فنانون لبنانيون يشاركون في معرض جالا الياباني بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين
آخر تحديث GMT14:23:16
 عمان اليوم -
جيش العدو الاسرائيلي يرفع درجة التأهب على الحدود الشمالية مع لبنان خشية تكرار إطلاق جهات فلسطينية صواريخ من الجنوب على خلفية التوتر الحاصل مع قطاع غزة "البنتاغون" يؤكد أن هناك جهداً دولياً تشارك فيه عدة دول لتأمين عمليات الإجلاء من كابول ويتواصل مع "طالبان" لتسهيل الممر الآمن للأفراد الذين يريدون الوصول إلى المطار "البنتاغون" يعلن عن انطلاق 25 طائرة عسكرية من كابول اليوم ونقل 16 ألف شخص من هناك في الساعات الأخيرة واشنطن تفرض عقوبات على مسؤول عسكري أرتيري كبير بتهمة ارتكاب جرائم في إقليم تيغري الإثيوبي مقتل 5 أشخاص وإصابة 6 آخرين في حريق على منصة نفط بحرية في خليج المكسيك والبحث جار عن مفقودين البيت الأبيض يعلن أن واشنطن تستطيع إجلاء جميع الاميركيين من أفغانستان بحلول نهاية الشهر طائرات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف موقعاً للمقاومة الفلسطينية غرب خانيونس جنوب قطاع غزة وزير الدفاع الأميركي يؤكد على مواصلة التنسيق مع "طالبان" لخفض التوتر في محيط المطار طالبان تعلن "عفواً عاماً" عن مسؤولي الحكومة الأفغانية وتدعوهم للعودة إلى العمل الاحتلال يجري عمليات حفر في ساحة البراق بالمسجد الأقصى منذ ساعات الصباح
أخر الأخبار

فنانون لبنانيون يشاركون في معرض "جالا" الياباني بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - فنانون لبنانيون يشاركون في معرض "جالا" الياباني بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين

معرض "جالا" الياباني
بيروت - عمان اليوم

آخر مرة تم التعاون فيها بين فنانين يابانيين و«أرنيلي آرت غاليري» في لبنان، كان خلال معرض فني أقيم في مجمع «بيت مسك» السكني منتصف يوليو (تموز) الفائت. يومها تمت استضافة أعمال المصور الفوتوغرافي ناوكي تاكيو (أقام لفترة في لبنان). وعرضت له ثلاث صور التقطها بعدسة كاميرته لمناطق بعلبك والمختارة وصور.

وابتداءً من 11 الحالي يشهد لبنان تبادلاً ثقافياً من نوع آخر بينه وبين اليابان. 14 لوحة لفنانين تشكيليين لبنانيين وسوريين مقيمين، تشارك في المعرض الفني التبادلي العالمي «جالا» الياباني ضمن نسخته الـ22. ويأتي هذا التعاون نتيجة اتصالات جرت بين «أرنيلي آرت غاليري» والجهة اليابانية. وسيقام هذا الحدث من 11 لغاية 16 أغسطس (آب) الحالي في مدينة كاناغاوا.

وتروي دزوفيغ أرنيليان لـ«الشرق الأوسط» التي تقف وراء تنظيم هذه المشاركة «التقيت صدفة في بيروت بصحافية يابانية، وعندما تعرفت إلى أعمال (أرنيلي آرت غاليري) سألتني عن المشاركة في معرض (جالا). واخترنا 14 فناناً لبنانياً وسورياً مقيماً ليشاركوا في هذا الصالون الثقافي الياباني. فهم يتقنون الرسم والنحت والكولاج والميكسد ميديا وغيرها من الفنون». وتضيف في سياق حديثها «لا نملك فرصاً كثيرة تخولنا أن نكون على تماس مع الفن الياباني. ولكن بُعيد مشاركتنا في معرض (جالا) انفتحت طاقة تبادل ثقافية جديدة بيننا وبين فنانين يابانيين يقيمون في لبنان. وهو ما سيسمح لنا بإقامة معارض فنية لهم في لبنان والعكس صحيح. فالفن الياباني شامل وواسع يتعامل بشكل بارز مع موضوعات الطبيعة والمرأة والفلسفة وغيرها. كذلك الفن العربي وبالتحديد اللبناني، الذي يعبق بريشة فنانيه الذين استطاعوا إيصال الشرق بالغرب».

ومن الفنانين المشاركين في معرض «جالا» أحمد غدار، وذلك من خلال عمل يتناول الليرة اللبنانية، ضمن سلسلة فنية بعنوان «التضخم». ويهدف أحمد إلى إظهار هذه الأزمة وتبيان المبالغة والتدمير فيها، وإعادة بناء العملة الورقية اللبنانية بعد أن حولها إلى قطعة فنية معاصرة.

أما الفنانة أماني حسن ومع تقنية الحبر على الورق، فتشارك في المعرض من خلال لوحتها «بعلبك». ونلحظ فيها اللعب على فراغات ضوئية تزود اللوحة بالغموض وتقول «تأثرت بموسيقى الفنان العالمي باخ. وعندما رسمت بعلبك كانت أذني تسمع موسيقاه، وفي الوقت نفسه الضوء الشعري يتسكع في فراغات لوحتي. فالضوء هو العنصر الرئيسي في تصوراتي، ويختلف حضوره وغيابه في لوحاتي باختلاف منظوره».

وتشارك دزوفيغ أرنيليان في المعرض من خلال لوحة بعنوان «رائحة الحساسية». وتقول لـ«الشرق الأوسط»، «أعمل بتقنية الميكسد ميديا، واخترت لوحة أتناول فيها لغة الجسد، وغالباً ما تتعلق بأدوار الجنسين وتمكين المرأة. تعنون هذه الموضوعات لوحاتي وألعب فيها على النص والألوان».

أما الرسام السوري سامي ألكور فيقدم لوحة زيتية بعنوان «ابقوا متابعين» (Stay tuned) تصور رجلاً مسمر العينين يبحلق في مشهد معين.

لودي صبرا فنانة لبنانية تجيد صناعة لوحاتها بمزيج من الأقمشة والأوراق والحديد والرمل والأسلاك للتعبير عن مشاعرها. وفي لوحتها ميكسد ميديا «وثم نعيش» نلاحظ إنشاء تركيبات ديناميكية وعشوائية منظمة للغاية تولد معها الفنانة اللبنانية مساحة أمل.

ومع بول مرعي وضمن لوحة غير معنونة، نتعرف إلى الجانب المرير من الحياة. وكذلك إلى التحديات العاطفية التي يترجمها في تركيبات ومواد مذهلة.

لن يتمكن الفنانون اللبنانيون من السفر إلى اليابان للمشاركة في المعرض مباشرة. توضح دزوفيغ في سياق حديثها «الجائحة تمنعنا من القيام بهذه الرحلة وفقاً لقوانين اليابان الصحية. ولكن تم شحن اللوحات الـ14 إلى مدينة كنغاوا اليابانية، حيث يقام المعرض. وفي النسخة 22 لـ(جالا) ولأول مرة منذ انطلاقته سيتم نشر بوستر ترويجي خاص بالحدث بالإنجليزية. إذ جرت العادة أن يطبع الملصق باليابانية فقط. ولكن وبعدما عرضنا عليهم تصميماً واحداً بالإنجليزية بأنامل لبنانيين وافقت الجهة العارضة من دون تردد».

ومن البلدان المشاركة في هذا الحدث كوريا الجنوبية وأستراليا وتايوان والصين وإسبانيا وكولومبيا، إضافة إلى لبنان وسوريا وفلسطين.

ومن اللوحات التي يستضيفها المعرض الياباني واحدة للرسام ميشال ضومط بعنوان «الى المريخ». ينقلنا من خلالها إلى عالم مشبع بتفاصيل وخبايا وجوه تثير الاهتمام. وضمن طبقات متعددة يتألف منها أسلوبه الفني في الـ«ميكسد ميديا»، نفكك ألغازاً تتطلب منا التدقيق والتفكير.

وتحية منها لبيروت تصور الفنانة التشكيلية منار علي حسن مدينتها في لوحة «قصيدة لبيروت»، منطلقة من إعادة تشكيل هويتها في ظل جسد يتألّم.

أما الفنانة خلود سنو هيبري المتزوجة من ياباني ذي أصل لبناني، تأثرت بثقافات أهله وأجداده، فهي تشارك في معرض «جالا» من خلال لوحتي «أهلا يوكوسو» و«دعونا نعيش بسلام ووئام». وقد استخدمت الورق الياباني الخاص بالرسم (Washi). وتوضح لـ«الشرق الأوسط»، «أحببت كثيراً الفنون اليابانية وتعمقت في معرفتها عندما أقمت مع زوجي في اليابان لنحو عام. اكتشفت فن (كورومي) الذي أدخله اليوم على لوحاتي وأعمالي الفنية».

قد يهمك ايضًا:

السيد ذي يزن يلتقي برئيس النادي الثقافي و نائبه

النادي الثقافي بمسندم ينظم محاضرة حول فرص الاستثمار في ظل التشريعات

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

فنانون لبنانيون يشاركون في معرض جالا الياباني بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين فنانون لبنانيون يشاركون في معرض جالا الياباني بهدف توطيد العلاقات الثقافية بين البلدين



GMT 13:47 2021 الجمعة ,27 آب / أغسطس

أبرز ألوان موسم صيف 2021 في ديكور المنازل
 عمان اليوم - أبرز ألوان موسم صيف 2021 في ديكور المنازل
 عمان اليوم - فساتين ميدي وقصيرة المناسبات المهمة والسهرات
 عمان اليوم - أفكار ديكور رومانسية لشقة العروس الجديدة

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab