وزير الداخلية التونسي يحذّر من تهديدات جدّية ستواجهها البلاد لعرقلة الانتخابات المقبلة
آخر تحديث GMT13:06:19
 عمان اليوم -

أكد أن المتشدّدين عند الحدود مع ليبيا جنوبًا والجزائر غربًا

وزير الداخلية التونسي يحذّر من تهديدات جدّية ستواجهها البلاد لعرقلة الانتخابات المقبلة

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - وزير الداخلية التونسي يحذّر من تهديدات جدّية ستواجهها البلاد لعرقلة الانتخابات المقبلة

رئيس الحكومة التونسية مهدي جمعة ووزير الداخلية لطفي بن جدو
تونس - كمال السليمي

حذّر وزير الداخلية التونسي لطفي بن جدو من تهديدات جدية ستواجهها المناطق الحدودية التونسية في شهر أيلول/ سبتمبر المقبل، وأعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات انتهاء مهلة تقديم الترشيحات للانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها في 26 تشرين الأول/ أكتوبر المقبل

وقال بن جدو في ندوة الولاة (رؤساء المحافظات) إن "تونس تواجه تهديدات جدية في المناطق الحدودية والجبال بعيدًا عن المدن في الشهر المقبل لعرقلة المسار الانتقالي ومنع إجراء الانتخابات"

وحذر وزير الداخلية من أن هذه التهديدات آتية من الحدود الجنوبية المشتركة مع ليبيا التي يكثر فيها وجود مجموعات مسلحة وقيادات من تنظيم "أنصار الشريعة" الجهادي المحظور، مشيرًا إلى أن "منطقة الجبال الحدودية مع الجزائر غرب البلاد تمثل تهديدًا متواصلًا لتونس لأن بعض المجموعات المسلحة تعشش فيها".

وكان مجلس الوزراء التونسي اتخذ إجراءات وقائية منذ يومين، عبر إنشاء قيادة موحدة بإشراف الجيش على معبر "رأس جدير" الحدودي مع ليبيا في محافظة مدنين جنوب شرقي البلاد، ومحافظتي القصرين الحدودية مع الجزائر وسيدي بوزيد القريبة منها، إضافةً إلى قيادة ثالثة في محافظتي جندوبة والكاف شمال غربي البلاد على الحدود التونسية الجزائرية.

وأكد بن جدوأنه سيتم تركيز نقاط عسكرية في مناطق حدودية متقدمة لدعم جهود وحدات حرس الحدود في حال الهجوم المسلح"، مضيفًا أن هذه الوحدات العسكرية أصبحت تملك أسلحة ثقيلة ومتطورة".

و دعا رئيس الحكومة مهدي جمعة المحافظين والسلطات الجهوية إلى الحياد والابتعاد عن التجاذبات السياسية في الانتخابات المقبلة، مشددًا على أن "إنجاح الانتخابات يبقى على رأس أولويات حكومته"

و حذر رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات شفيق صرصار من "مخاطر لا بد من التصدي لها لتأمين المسار الانتخابي تتعلق بالأمن والتهديدات الإرهابية بخاصة وأن بعض البلدان لا تريد نجاح النموذج التونسي"

وقال صرصار إن "الهيئة العليا المستقلة للانتخابات سجلت، مع انتهاء مهلة تقديم الترشيحات منتصف ليلة أول من أمس، 1540 قائمة مرشحة للانتخابات التشريعية."

وتوزعت القوائم المرشحة بين 910 قوائم حزبية و472 قائمة مستقلة و158 قائمة ائتلافية. وبلغ عدد القوائم المرشحة للتونسيين المغتربين 118 قائمة. وبلغ العدد النهائي للمنتخبين 15 ألف و652 منتخباً في كل الدوائر الانتخابية داخل البلاد وخارجها.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزير الداخلية التونسي يحذّر من تهديدات جدّية ستواجهها البلاد لعرقلة الانتخابات المقبلة وزير الداخلية التونسي يحذّر من تهديدات جدّية ستواجهها البلاد لعرقلة الانتخابات المقبلة



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

مسقط - عمان اليوم

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab