مصر تخلي معبر رفح من المدنيين حفاظًا على سلامتهم وقافلة الإغاثة الثالثة تدخل قطاع غزة
آخر تحديث GMT20:00:35
 عمان اليوم -

مصر تخلي معبر رفح من المدنيين حفاظًا على سلامتهم وقافلة الإغاثة الثالثة تدخل قطاع غزة

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - مصر تخلي معبر رفح من المدنيين حفاظًا على سلامتهم وقافلة الإغاثة الثالثة تدخل قطاع غزة

معبر رفح البري بين مصر وفلسطين
غزة ـ عمان اليوم

 أخلت السلطات المصرية معبر رفح الحدودي مع القطاع الفلسطيني،فيما يستعد جنوب غزة لاستقبال دفعة ثالثة من المساعدات.وأفاد شهود عيان اليوم الاثنين، بأن السلطات أخلت الجانب المصري من المعبر من المدنيين وأزالت الخيام التي يقيم فيها متطوعون يساعدون في العمل على إدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، وذلك حفاظاً على سلامتهم.

في حين أكد مصدر أمني مصري مسؤول أنه تم إخلاء المنطقة الواقعة أمام المعبر من المدنيين خشية تعرضهم للإصابة بشظايا ناتجة عن القصف الإسرائيلي المتواصل على الجانب الفلسطيني من مدينة رفح، حسب ما نقلت وكالة أنباء العالم العربي.

أتى ذلك، بينما دخلت دفعة جديدة من المساعدات إلى القطاع، ضمت نحو 20 شاحنة، وكانت تحمل تلك الشاحنات مستلزمات طبية ومواد غذائية، بالإضافة إلى المياه.
وكانت 20 شاحنة أخرى تحمل مواد إغاثية طبية وغذائية دخلت غزة عبر رفح يوم السبت الماضي، تلتها 14 شاحنة أمس، والدفعة الثالثة اليوم.
وأكد مسؤول في منظمة الهلال الأحمر المصري لفرانس برس أنه "تم خلال اليومين الماضيين إدخال 34 شاحنة إنسانية على دفعتين عبر المعبر".

إلا أن منظمة الصحة العالمية أوضحت أن تلك الإمدادات لن تتمكن من تلبية سوى جزء ضئيل جداً من الاحتياجات الصحية والإنسانية المتصاعدة مع استمرار الأعمال القتالية في غزة. ودعت إلى إتاحة وصول المساعدات الإنسانية بشكل مستدام ودون انقطاع.
يشار إلى أن المعبر كان تعرض أمس لقصف إسرائيلي أصاب مركز مراقبة، ما أدى إلى وقوع إصابات طفيفة.

وأوضح أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، أمس أن دبابة إسرائيلية أطلقت النار، فأصابت موقعا مصريا بالقرب من الحدود عن طريق الخطأ، معرباً عن أسفه على الحادث.
في حين أشار المتحدث العسكري المصري إلى أن أحد أبراج المراقبة الحدودية أصيب بشظايا قذيفة دبابة إسرائيلية، ما نتج عنه إصابات طفيفة لبعض عناصر المراقبة الحدودية.
ومنذ تفجر الصراع في السابع من أكتوبر بين إسرائيل وحركة حماس، أدى القصف على جانب غزة من المعبر إلى تضرر طرق ومبان عدة، توجب إصلاحها قبل مرور أول قافلة من المساعدات.
فيما فرضت إسرائيل حصاراً مشدداً على القطاع المكتظ بالسكان، والذي يضم أكثر من مليوني نسمة، مانعة دخول الوقود، وقاطعة حتى مياه الشرب والكهرباء، ودخول السلع.
ولوحت الحكومة الإسرائيلية والجيش أيضا بإطباق الحصار أكثر بعد وعدم رفعه ما لم تفرج الحركة عن 222 أسيرا أخذتهم قبل أكثر من أسبوعين وأدخلتهم غزة.

   قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ : 

واشنطن تدعو إلى إبقاء معبر رفح مفتوحاً لإيصال المساعدات إلى قطاع غزة

دخول طلائع المساعدات إلى غزة عبر معبر رفح بالتزامن مع مؤشرات على قرب بدء العملية البرية الإسرائيلية

 
omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصر تخلي معبر رفح من المدنيين حفاظًا على سلامتهم وقافلة الإغاثة الثالثة تدخل قطاع غزة مصر تخلي معبر رفح من المدنيين حفاظًا على سلامتهم وقافلة الإغاثة الثالثة تدخل قطاع غزة



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 19:31 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك

GMT 08:49 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم الجمعة 30 أكتوبر / تشرين الأول لبرج الجوزاء

GMT 17:31 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 17:07 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

تحقق قفزة نوعية جديدة في حياتك وانطلاقة مميزة
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab