المستشفيات المصرية تعاني وموازنة الصحة 4 مليار دولار
آخر تحديث GMT12:48:10
 عمان اليوم -

المستشفيات المصرية تعاني وموازنة الصحة 4 مليار دولار

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - المستشفيات المصرية تعاني وموازنة الصحة 4 مليار دولار

القاهرة ـ وكالات

نشرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية أن المستشفيات المصرية تعاني من مشكلات عديدة منها نقص العاملين والأسرة والمعدات والأدوية نتيجة لسقوط الجنية المصري بشكل حاد. وعرضت الصحيفة قصة إحدى المرضى بفيرس"سي" والتي وصفتها بالمؤثرة والمعروفة بشكل كبير في مصر لفتاه تدعي بثينة على خليل بإحدى القرى بأسوان ، وأوضحت أنها تعاني بشكل كبير لكي تجد الدواء الخاص بمرضها  متوفرا بأسعار مناسبة ، بجانب أن لها شقيقة أصغر توفيت إثر ذات المرض وعدم توافر العلاج. وقالت الصحيفة إنه وفقا للبيانات التي تنشرها منظمة الصحة العالمية فإن مصر تأتي في المرتبة الثانية من حيث نسبة الإصابة بالفيروس الخطير الذي يمكن بسهولة أن يتحول إلى سرطان الكبد –إذا تم إهماله-، كما أن نسبة المرضى بالفيرس تزيد بنسبة 165.000 مريض كل عام. وتوضح الصحيفة أن سبب انتشار هذه القصة بمصر، هو أنها قصة كل شخص مريض وفقير لا توفر له الدولة العناية الصحية الواجبة في حين أن من يملك المال يمكنه تلقي العلاج في المكان الذي يريده. وأشارت نيويورك تايمز لأن الاقتصاد المصري قد سقط منذ الثورة التي حدثت في يناير 2011 والذي بانعكاسه على الاقتصاد جعل الأمور تزداد صعوبة كل يوم أمام شركات الأدوية الخاصة ، وسيطرة هذا القطاع على كل شيء مهما حاولت الدولة توفير الأدوية بثمن رخيص ،إلا أنها "تؤكل" أمام رأس المال. وأوردت الصحيفة آراء بعض الأطباء المتخصصين الذين قالوا بدورهم أن هناك محاولات لتوفير أنواع معينة من الأدوية التي نعتبرها هامه جدا لإنقاذ حياة المريض، وما لا نستطيع توفير نحاول إيجاد بدائل أخرى له على نفس مستوى ألجوده. وتوضح الصحيفة الأمريكية أن النسبة المخصصة للصحة في مصر لا تتجاوز 5% من الميزانية العامة – وهي أقل من المعدل في باقي الدول العربي- ، مشيره إلى ان ذلك يمثل عبء إضافي على المواطن المصري الذي يكافح أمام نسبة البطالة المرتفعة ونقص الغذاء والخبز وباقي مشكلاته اليومية. وتعجبت الصحيفة من أن الميزانية التي تخصصها الحكومة المصرية للصحة هي حوالي 4 بليون دولار أمريكي أي ما يوازي 27.4 بليون جنيه مصري، ومع ذلك تعاني معظم مستشفيات مصر من نقص في الأطباء العاملين والأسرة والمعدات الطبية اللازمة للعناية بالمرضى ! واختتمت الصحيفة تقريرها لأن اقتصاد مصر و تصنيفها الائتماني أصبح الآن في الحضيض أو قريبا جدا من الإفلاس –على حد قولها-.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المستشفيات المصرية تعاني وموازنة الصحة 4 مليار دولار المستشفيات المصرية تعاني وموازنة الصحة 4 مليار دولار



GMT 17:10 2024 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

نجاح أول عملية زراعة كلية ذاتية في سلطنة عُمان

GMT 05:50 2024 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

اختبار دم جديد للتشخيص المبكر لسرطان الرئة

GMT 17:13 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

يوم مفتوح فـي مستشفى جامعة السلطان قابوس

GMT 17:08 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

«صحية مسقط» تنظم ندوة حول تطوير منظومة العمل الصحي

GMT 18:25 2023 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الصحة تحتفل باليوم العُماني للتبرع بالأعضاء

GMT 17:57 2023 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

«520» متبرعا بالدم فـي «مستعد تتبرع بدمك» بصحار

يارا بإطلالات راقية مستوحاة من عالم أميرات ديزني

بيروت ـ كريستين نبعة

GMT 05:51 2024 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية
 عمان اليوم - أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية

GMT 11:08 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم
 عمان اليوم - لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم

GMT 10:36 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

أفكار لتجميل المنزل بالزهور
 عمان اليوم - أفكار لتجميل المنزل بالزهور

GMT 08:43 2023 الأربعاء ,18 تشرين الأول / أكتوبر

توقعات الأبراج اليوم الأربعاء 18 أكتوبر/تشرين الأول 2023

GMT 06:32 2023 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات الأبراج اليوم الجمعة 3 نوفمبر/ تشرين الثاني 2023

GMT 11:35 2023 الأحد ,18 حزيران / يونيو

توقعات الأبراج اليوم الأحد 18 يونيو/ حزيران 2023
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab