رانيا يوسف تؤكد حرمانها من الدعاية لتزامن عرض مسلسليها
آخر تحديث GMT09:48:49
 عمان اليوم -

أوضحت لـ"العرب اليوم" الظلم الذي تعرضت له

رانيا يوسف تؤكد حرمانها من الدعاية لتزامن عرض مسلسليها

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - رانيا يوسف تؤكد حرمانها من الدعاية لتزامن عرض مسلسليها

الفنانة رانيا يوسف
القاهرة ـ نورا هارون

أكدت الفنانة رانيا يوسف أن عرض مسلسلان لها في وقت واحد، هما "عيون القلب"، و "الصندوق الأسود"، عرّضها لظلم كبير، إذ كان من المفترض أن تكون هي بطلة الدعاية الخاصة بمسلسها "عيون القلب" وهو الأمر الذي أتفقت عليه مسبقاً لكنه لم يحدث .

وأضافت في حوار خاص لـ"العرب اليوم" أن الأمر تغير بعد ذلك مع القناة العارضة للمسلسل، بسبب اعتراضهم على عرض عمل درامي أخر لها في نفس التوقيت وهو مسلسل "الصندوق الأسود"، فاضطرت القناة للتقليل من الدعاية الخاصة بها حتى لا يحدث ارتباك لدى الجمهور .

وأشارت إلى أنها كانت تتمنى عدم عرض المسلسلين في توقيت واحد حتى يأخذ كل عمل حقه في الدعاية ويشاهده الجمهور، لكنها على الرغم من ذلك تلقت ردود فعل جيدة حولهما، خاصة "عيون القلب" الذي تفاعل معه الجمهور، نظراً للعنصر التشويقي الذي يتضمنه العمل، وتطور الأحداث بشكل سريع، مشرة إلى أن "الجمهور وسيتفاجأ خلال الحلقات المقبلة".

وعن الهجوم الذي تعرضت له بسبب مشاهدها الجريئة بفيلم  "ريجاتا" الذي يعرض حالياً، أوضحت أن "من هاجم الفيلم لم يشاهده واكتفى بمشاهدة الدعاية الخاصة به،  التي اعتمد فيها منتجوه على الإثارة والمشاهد التي توحي بالجرأة كنوع من التشويق للجمهور. لكن الفيلم لم يحتوِ على شئ يخجل منه المشاهد فهو مناسب لكل الأعمار"، مشيرة إلى أنها  تعودت على هذا نظراً لاكتفاء البعض بالهجوم من دون أي أساس، وهي بشكل عام تحترم النقد الذي يكتب عنها وتستفيد منه لكنها ترفض رفضًا تامًا النقد السلبي لمجرد الهجوم.

وأوضحت "رانيا" أنها تأخذ حالياً فترة قصيرة من الراحة تمهيداً لبدء تصوير مسلسل "أرض النعام"، الذي ستخوض به ماراثون السباق الدرامي مع كبار النجوم في رمضان المقبل.

وأكدت أن مشكلتها مع زوجها السابق المنتج محمد مختار لم تنتهِ بعد، إذ أن القضية أمام القضاء ولن تتنازل عنها مهما حدث بسبب وصول الأمر بينهما إلى نفق مظلم. وبيّنت أن أخر ما عرضه عليها محمد مختار من أجل الإنفاق على بناته هو "دفع 2000 جنيه بواقع 30 جنيه لكل منهما بشكل يومي وهو ما يعد تهريجاً"، في وقت يفترض أنه ملزم بدفع نفقاتهن الخاصة ومصاريف الدراسة مادام مقتدرًا ويستطيع فعل ذلك. كما أوضحت أنها لا تستطيع حرمانه من ابنتيه، فهي كانت تسكن حتى وقت قريب إلى جانبه وكانت ابنتيهما تتردان عليه بشكل مستمر، لكنها استطاعت في الوقت الحالي امتلاك شقة خاصة بها بعد سنوات من العيش بشقة إيجار بسبب الظروف التي واجهتها.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رانيا يوسف تؤكد حرمانها من الدعاية لتزامن عرض مسلسليها رانيا يوسف تؤكد حرمانها من الدعاية لتزامن عرض مسلسليها



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 12:29 2024 السبت ,18 أيار / مايو

استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ
 عمان اليوم - استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab