9 أسرى فلسطينيين يقضون أطول احكام بالسجن على مستوى العالم
آخر تحديث GMT21:02:56
 عمان اليوم -

من ضمن 537 أسيرًا محكومين بالسجن المؤبد

9 أسرى فلسطينيين يقضون أطول احكام بالسجن على مستوى العالم

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - 9 أسرى فلسطينيين يقضون أطول احكام بالسجن على مستوى العالم

اسرى في سجون الاحتلال
رام الله ـ وليد ابوسرحان

اكدت مصادر حقوقية السبت بان 9 اسرى فلسطينيين في سجون الاحتلال الاسرائيلي يقضون اطول احكام بالسجن في العالم، وهم من ضمن 537 اسيرا محكومين بالسجن المؤبد. وصرح مدير مركز أحرار لدراسات الأسرى وحقوق الإنسان، فؤاد الخفش بانه لا يوجد أي قضاء في العالم يحكم بأكثر من (مؤبد) إلا القضاء الإسرائيلي وهو الوحيد أيضا الذي لا يحدد مدة حكم المؤبد ويتركها مفتوحة الى ما لا نهاية.
واوضح الخفش إن الأسير عبد الله غالب البرغوثي من مدينة رام الله والمعتقل بتاريخ: 5/3/2003، ومحكوم بالسجن 67 مؤبداً هو صاحب أعلى حكم في العالم ، يليه الأسيرى إبراهيم جميل حامد من مدينة رام الله، اعتقل بتاريخ: 23/5/2006، وحكم عليه بالسجن 57 مؤبداً، ومن ثم الأسير حسن عبد الرحمن سلامة من قطاع غزة، وتم اعتقاله من مدينة الخليل بعد إصابته بتاريخ: 17/5/1996 وحكم عليه بالسجن 48 مؤبداً و 20 عاماً.
اما الأسير محمد عطية أبو وردة من مدينة الخليل، معتقل منذ: 4/11/2002 وحكم عليه بالسجن 48 مؤبداً. الأسير محمد حسن عرمان من مدينة رام الله، اعتقل بتاريخ: 18/8/2002، وحكم عليه بالسجن 36 مؤبداً، والأسير عباس محمد السيد من مدينة طولكرم، اعتقل بتاريخ: 8/5/2002 وحكم بالسجن 35 مؤبداً و 150 عاماً، والأسير وائل محمود قاسم من مدينة القدس، اعتقل بتاريخ: 18/8/2002 وحكم عليه بالسجن 35 مؤبداً و50 عاماً، والأسير أنس غالب جرادات من جنين، اعتقل بتاريخ: 11/5/2003، وحكم عليه بالسجن 35 مؤبداً و35 عاماً، والأسير سعيد حسام الطوباسي، من مخيم جنين، اعتقل بتاريخ: 1/11/2002، وحكم عليه بالسجن 31 مؤبداً و 50 عاماً.
وأكد الخفش، على عدم وجود أي نظام أو قانون في العالم حكم على أحد السجناء لديه مثل هذه الأحكام التي فرضت عنوة على الأسرى الفلسطينيين.
ونوه الخفش، إلى أن السبب الرئيس من وراء هذه الأحكام هو نفسي أكثر من أي شيء آخر حيث أن مؤبد غير محدد بسنوات كافي ولكن والاحتلال يسعى للنيل من ارادات الأسرى وسجنهم خلف هذه الأرقام الكبيرة.
وذكر المركز الحقوقي أحرار أن النائب مروان البرغوثي هو النائب الوحيد المحكوم بالمؤبد والذي كان أحد قادة انتفاضة الأقصى واعتقل خلال أحداثها، وحُكم بسبعة مؤبدات وانتُخب وهو داخل سجون الاحتلال، مشيرا الى أن أكثر من نصف المعتقلين المحكومين بالمؤبد ينتمون لحركة فتح والتي تمثّل وحدها ما يزيد عن الـ60% من مجموع المعتقلين، منوها الى وجود عدد كبير من الأشقاء المحكومين بالمؤبد أمثال الشقيقين معاذ وعثمان بلال، والشقيقين فهمي ورمضان مشاهرة، والأشقاء الأربعة من عائلة أبو حميد من مخيم الأمعري.
وطالب المركز الحقوقي أحرار الفصائل الفلسطينية والسلطة الوطنية بضرورة العمل الجاد والحقيقي من أجل تأمين الإفراج عن جميع أسرى المؤبدات ووضع حد لمعاناتهم.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

9 أسرى فلسطينيين يقضون أطول احكام بالسجن على مستوى العالم 9 أسرى فلسطينيين يقضون أطول احكام بالسجن على مستوى العالم



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف

GMT 19:48 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab