ندوة عن تأثير داعش السلبي على التنوع الثقافي في العراق
آخر تحديث GMT12:48:10
 عمان اليوم -

بدأت بالوقوف دقيقة حدادًا على أرواح ضحايا الموصل

ندوة عن تأثير "داعش" السلبي على التنوع الثقافي في العراق

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - ندوة عن تأثير "داعش" السلبي على التنوع الثقافي في العراق

ندوة حوارية بعنوان داعش وتأثيره السلبي على التنوع الثقافي
بغداد - نجلاء الطائي

نظمت دار الثقافة والنشر الكردية ندوة حوارية بعنوان "داعش وتأثيره السلبي على التنوع الثقافي والاجتماعي"، في قاعة الدار. واستهلت الندوة بالوقوف دقيقة صمت، وقراءة سورة الفاتحة على أرواح ضحايا الموصل، وتلتها كلمة ترحيب لقسم العلاقات والإعلام، ألقتها مديرة القسم، جيان عقراوي.

وقالت عقراوي، في كلمتها: "إن الإرهاب الذي استخدمه داعش ولد ضغوطًا نفسية مدمرة على الموصليين، من خلال عمليات القتل والتعذيب والتهجير والاغتصاب، ما ولد آثارًا نفسية على نسبة كبيرة منهم. وقدم الدكتور جمال العتابي، المدير الأسبق للدار، التهنئة إلى مدير عام الدار الجديد، حسن أمين، بمناسبة تسلمه منصبه الجديد، متمنيًا له النجاح في عمله.

وبعدها قدّم العتابي الكاتب الصحافي حسب الله يحيى، باعتباره ابن الموصل المثقف، ثم ألقى ىحيى محاضرة تضمنت الأسباب التي تكمن وراء احتلال الموصل، كونها منطقة عريقة بتجاربها وموقعها الجغرافي، وتمتعها بأراضٍ زراعية شاسعة، مبينًا أن المجتمع الموصلي مجتمع قائم على عائلات عرفت بزعامتها وسطوتها والتزماها بقيمها، فضلاً عن كونه مجتمعًا ملتزمًا بفضائل الدين الإسلامي.

وشدد المحاضر على أن الموصل لم تشهد خصومات على المذهب أو القومية أو المناطقية، فالمجتمع الموصلي مجتمع يبحث عن حياة آمنة ومستقرة، موضحًا أن الموصليين عبروا عن استيائهم من "داعش" لتدمير أرضهم ومقدساتهم ومعالم مدينتهم، وسرقة إرثهم وتراثهم وآثارهم، وتمادي تلك العصابات المجرمة في أعمالها الإجرامية ضدهم. وطالب الحكومة، بوصفها راعية أمن واستقرار البلاد، بإعادة الموصل إلى سابق عهدها.

وشهدت الندوة مداخلات من قبل عدد من الحضور، تمحورت حول الآثار التي خلفها احتلال "داعش" للمدينة، والتغيير الذي طال التركيبة الاجتماعية والتنوع الثقافي فيها. وحضر الندوة، التي شهدت تغطية إعلامية كبيرة، مسؤول تنظيمات بغداد للاتحاد الوطني الكردستاني، علي شيري، والمستشار في نقابة الصحافيين العراقيين، غازي الشايع، والإعلامي سعد نعمة.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ندوة عن تأثير داعش السلبي على التنوع الثقافي في العراق ندوة عن تأثير داعش السلبي على التنوع الثقافي في العراق



GMT 11:21 2023 الأربعاء ,27 كانون الأول / ديسمبر

مركز عُمان للموسيقى التقليدية يختتم أنشطته لهذا العام

يارا بإطلالات راقية مستوحاة من عالم أميرات ديزني

بيروت ـ كريستين نبعة

GMT 05:51 2024 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية
 عمان اليوم - أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية

GMT 11:08 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم
 عمان اليوم - لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم

GMT 10:36 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

أفكار لتجميل المنزل بالزهور
 عمان اليوم - أفكار لتجميل المنزل بالزهور

GMT 08:43 2023 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

توقعات الأبراج اليوم الأربعاء 18 أكتوبر/تشرين الأول 2023

GMT 06:32 2023 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات الأبراج اليوم الجمعة 3 نوفمبر/ تشرين الثاني 2023

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab