الجيش العراقي يقصف الأحياء الشَّرقية للفلوجة واشتباكات عنيفة مع مُسلَّحين
آخر تحديث GMT17:19:30
 عمان اليوم -

المطلك يتوسط بين الحكومة وعشائر الأنبار لحل أزمة العلواني

الجيش العراقي يقصف الأحياء الشَّرقية للفلوجة واشتباكات عنيفة مع مُسلَّحين

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الجيش العراقي يقصف الأحياء الشَّرقية للفلوجة واشتباكات عنيفة مع مُسلَّحين

قصف الأحياء الشرقية لمدينة الفلوجة
بغداد ـ نجلاء الطائي

أكَّد مصدر في شرطة محافظة الأنبار، أن "قوات الجيش العراقي بدأت في اقتحام الأحياء الشرقية لمدينة الفلوجة، مع قصف بالدبابات والمدفعية الثقيلة، وقذائف الهاون على بعض أحيائها"، مشيرًا إلى "سقوط عدد من القتلى والجرحى، وأن اشتباكات عنيفة تدور حاليًا بين مسلحين وقوات الجيش العراقي في تلك الأحياء". وأضاف المصدر، أن "قوات الجيش العراقي بدأت، ظهر الإثنين، في اقتحام أحياء؛ العسكري، والجغيفي، والشرطة الواقعة في الجانب الشرقي من مدينة الفلوجة، (62 كم غرب الأنبار)، بعد قصفها بالدبابات والمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون، ما أسفر عن سقوط عدد من القتلى والجرحى".
وأوضح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن "اشتباكات عنيفة تدور حاليًا بين مسلحين مجهولين، وقوات الجيش، في تلك المناطق، في ما أطلقت قوات الجيش المتمركزة في معسكر المزرعة قذائف المدفعية الثقيلة والهاون في اتجاه المدينة"، مشيرًا إلى أن "عددًا غير معروف من القتلى والجرحى سقطوا في اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش ومسلحين عند المدخل الشرقي لمدينة الفلوجة". من ناحية أخرى، أكَّدت كتلة "الحوار" التي يتزعمها نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات، صالح المطلك، الإثنين، أنه "يعمل على حل أزمة ملف محافظة الأنبار، ومنها اعتقال أحمد العلواني، وتلبية مطالب المعتصمين".
وأضاف القيادي، في الكتلة، مهند حسام الدين، في حديث صحافي، اطلع عليه "العرب اليوم"، أن "المطلك بصفته الشخصية والإنسانية والعشائرية، ولكونه من أهالي الأنبار، حملته المسؤولية الأخلاقية للتحرك مثلما تحرك الآخرون، لحل ملف الأنبار، ومنها مسألة اعتقال النائب أحمد العلواني"، مؤكدًا أن "هناك حرصًا واضحًا من المطلك على أن يتم الحفاظ على آليات الديمقراطية في العراق". وأضاف حسام الدين، أن "اعتقال العلواني جزء من قضية الأنبار"، مشيرًا إلى أن "المطلك كان جزء فاعلًا في اللجنة الخماسية والسباعية، التي تم من خلالها تمرير مواضيع تخص القضية في مجلس الوزراء، وأرسلت إلى مجلس النواب لتشريعها".

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجيش العراقي يقصف الأحياء الشَّرقية للفلوجة واشتباكات عنيفة مع مُسلَّحين الجيش العراقي يقصف الأحياء الشَّرقية للفلوجة واشتباكات عنيفة مع مُسلَّحين



GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab