عاطلون يحاصرون رئيس الحكومة المغربية قرب مبنى البرلمان
آخر تحديث GMT08:58:59
 عمان اليوم -

بعد إلغائه قرار التوظيف المباشر وتجاهله فتح أي حوار معهم

عاطلون يحاصرون رئيس الحكومة المغربية قرب مبنى البرلمان

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - عاطلون يحاصرون رئيس الحكومة المغربية قرب مبنى البرلمان

مجموعة من العاطلين في المغرب تحاصر رئيس الحكومة عبدالإله بنكيران
الرباط ـ رضوان مبشور

حاصر مجموعة من العاطلين في المغرب، مساء الأربعاء، رئيس الحكومة عبدالإله بنكيران، بعدما تمكنوا من توقيف سيارته في شارع محمد الخامس في العاصمة الرباط (قرب مبنى البرلمان)، قبل أن تتدخل عناصر الشرطة وقوات حفظ الأمن لتخليص بنكيران من قبضة العاطلين. وقد ردد المئات من العاطلين شعارات ضد بنكيران وحكومته، بعد أيام فقط من اقتحامهم لمقر حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، في حي الرياض في الرباط، احتجاجًا على إلغائه لقرار التوظيف المباشر الذي أقرّته حكومة عباس الفاسي المنتهية ولايتها، وعدم فتحه لأي حوار مع عاطلي محضر "20 يوليو"، خصوصًا بعدما قضت المحكمة الإدارية في الرباط بقانونية المحضر.
وقد وقّعت حكومة الفاسي في العام 2011، على اتفاق مع تنسيقيات العاطلين، قبل نهاية ولايتها التشريعية بأيام عدة، يقضي بموجبه بدمج قرابة 4000 من العاطلين الحاصلين على شهادة الماستر (باكالوريا + 5 سنوات) في سلك الوظيفة العمومية بشكل مباشر، وهو القرار الذي ألغته حكومة بنكيران ورفضت تطبقه، بداعي عدم قانونيته وعدم دستوريته، في حين قضت المحكمة الإدارية في الرباط في 23 أيار/ مايو الماضي، بقانونية المحضر، وألزمت رئيس الحكومة بتنفيذ مضامينه، التي تنص على توظيف الدفعة الثانية من الأطر العليا المعطلة الموقعين على المحضر، بعد توظيف الدفعة الأولى في عهد حكومة عباس الفاسي.
وأكد الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني الحبيب الشوباني، في وقت سابق لـ"العرب اليوم"، أن "الحكومة لن تستسلم أو تتساهل مع مسألة خرق الدستور، وأن المحضر الذي وقعه عباس الفاسي مع تنسيقيات العاطلين غير قانوني وغير دستوري، وأن الحكم الذي أصدرته المحكمة الإدارية في الرباط ضد حكومة بنكيران، يؤكد استقلالية القضاء المغربي، وأن الحكومة لا تتدخل لتوجيه مؤسسة القضاء"، وهو ما اعتبره "تأكيدًا على نهاية زمن التحكم وتوجيه الأحكام للقضاة عبر الهاتف".
وأفادت الأرقام الصادرة عن المندوبية السامية للتخطيط، أن نسبة العاطلين في المغرب بلغت في الفصل الثاني من السنة الجارية 8.8 في المائة، بارتفاع بنسبة 0.7 في المائة قبل عام فقط.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عاطلون يحاصرون رئيس الحكومة المغربية قرب مبنى البرلمان عاطلون يحاصرون رئيس الحكومة المغربية قرب مبنى البرلمان



GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab