وزارة الدفاع الأميركية ترفض شكاوى تتعلق بقتل 13 مدنيًا سوريًا وعراقيًا
آخر تحديث GMT13:06:19
 عمان اليوم -

أكدت أنَّ ضرباتها دقيقة ولا تستهدف إلا مواقع ومسلحي تنظيم "داعش"

وزارة الدفاع الأميركية ترفض شكاوى تتعلق بقتل 13 مدنيًا سوريًا وعراقيًا

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - وزارة الدفاع الأميركية ترفض شكاوى تتعلق بقتل 13 مدنيًا سوريًا وعراقيًا

وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"
بغداد - نجلاء الطائي

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، أنَّها استقبلت 18 شكوى بشأن مدنيين سقطوا في غارات على مسلحي تنظيم "داعش" في العراق وسورية، مؤكدة أنَّ 13 من تلك الحالات تفتقر للمصداقية وما زالت تراجع الحالات الخمس الأخرى.

وأكدت المتحدثة باسم القيادة المركزية التي تشرف على القوات العسكرية الأميركية في الشرق الأوسط السارجنت شريل لوري، أنَّ "الجيش يطبق معايير صارمة جدًا في عملياتنا للاستهداف لمنع وقوع ضحايا من المدنيين في المقام الأول".

وأضافت لوري "توجد تسعة تقارير عن ضحايا مدنيين محتملين في سورية وتسعة في العراق"، مبينة أنَّ "13 من الحالات ثبت أنها بلا أساس، في حين يتم إجراء المزيد من المراجعة بشان خمس حالات من بينها اثنتان تتضمنان أقل من خمس وفيات يجري التحقيق فيهما بشكل أكثر عمقا".

وأوضحت أنَّ "هاتين الحالتين كانتا نتيجة لعملية مراجعة داخلية في الجيش الأميركي وليس على أساس مزاعم من خارج الوزارة".

فيما صرّحت متحدثة باسم "البنتاغون" بأنَّ الولايات المتحدة نفذت 1350 غارة جوية ضد متشددي "داعش" حتى ليل الاثنين منها 687 غارة في العراق و663 غارة في سورية، ونفذ شركاؤها في الائتلاف 309 هجمات منها 237 في العراق.

وأبرز المتحدث باسم "البنتاغون" جون كيربي، أنَّ "وزارة الدفاع تعتقد أنَّ الضربات الجوية قتلت بضع مئات من المتشددين"، مستدركًا "لكن البنتاغون لم يتمكن من حصر جميع الضحايا وإنَّ القتل لم يكن الهدف".

وبدأت الضربات الجوية في آب/ أغسطس 2014، بعد أن استولى تنظيم "داعش" على أجزاء شمال غرب العراق وطلبت بغداد مساعدة أميركية.

وأجاز الرئيس باراك أوباما استخدام أكثر من 3000 عسكري أميركي لتقديم المشورة والمساعدة للقوات العراقية وتدريب 12 كتيبة عراقية بينها ثلاث من قوات "البيشمركة" الكردية.

ووافق أيضا على مهمة للجيش الأميركي لتدريب قوة معتدلة من المعارضة السورية وتزويدها بالعتاد للتصدي لـ"داعش" في سوريا.

ويأمل "البنتاغون" بأن يتمكن من تدريب حوالي 5000 معارض سوري سنويًا على مدى ثلاثة أعوام في مواقع في تركيا والسعودية وقطر.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وزارة الدفاع الأميركية ترفض شكاوى تتعلق بقتل 13 مدنيًا سوريًا وعراقيًا وزارة الدفاع الأميركية ترفض شكاوى تتعلق بقتل 13 مدنيًا سوريًا وعراقيًا



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

مسقط - عمان اليوم

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab