رانيا يوسف تطالب بتغيير الخطاب الديني للقضاء على ظاهرة التحرش
آخر تحديث GMT13:09:49
 عمان اليوم -

أكدت أنه لا يجب أن نسوق مبررات للتحرش مثل ملابس المرأة

رانيا يوسف تطالب بتغيير "الخطاب الديني" للقضاء على ظاهرة التحرش

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - رانيا يوسف تطالب بتغيير "الخطاب الديني" للقضاء على ظاهرة التحرش

الفنانة المصرية رانيا يوسف
القاهرة - عمان اليوم

أكدت الفنانة المصرية رانيا يوسف استمرارها في اتخاذ مواقف قانونية ضد المتحرشين بها عبر حساباتها الرسمية عبر مواقع التواصل الاجتماعى، وعدم تخوفها من الانتقادات التي تطالها بسبب ما تقوم به، وتابعت في تصريحات لها أن بعض المتابعين لها توقفوا عن التعليقات السيئة وآخرين لاتزال تواصل ضدهم الإجراءات القضائية، ولفتت «رانيا» إلى أنها لم تتخوف من فضح المتحرشين تحت هاشتاغ «امسك متحرش».وبررت «رانيا» ذلك بأن الوضع ازداد سوءا كما كنا عليه قبل سنوات، وأوضحت: مثلا زمان الحى الشعبى كان أهل الحارة أو المنطقة يحلقوا شعر رأس الشاب الذي يعاكس، كى يعلموه ويبرزوا له خطأه، وعلى غرارهم عملت ذلك كنوع من فضح المتحرشين وحلق شعر رأسهم، يمكن يتكسف على دمه أو ميكررش فعله.
وتابعت «رانيا»: هو ليس شخصا يتعرف على فتاة، بل هو نوع من الإيذاء النفسى والجسدى ضد المرأة، وإذا كان هذا مفهومنا عن الإعجاب أو الحب فهذا خاطئ، وأى بلد فيها قوانين رادعة لذلك، بل وتدمر مستقبل المتحرشين، في واحدة مثلا راحت مع واحد البيت في بلد ما وقالتله «لا»، وأبلغت عنه، رغم أنها توجهت معه إلى منزله، وتم التعامل معه بأنه تحرش أو محاولة اغتصاب، وتابعت: ممكن يبقى التحرش بالنظرة، وليس باللمس أو الكلام.وطالبت «رانيا» بتغيير الخطاب الدينى، وتابعت: «لا يجب أن نسوق مبررات للتحرش وللمتحرشين، مثل ملابس المرأة، وهو ما نادى به الرئيس كثيرا»، وحول التذرع بملابس المرأة ومسؤوليتها عن إثارة المتحرش قالت: «كيف نبرر الاغتصاب أو التحرش مثلا بأطفال؟، لابد من تغيير مفاهيم وتعاملات الناس حول الأمر».

قد يهمك ايضًا:

رانيا يوسف تتألق بإطلالة تبرز أنوثتها بفستان جريء

انطلاق أولى حلقات «الرامي» لـ رانيا يوسف السبت

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

رانيا يوسف تطالب بتغيير الخطاب الديني للقضاء على ظاهرة التحرش رانيا يوسف تطالب بتغيير الخطاب الديني للقضاء على ظاهرة التحرش



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 12:29 2024 السبت ,18 أيار / مايو

استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ
 عمان اليوم - استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ

GMT 14:50 2019 الثلاثاء ,02 إبريل / نيسان

حافظ على رباطة جأشك حتى لو تعرضت للاستفزاز

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:43 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 08:49 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم الجمعة 30 أكتوبر / تشرين الأول لبرج الجوزاء
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab