السجين أكس زود حزب الله بمعلومات أثناء عمله في الموساد
آخر تحديث GMT18:59:32
 عمان اليوم -

"السجين أكس" زود "حزب الله" بمعلومات أثناء عمله في "الموساد"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - "السجين أكس" زود "حزب الله" بمعلومات أثناء عمله في "الموساد"

برلين ـ العرب اليوم

افادت مجلة "دير شبيغل" الالمانية ان السجين السابق الاسترالي الاسرائيلي المعروف بـ"السجين اكس" والذي عثر عليه مشنوقا في سجن بتل أبيب في 2010، كان يمد "حزب الله" اللبناني بمعلومات حين كان يعمل لحساب "الموساد". وافادت المجلة الاسبوعية ان بن زيغير (34 عاما) المحامي الاسترالي الاسرائيلي الذي وجد مشنوقا في حمام زنزانته التي يفترض انها صممت لمنع اي انتحار، كان زود "حزب الله" باسمي مخبرين اثنين على الاقل يعملان لحساب اسرائيل. وكانت قناة "ايه بي سي" الاسترالية اكدت في بداية آذار/ مارس ان وكالة الاستخبارات الخارجية الاسرائيلية (الموساد) جندت زيغير بعد اقامته في اسرائيل. وبحسب المجلة الالمانية التي اشارت الى نتائج "عمليات بحث دولية"، فان بن زيغير بدا في 2003 يقوم لحساب "الموساد" بمراقبة الشركات الاوروبية التي تتاجر مع ايران وسورية. في المقابل، لم يرضى "الموساد" عن اداء عمله واعادته الى اسرائيل في 2007. وفي 2008 حصل على اجازة مطولة ليعود الى ميلبورن لانهاء دراسته، بحسب المجلة. لكن قبل ذلك حاول تجنيد مخبرين داخل انصار "حزب الله" على امل ان يستعيد تقدير رؤسائه في "الموساد". ولاقناع هؤلاء الانصار بانه فعلا عميل للموساد، كشف معلومات فائقة الحساسية منها خصوصا اسمي اللبنانيين زياد الحمصي ومصطفى علي عوض اللذين تم توقيفهما في ايار/ مايو 2009 بتهمة التجسس لمصلحة اسرائيل وحكم عليهما في لبنان بالاشغال الشاقة. واضافت المجلة الالمانية انه بعد توقيف بن زيغير في شباط/ فبراير 2010 ارادت السلطات الاسرائيلية ان تجعل منه عبرة لغيره مؤكدة انه سينال حكما بالسجن لمدة عشر سنوات على الاقل.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السجين أكس زود حزب الله بمعلومات أثناء عمله في الموساد السجين أكس زود حزب الله بمعلومات أثناء عمله في الموساد



هيفاء وهبي تزداد أناقة وأنوثة بإطلالات جذّابة في الفستان القصير

القاهرة ـ عمان اليوم

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab