المواد الكيماوية الصناعية خطر على الإنسان
آخر تحديث GMT12:48:10
 عمان اليوم -

المواد الكيماوية الصناعية خطر على الإنسان

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - المواد الكيماوية الصناعية خطر على الإنسان

واشنطن ـ وكالات

قال فريق أبحاث ترعاه الأمم المتحدة، الأربعاء، إن مواد كيماوية من صنع الإنسان تضاف لمنتجات يومية، يرجح أن تكون سببا جزئيا على الأقل في ارتفاع المواليد المشوهة، وأمراض السرطان المرتبطة بالهرمونات والأمراض النفسية على مستوى العالم. ووفقا للدراسة فإن هذه المواد التي تعرف اختصارا باسم "إي.دي.سي"، قد تكون أيضا سببا في انخفاض عدد الحيوانات المنوية لدى الذكور من البشر والخصوبة لدى الإناث، وأيضا بزيادة في سرطانات الأطفال التي كانت نادرة في السابق علاوة على اختفاء بعض أنواع الحيوانات. ونشر الفريق الدولي الذي يضم خبراء أكاديميين يعملون تحت مظلة برنامج الأمم المتحدة للبيئة ومنظمة الصحة العالمية، نتائج بحثهم في وثيقة تحديثية لدراسة أعدت في عام 2002، عن المخاطر المحتملة للمواد الكيماوية الصناعية. وأشار فريق الباحثين في تقريره إلى "خطر عالمي يستوجب التصدي له"، وقال إن البشر والحيوانات في أنحاء الكوكب تعرضوا على الأرجح للمئات من هذه المركبات التي لم تحظ في الأغلب بدراسة كافية، وقال التقرير المكون من 28 صفحة "أننا نعيش في عالم أصبحت فيه الكيماويات التي يصنعها الإنسان جزءا من حياتنا اليومية". وصدر التقرير وعنوانه "حالة علوم المواد الكيماوية المعطلة للغدد الصماء 2012" كدليل استرشادي للحكومات، وتشمل "إي.دي.سي" الفثالات التي طالما تستخدم في صنع المواد البلاستيكية "اللدائن" الناعمة والمرنة، ومن المنتجات المصنوعة منها العاب وعرائس الأطفال والعطور والأدوية، وأيضا مستحضرات التجميل خاصة مزيلات العرق التي يمتصها الجسم. ومن هذه المواد أيضا ثنائي الفينول- A الذي يستخدم في تقوية اللدائن "البلاستيك"، ويوجد في علب الأغذية والمشروبات ومنها علب الأطفال وأغلفة المعلبات الغذائية. وحظر عدد قليل من البلدان ومنها الولايات المتحدة وكندا وبعض البلدان الأوروبية، استخدام بعض من هذه المواد في منتجات معينة ولاسيما المخصصة لاستخدام الأطفال. ولكن التقرير يقول "أن مئات الآلاف" يستخدمونها وان جزءا صغيرا فقط هو ما جرى تقييمه على انه يسبب اضطرابات للغدد الصماء والهرمونات وجسم الإنسان والحيوان، ويعتقد الخبراء أن مثل هذه المواد الكيماوية، يمكن أن تتخلل المشروبات والأغذية من الأوعية التي يتم تعبئتها فيها.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

المواد الكيماوية الصناعية خطر على الإنسان المواد الكيماوية الصناعية خطر على الإنسان



GMT 17:10 2024 الأربعاء ,03 كانون الثاني / يناير

نجاح أول عملية زراعة كلية ذاتية في سلطنة عُمان

GMT 05:50 2024 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

اختبار دم جديد للتشخيص المبكر لسرطان الرئة

GMT 17:13 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

يوم مفتوح فـي مستشفى جامعة السلطان قابوس

GMT 17:08 2023 الأربعاء ,20 كانون الأول / ديسمبر

«صحية مسقط» تنظم ندوة حول تطوير منظومة العمل الصحي

GMT 18:25 2023 الثلاثاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الصحة تحتفل باليوم العُماني للتبرع بالأعضاء

GMT 17:57 2023 الأحد ,17 كانون الأول / ديسمبر

«520» متبرعا بالدم فـي «مستعد تتبرع بدمك» بصحار

يارا بإطلالات راقية مستوحاة من عالم أميرات ديزني

بيروت ـ كريستين نبعة

GMT 05:51 2024 الإثنين ,29 كانون الثاني / يناير

أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية
 عمان اليوم - أنغام تتألق بإطلالتين ناعمتين في حفلها بالسعودية

GMT 11:08 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم
 عمان اليوم - لعشاق الثقافة والفنون أبرز المتاحف الشهيرة حول العالم

GMT 10:36 2024 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

أفكار لتجميل المنزل بالزهور
 عمان اليوم - أفكار لتجميل المنزل بالزهور

GMT 07:30 2023 الأحد ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات الأبراج اليوم الأحد 5 نوفمبر/تشرين الثاني 2023

GMT 18:33 2023 الأربعاء ,12 تموز / يوليو

أنس جابر تبلغ نصف نهائي ويمبلدون

GMT 11:56 2023 الجمعة ,06 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يعلن دعمه لملف السعودية لاستضافة كأس العالم 2034

GMT 06:32 2023 الجمعة ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

توقعات الأبراج اليوم الجمعة 3 نوفمبر/ تشرين الثاني 2023
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab