اتّجهت للإنتاج بغيّة تقديم صورة مصريّة أفضل
آخر تحديث GMT09:48:49
 عمان اليوم -

النجمة إلهام شاهين في حديث الى "العرب اليوم":

اتّجهت للإنتاج بغيّة تقديم صورة مصريّة أفضل

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - اتّجهت للإنتاج بغيّة تقديم صورة مصريّة أفضل

القاهرة - نهى حماد

نفت النجمة إلهام شاهين احتمال توجهها إلى عالم السياسة، مشيرة إلى أنها تشارك في الموسم الرمضاني المقبل عبر تجربة دراميّة من إنتاجها الشخصي، وإخراج إيناس الدغيدي، مؤكّدة أنَّ السينما المصرية عرفت أفلامًا لا تتناسب وعراقتها، ما دفعني إلى الإنتاج السينمائي، بغية تقديم صورة أفضل. وأكّدت إلهام، في حديث خاص إلى "العرب اليوم"، أنّها "كانت قد فقدت الأمل في الحصول على سيناريو جيد، يعيدها إلى الدراما التليفزيونية، هذا العام، حتى تحدثت إليها المخرجة إيناس الدغيدي، وعرضت عليها سيناريو مسلسل اضطراب عاطفي، الذي تحمّست له عقب القراءة، وقرّرت البدء في التحضير له فورًا، حيث ستبدأ تصويره في نهاية شباط/فبراير المقبل". وعبّرت إلهام عن سعادتها بتجربتها التليفزيونية الأخيرة "نظرية الجوافة"، لاسيما أنّها قدّمت دورًا مختلفًا عن ما عهده المشاهد منها، مشيرة إلى أنّها "أحبت تقديم الدور الكوميدي، الذي يسخر من كل شيء في مصر". وأوضحت، بشأن تجربة إنتاجها لـ"نظرية الجوافة"، أنَّ "المسلسل كان يناقش قضية صعبة، وينتقد فترة من أسوء الفترات التي مر بها الشعب المصري في تاريخه، وهي فترة حكم الإخوان، وكان من الصعب جدًا أن يقبل أيّ منتج المغامرة، لاسيما أنّ الإخوان كانوا في هذه الفترة في عزّ جبروتهم، وكان المسلسل يوجّه نقدًا لاذعًا لهم، ولأدائهم، فتحمست لإنتاجه، في محاولة لتقديم شيء للوطن، في تلك الفترة". وبشأن فيلمها الجديد "يوم للستات"، أكّدت أنّها "انتهت من تصوير المشاهد الداخلية، فيما اضطرت إلى إيقاف التصوير، لأنّ المشاهد الخارجية تحتاج وقتًا صيفيًا، لاسيما أنَّ التصوير سيكون في الشوارع". وبيّنت إلهام أنّ "محاولتها للإنتاج السينمائي تأتي من رغبة في تحسين صورة الفيلم المصري في الخارج، لاسيما عقب صدور أفلام عدة أساءت للسينما، الأمر الذي جعلني أقرّر تقديم أعمال ذات قيمة، مهما كانت تكلفتها، لأني لا أسعى للربح، ولا أنظر للأمر من زوايته التجارية". وفي ختام حديثها إلى "العرب اليوم"، لفتت إلهام إلى ما تردّد بشأن نيتها الدخول في عالم السياسة، أو المشاركة في الانتخابات البرلمانية، مؤكّدة أنّ "السياسة لا تناسبها، ولا تليق بها، لأنها شخصية مباشرة ومسالمة، وكل علاقتها مع السياسة تمثّلت في تلبية نداء الوطن، عند مشاركتها في ثورة 30 يونيو، بغية إسقاط نظام الإخوان".

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اتّجهت للإنتاج بغيّة تقديم صورة مصريّة أفضل اتّجهت للإنتاج بغيّة تقديم صورة مصريّة أفضل



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 12:29 2024 السبت ,18 أيار / مايو

استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ
 عمان اليوم - استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ

GMT 15:48 2019 الأربعاء ,01 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab