البدانة تؤثِّر سلبيًا على الحياة الجنسية
آخر تحديث GMT12:48:10
 عمان اليوم -

البدانة تؤثِّر سلبيًا على الحياة الجنسية

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - البدانة تؤثِّر سلبيًا على الحياة الجنسية

لندن ـ العرب اليوم

لا تمثِّل البدانة مشكلة جمالية ونفسية فقط وإنّما صحية أيضا ترتبط بشكل وثيق بالنشاط الجنسي للإنسان، ولذلك فإنّ المصابين بالبدانة يعانون إضافة إلى الإشكالات النفسية المتمثلة بعدم رضاهم من وضع أجسادهم وتراجع ثقتهم بالنفس من ضعف جنسي، مع أنّ التوق الجنسي للبدينين هو مساوٍ لنفس التوق الموجود لدى الناس من ذوي الأوزان الطبيعية. تؤكد الدكتورة كريستينا غالوفا من معهد "برنو" لتخفيض الوزن والوقاية من تعقيدات البدانة بأن الحياة الجنسية للرجال والنساء على حدٍّ سواء تتأثر بشكل سلبي بالتعقيدات الصحية الناجمة مباشرة عن البدانة، مشيرة إلى أن ارتفاع ضغط الدم ومستوى السكر في الدم وارتفاع مستوى الكولسترول يظهر خلال وقت أقصاه خمسة أعوام من حدوث الزيادة في الوزن الأمر الذي يؤدي في الكثير من الحالات إلى الإصابة بالضعف الجنسي، وإلى حدوث إشكالات أخرى. تؤكد غالوفا أنّ هذه النتيجة قد أكدها بحث قام به المعهد على 70 شخصا من البدينين أو الذين يشكون من زيادة في الوزن وتم تشخيص ارتفاع في ضغط الدم لديهم من الدرجتين الأولى والثانية أما أعمارهم المتوسطية فكانت ٤٩،٧ عاما. وانخفضت أوزانهم خلال تطبيق برنامج حمية لهم بمعدل وسطي قدره ٩،٢ كلغ الأمر الذي حسن من أوضاعهم الصحية بشكل ملموس. وتضيف بأنّ البحث قد أكد أنّ المقدرة الجنسية لدى الرجال تحسّنت بشكل جيد من جراء تحسن الوضع الصحي ككل نتيجة لتخفيض الوزن، مشدّدة على أن أسلوب الحياة الصحي يعتبر الطريق الأفضل للتمتع بصحة جيدة وللتمتع بحياة زوجية سعيدة. وتؤثر البدانة سلبيا بشكل رئيسي على الدورة الدموية التي تلعب دورا رئيسيا في فعالية الأعضاء التناسلية لأن ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين تعتبران في الأغلب من الأسباب المباشرة لقلة تدفق الدم في العضلات والأنسجة، وبالتالي حدوث ضعف الانتصاب غير أنّه من الضروري الإضافة أيضا بأنّ مثل هذا الأمر يمكن أن ينجم عن التأثيرات الجانبية لاستخدام الأدوية التي وصفها الطبيب لهذه الأمراض. وتؤكد الدكتورة غالوفا أن البدانة لا تؤثر سلبيا على الحياة الجنسية للرجال وإنما أيضا على النساء لان الأداء الجنسي لديهن يضعف نتيجة لإثقال البدانة للنشوة الجنسية، كما إنّ البدانة الزائدة أيضا يمكن لها أن تصعب حدوث عملية التواصل الجنسي نفسه من الناحية الفنية فالناس البدينين يفقدون نفسهم بسرعة، ولذلك يبحثون من الوضعية المناسبة الأسهل لأن بعض الوضعيات تعتبر مرهقة لهم.  

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البدانة تؤثِّر سلبيًا على الحياة الجنسية البدانة تؤثِّر سلبيًا على الحياة الجنسية



GMT 17:10 2024 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

نجاح أول عملية زراعة كلية ذاتية في سلطنة عُمان

GMT 05:50 2024 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

اختبار دم جديد للتشخيص المبكر لسرطان الرئة

GMT 17:13 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

يوم مفتوح فـي مستشفى جامعة السلطان قابوس

GMT 17:08 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

«صحية مسقط» تنظم ندوة حول تطوير منظومة العمل الصحي

GMT 18:25 2023 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الصحة تحتفل باليوم العُماني للتبرع بالأعضاء

GMT 17:57 2023 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

«520» متبرعا بالدم فـي «مستعد تتبرع بدمك» بصحار

يارا بإطلالات راقية مستوحاة من عالم أميرات ديزني

بيروت ـ كريستين نبعة

GMT 05:51 2024 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية
 عمان اليوم - أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية

GMT 11:08 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم
 عمان اليوم - لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم

GMT 10:36 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

أفكار لتجميل المنزل بالزهور
 عمان اليوم - أفكار لتجميل المنزل بالزهور

GMT 11:14 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

توقعات الأبراج اليوم الأربعاء 20 ديسمبر/ كانون الأول 2023

GMT 09:46 2023 الإثنين ,26 حزيران / يونيو

توقعات الأبراج اليوم الإثنين 26 يونيو/ حزيران 2023

GMT 18:16 2023 الأربعاء ,12 تموز / يوليو

ميسي يصل ميامي ويؤكد أنه ليس نادماً على قراره

GMT 10:39 2023 الإثنين ,18 أيلول / سبتمبر

توقعات الابراج اليوم الاثنين 18 سبتمبر/أيلول 2023
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab