكبة بحق الليبيين والمخالفة للقانون الدولي الإنساني.

وأعرب سفير دولة الإمارات عن قلق بلاده الشديد إزاء تدهور الأوضاع الأمنية في ليبيا وتداعيات ذلك على الدول المجاورة، جراء استفحال الأعمال المتطرفة وانتشار الجماعات المسلحة بصورة غير مسبوقة.

كما دان بشدة الهجوم الأخير على منطقة الهلال النفطي والتفجيرات الإرهابية التي طالت بعض مناطق ليبيا، فضلا عن  اختطاف جماعة "فجر ليبيا" لـ13 مسيحياً مصرياً بمدينة "سرت"، وقتل طبيب مصري على أيدي تلك الجماعات التي تستهدف استقرار وأمن المنطقة عن طريق نشر العنف والتشدد.

 وشدد الظاهري  على أن هذا الأمر يقتضي من الجميع ضرورة العمل الحاسم والسريع للقضاء على هذه الممارسات الإرهابية والإجرامية التي تستنكرها المجتمعات الدولية كافة.

كما حمل التنظيمات المسلحة ومن بينها جماعات "أنصار الشريعة" و"فجر ليبيا"،  وكذلك تنظيم "داعش" ـ الذي يستفيد من أوضاع الصراع الحالي في ليبيا ـ المسؤولية الجنائية والقانونية لهذا العمل المتشدد.

وأشار إلى ما تعرضت له سفارة دولة الإمارات في ليبيا من هجوم "إرهابي" من خلال سيارة ملغومة في شهر نوفمبر /تشرين الثاني الماضي في ظل سيطرة تلك الجماعات على العاصمة الليبية طرابلس ما تسبب في أضرار جسيمة للمبنى. وشدد على أن هذه الأعمال الإجرامية تستهدف المساس بطموح وتطلعات الشعب الليبي في الحرية والاستقرار والأمن، وتقوض عملية بناء مؤسسات الدولة في ليبيا، فضلاً عما تمثله من تدمير للجهود المبذولة لاستعادة الأمان من قبل الحكومة الليبية

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

دعوة لعقد اجتماع وزاري عربي عاجل  لمواجهة التطرف في ليبيا دعوة لعقد اجتماع وزاري عربي عاجل  لمواجهة التطرف في ليبيا



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف

GMT 19:48 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab