الخنجر العُماني زينة احتفالات العيد الوطني الـ50 للسلطنة
آخر تحديث GMT23:39:33
 عمان اليوم -

يعد رمزاً وطنياً مهماً وجزء من شعار الدولة

"الخنجر العُماني" زينة احتفالات العيد الوطني الـ50 للسلطنة

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - "الخنجر العُماني" زينة احتفالات العيد الوطني الـ50 للسلطنة

"الخنجر العُماني"
مسقط - عمان اليوم

يحتفل العمانيون، الأربعاء، بالعيد الوطني الخمسين للسلطنة، ويتوّج ويزين تلك الاحتفالات "الخنجر العماني".ويعد الخنجر العماني رمزاً وطنياً مهماً، فهو جزء من شعار الدولة، ويزيّن علمها الوطني.أيضاً يعد ارتداء الخنجر من أهم مكونات الزي العماني، وإحدى سمات الوجاهة، ويحرص العمانيون على اقتنائه والظهور به في المناسبات الوطنية والرسمية والأعراس.

ولا يكتمل الزي العماني التقليدي إلا بالخنجر المشدود إلى وسط الرجل بحزام من نوع خاص مزخرف بالفضة، ونظرًا لتلك المكانة المرموقة التي يحتلها فقد حظي باهتمام السلطنة قيادة وحكومة وشعبا.ويتكون شعار دولة عمان من سيفين عمانيين تقليديين متقاطعين يتوسطهما الخنجر العُماني، ويوضع الشعار على واجهات المباني الحكومية وعلى وثائق وأوراق وأختام الدولة الرسمية.

وضمن جهود الدولة للحفاظ عليه، تعمل السلطنة على تسجيل الخنجر في القائمة العالمية لليونسكو كعنصر من العناصر الثقافية للسلطنة,وحفاظاً على الخنجر من التقليد أو التزييف نظرًا لما يمثله من مدلولات ثقافية للشعب العماني، قامت سلطنة عمان بحظر استيراد الخناجر العمانية من الخارج.وإضافة إلى الأهمية الثقافية والتراثية التي يحتلها الخنجر العماني، يعد من الناحية الاقتصادية أحد مصادر الدخل، باعتباره أحد أهم الصناعات الحرفية التي تتناقلها الأجيال المتعاقبة في السلطنة.

والخنجر العماني كان يصنع من الفضة الخالصة التي تستخلص من صهر النقود الفضية المتداولة قديمًا، أما في الوقت الحالي فتستخدم سبائك الفضة الخالصة في تصنيعه.ويتكوّن الخنجر من عدة أجزاء رئيسة هي: النصل والقطاعة (الغمد) والقرن (المقبض) والحزام.

أنواع الخنجر العُماني

وللخنجر العُماني عدة أنواع تختلف عن بعضها من حيث الشكل والوزن، وطريقة التزيين، من أهمها:1. الخنجر السعيدي

تاريخيا هو الخنجر الذي كان يرتديه أفراد أسرة "آل بوسعيد" الحاكمة في سلطنة عمان، ويتميز هذا النوع من الخناجر بكبر حجمه وطوله الممشوق، وثقل وزنه نسبياً مقارنة بباقي أنواع الخناجر وذلك لكثرة أشغال الفضة فيه وبقرنه المميز الجذاب الأنيق الشكل والمشغول بالفضة بالكامل ويسمى أحيانا (قرن مكذب).

أما غمد الخنجر (القطاعة) فهو مكسو بخيوط فضية أو مذهبة يتم إعدادها بدقة ومهارة على أشكال طولية وعرضية وتكون خالية من الجلد، بينما ينتهي الجزء السفلي من غمد الخنجر بالقبع المصنوع من الذهب أو الفضة والمنقوش بطريقة رائعة وجميلة.ويتميز هذا الخنجر بالنقوش الموجودة على الطوق والصدر والقبع والمختلفة عن باقي الخناجر والتي تدعى بنقش التكاسير، ويسمى الخنجر السعيدي أيضًا "طمس السعيدي" عندما يظهر جزء من نوع المادة التي صنع منها رأس الخنجر.

2. الخنجر النزواني

يرجع أصله إلى مدينة نزوى، ولهذا النوع من الخناجر زخارف ذات تصميمات متداخلة منقوشة بعناية فائقة على اللوح الفضي المغطى للجزء السفلي من غمد الخنجر والذي يصنع من الخشب، ويرتبط هذا اللوح الفضي بغطاء فضي موضوع على المؤخرة.

أما مقبض الخنجر النزواني فيتميز بكبر حجمه وعادة ما يصنع من العاج ويتم تغطيته بالفضة وزخرفته بعناية وتكون النقوش إما بمسامير النقش (الترميل) وأحيانا بنقش التكاسير، كما تكون درجة ميلان الجزء لأخير من القطاعة (المكحلة) أكبر ومائلة إلى الأسفل قليلا، ويشكل الطمس مع القطاعة زاوية أكبر من الزاوية القائمة بقليل

3. الخنجر الصوري

يتميز بصغر حجمه وخفة وزنه نسبيا، وبه الكثير من الخصائص المميزة، ويتم صناعته بصفة خاصة في ولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية، ومقبض هذا الخنجر مغطى ومطلي بالذهب تسمى (بالجبيرة) تتوسط القرن.أما الجزء السفلي من غمد الخنجر فهو مصنوع من الجلد ومزين بالأسلاك والخيوط الفضية المطرزة بالذهب وينتهي بالقبع المصنوع من الذهب أو الفضة والمنقوش عليه أشكال فنية جميلة وتكون نقوش هذا الخنجر إما بمسامير النقش (الترميل) وأحيانا بنقش التكاسير حيث تتشابه نقوشه التي على الطوق والصدر والقبع مع تلك التي موجودة على الخنجر النزواني، وقد تتطعم أحيانا بالذهب، وتكون درجة ميلان الجزء الأخير من القطاعة (المكحلة) أقل من الزاوية القائمة بقليل بحيث يكون مرتفعا إلى الأعلى قليلا.

4. الخنجر الباطنية أو الساحلية

وهي تشبه من حيث الشكل الخنجر النزواني وتختلف معه في الحجم بحيث تكون أصغر قليلاً، ويكثر استعمال هذا الخنجر في محافظتي الباطنة والمناطق الداخلية المجاورة لها وأيضا سواحل الخليج العربي.

قد يهمك ايضاً :

عائلة بريطانية تتبرع بلوحتين حصلت عليهما جدتهم لمعرض فيكتوريا

افتتاح المعارض والمتاحف الفنية فى نيودلهي فى ظل "كورونا"

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الخنجر العُماني زينة احتفالات العيد الوطني الـ50 للسلطنة الخنجر العُماني زينة احتفالات العيد الوطني الـ50 للسلطنة



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

إليكِ أجمل إطلالات النجمات العالميات بأسلوب "الريترو" استوحي منها إطلالتكِ

القاهرة - عمان اليوم

GMT 03:32 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
 عمان اليوم - موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 03:42 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

نقدم خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
 عمان اليوم - نقدم خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 08:44 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها
 عمان اليوم - أفضل فساتين الزفاف المنفوشة لعروس 2021 تعرّفي عليها

GMT 07:57 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
 عمان اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2019 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab