الجامعة العربية تحذر في اجتماعها الطارئ من استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس
آخر تحديث GMT13:06:19
 عمان اليوم -

بن حلي يؤكد أن الموضوع سياسي وسفير فلسطين ينبِّه من الحرب الدينية

الجامعة العربية تحذر في اجتماعها الطارئ من استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الجامعة العربية تحذر في اجتماعها الطارئ من استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس

استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس
القاهرة ـ أكرم علي

حذر مجلس جامعة الدول العربية في اجتماعه الطارىء على مستوى المندوبين الدائمين، الأربعاء، من استمرار اسرائيل في انتهاكها الذي وصفه بـ" الصارخ" لحقوق الشعب الفلسطيني خاصة اعتداءاتها على مدينة القدس والمسجد الاقصى في حملة تهويدية ممنهجة متجاهلة كل المواثيق والاعراف الدولية وقرارات مجلس الامن ذات الصلة.
وأكد السفير أحمد بن حلي، نائب الأمين العام للجامعة العربية أن الخطورة الحالية على المسجد الاقصى تعتدت كل الحدود، فالمتطرفون اليهود يقتحمون المسجد بمباركة مسؤولين في حكومة اسرائيل في محاول لجعل القدس موضوعا دينية للبدء في خلق واقع جديد بهدف تقسيمه .
وأوضح بن حلي في كلمته خلال الاجتماع الطارئ أن القدس موضوع سياسي وأي إجراء اسرائيلي غير قانوني هو اجراء مرفوض وعلى المجتمع الدولي والاسلامي التحرك لمواجهته، مشيرا الى ان هذا الاجتماع هو بهدف تدارس خطورة الوضع.
كما أكد مندوب ليبيا لدى الجامعة عاشور بوراشد الذي رأس الاجتماع، أن القدس وما تمثله من قدسية لدى العالم العربي والاسلامي يؤدي المساس بها الى نتائج غاية في السلبية وهو الامر الذي يمكن ان يقوض اي فرصة لتحقيق السلام، مشددا على ضرورة التصدي لهذه الهجمة الاسرائيلية الشرسة التي تستهدف القدس والمسجد الاقصى، داعيا الى تضافر كل الجهود العربية والاسلامية لمواجهة هذه الانتهاكات على وجه السرعة.
ومن جانبه شدد السفير بركات الفرا سفير فلسطين لدى مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية، على أن وضع القدس خطير ويستدعي وقفة جادة في ظل محاولات في الكينست الاسرائيلي لسن قانون بنزع ولاية الاردن على القدس ومنحها لاسرائيل، محذرا من إجراءات التهويد والانتهاكات الاسرائيلية التي تجري بغطاء من جيش وشرطة إسرائيل ومباركة مسؤولين إسرائيليين.
وشدد سفير فلسطين أن إسرائيل تريد جر العرب لحرب دينية لا أحد يستطيع أن يقدر مداها ،معتبرا أن الوقت يمر بسرعة وليس في صالحنا ولا صالح القدس التقاعس عن اتخاذ خطوات لمواجهة الانتهاكات الاسرائيلية المتواصلة.
وحذر سفير المغرب لدى القاهرة مندوبها لدى الجامعة محمد العلمي الذي ترأس بلاده لجنة القدس التابعة لمنظمة التعاون الاسلامي من الاقتحامات الإسرائيلية المتواصلة للمسجد الأقصى، معتبرا أنها تمثل تحديا لمشاعر العالمين العربي والإسلامي والانساني أيضا .
وشدد العلمي على أن إسرائيل ترتكب يوميا جرائم وانتهاكات تتحدى بها كل مواثيق الدولية ونحن في حاجة الى خطوات عملية ملموسة لمواجهة ذلك، كما أدان محاولات الكنيست فرض الوصاية على القدس .. قائلا إننا لا يجب أن نكتفي بعبارات الشجب والتنديد ولابد من اتخاذ إجراءات أكثر صرامة.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الجامعة العربية تحذر في اجتماعها الطارئ من استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس الجامعة العربية تحذر في اجتماعها الطارئ من استمرار إسرائيل في انتهاكها للقدس



بلقيس تتألق في صيحة الجمبسوت وتخطف الأنظار

مسقط - عمان اليوم

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab