محافظ الأنبار يطالب العبادي بـإعطاء الضوء الأخضر لدخول الحشد الشعبي
آخر تحديث GMT12:26:13
 عمان اليوم -

يتمركز ون على أهبة الاستعداد في منطقتي إبراهيم علي وذراع دجلة

محافظ الأنبار يطالب العبادي بـ"إعطاء الضوء الأخضر" لدخول الحشد الشعبي

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - محافظ الأنبار يطالب العبادي بـ"إعطاء الضوء الأخضر" لدخول الحشد الشعبي

الحشد الشعبي
بغداد – نجلاء الطائي


كشف رئيس مجلس ناحية الكرمة، اليوم الأربعاء، عن مشاركة الحشد الشعبي في المعارك الجارية في ناحية الكرمة وتمركزهم في منطقة "إبراهيم علي" و"ذراع دجلة"، فيما طالب محافظ الأنبار بدخول الحشد الشعبي بصفة رسمية إلى محافظة الأنبار وتحرير المحافظة. وذكر رئيس مجلس ناحية الكرمة قيس عبد الله لـ "العرب اليوم"، أن الحشد الشعبي يشارك في المعارك التي تجري في ناحية الكرمة، شرق الفلوجة (62 كم غرب بغداد)، لافتًا إلى تواجدهم بشكل كثيف في منطقتي إبراهيم علي وذراع دجلة.

وأضاف عبد الله،  أن تطهير ناحية الكرمة سيتم في القريب العاجلة بعد تحرير جميع القرى والأقضية المؤدية إلى مركز الناحية، مبينًا أن القوات الأمنية تبعد عن مركز ناحية الكرمة (400) م.

ويرى عبد الله، أن عدم دخول القوات الأمنية إلى مركز ناحية الكرمة حتى الآن، هي لتداعيات أمنية تحتفظ بها القوات العسكرية، ومضى بالقول أن بعد تحرير مركز ناحية الكرمة ستتوجه القوات الأمنية لتحرير منطقة (السجر) التي تعّد البوابة الرئيسية لدخول وخروج تنظيم "داعش" من وإلى الفلوجة.

وأشار رئيس مجلس ناحية الكرمة إلى أن "القيادات العليا أصدرت موافقة رسمية بمشاركة قوات الحشد الشعبي اللواء 30 من مقاتلي عشائر الأنبار كافة في معارك تطهيرها من تنظيم (داعش) وتحرير الفلوجة في العملية التي ستنطلق خلال الأيام القليلة المقبلة".

وبيّن عبد الله، أن "القوات الأمنية أصدرت أمرًا بمشاركة قوات الحشد الشعبي وبشكل عاجل في معارك الكرمة ودعم وإسناد القطعات البرية في محيط الفلوجة".

وطالبت عشائر الأنبار، الثلاثاء، في مؤتمر عشائري في قضاء الخالدية، بدخول الحشد الشعبي إلى محافظة الأنبار للمشاركة في تحرير المحافظة، فيما دعت رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى دعم الشرطة المحلية وأفواج الطوارئ ومقاتلي العشائر.

وأكد الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري، الأثنين الماضي، أن تحرير الأنبار لن يتم إلا بمشاركة الحشد الشعبي، وفيما بيّن أن مشاركة الحشد مرهونة بطلب ودعم من رئيس الوزراء حيدر العبادي، شدد على أن قيادة الحشد لن تهتم باعتراض "سياسيي الفنادق".

وطالب محافظ الأنبار بدخول الحشد الشعبي بصفة رسمية إلى المحافظة للمشاركة في تحرير المحافظة، داعيًا في الوقت ذاته رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى إعطاء الضوء الأخضر لهم.

وصرّح محافظ الأنبار صهيب الراوي لـ "العرب اليوم"، بأن دخول ما يقارب ثلاثة آلاف شاب من أبناء العشائر في معسكر تدريبي في مدينة الحبانية، للاستعداد لمشاركتهم في تحرير المحافظة من عصابات "داعش".

وأضاف الراوي، أن مدينة الرمادي تشهد وضعًا أمنيًا مستقرًا نسبيًا بعد سيطرة القوات الأمنية فيها وإمساكها الأرض والخطوط الأمامية على المدينة، مشيرًا إلى سيطرة القوات الأمنية على ناحية الكرمة ولم يبق سوى مركز المدينة وحدود الناحية الإدارية فيها.

وأشار إلى أن "لجانًا في محافظة الأنبار تعمل على تنظيم وتسجيل أسماء المتطوعين من شباب المحافظة، لتوجيهم إلى معسكرات التدريب ومن ثم تسليحهم استعدادًا للمشاركة في مساندة القوات الأمنية لتحرير المحافظة من عصابات "داعش" المتطرفة".

وكشفت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كربلاء الأثنين الماضي، عن وجود 18 ألف مقاتل من الحشد الشعبي في محافظتي كربلاء والنجف على أتم الاستعداد لمساندة القوات الأمنية في عملية تحرير محافظة الأنبار من دنس عصابات "داعش" المتطرفة.

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

محافظ الأنبار يطالب العبادي بـإعطاء الضوء الأخضر لدخول الحشد الشعبي محافظ الأنبار يطالب العبادي بـإعطاء الضوء الأخضر لدخول الحشد الشعبي



GMT 11:01 2024 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف
 عمان اليوم - وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف

GMT 12:12 2024 الخميس ,20 حزيران / يونيو

أفضل الأماكن المرشحة لتعليق ساعة الحائط
 عمان اليوم - أفضل الأماكن المرشحة لتعليق ساعة الحائط

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab