الكشف عن حقيقة الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية
آخر تحديث GMT17:52:45
 عمان اليوم -
سقوط جرحى جراء إطلاق نار في قاعدة عسكرية شمال واشنطن جيش العدو الاسرائيلي يرفع درجة التأهب على الحدود الشمالية مع لبنان خشية تكرار إطلاق جهات فلسطينية صواريخ من الجنوب على خلفية التوتر الحاصل مع قطاع غزة "البنتاغون" يؤكد أن هناك جهداً دولياً تشارك فيه عدة دول لتأمين عمليات الإجلاء من كابول ويتواصل مع "طالبان" لتسهيل الممر الآمن للأفراد الذين يريدون الوصول إلى المطار "البنتاغون" يعلن عن انطلاق 25 طائرة عسكرية من كابول اليوم ونقل 16 ألف شخص من هناك في الساعات الأخيرة واشنطن تفرض عقوبات على مسؤول عسكري أرتيري كبير بتهمة ارتكاب جرائم في إقليم تيغري الإثيوبي مقتل 5 أشخاص وإصابة 6 آخرين في حريق على منصة نفط بحرية في خليج المكسيك والبحث جار عن مفقودين البيت الأبيض يعلن أن واشنطن تستطيع إجلاء جميع الاميركيين من أفغانستان بحلول نهاية الشهر طائرات الاحتلال الإسرائيلي تستهدف موقعاً للمقاومة الفلسطينية غرب خانيونس جنوب قطاع غزة وزير الدفاع الأميركي يؤكد على مواصلة التنسيق مع "طالبان" لخفض التوتر في محيط المطار طالبان تعلن "عفواً عاماً" عن مسؤولي الحكومة الأفغانية وتدعوهم للعودة إلى العمل
أخر الأخبار

الكشف عن حقيقة الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الكشف عن حقيقة الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية

الأطعمة "ذات السعرات الحرارية السلبية"
لندن - عمان اليوم

طُرح سؤال هام على 3 خبراء في التغذية وعلم وظائف الأعضاء: "هل الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية موجودة فعلا؟".تشرح لويز دانفورد، الخبيرة في التغذية وعلم وظائف الأعضاء من جامعة دي مونتفورت في المملكة المتحدة، أن "السعرات الحرارية هي وحدة للطاقة، يُعبر عنها عادة بالسعرات الحرارية لمحتوى الطاقة في الطعام".وتأتي معظم عبوات المواد الغذائية مع ملصقات تصف عدد السعرات الحرارية في هذا المنتج. ونستهلك السعرات الحرارية عن طريق الأكل واستخدام السعرات الحرارية عن طريق حرق الطاقة.

وتقول دانفورد: "إن احتياجاتنا من الطاقة تتكون من ثلاثة مكونات:

• الطاقة اللازمة للحفاظ على الجسم في حالة راحة، وهي الطاقة اللازمة لجسمنا للقيام بعملياته الأساسية حتى نتمكن من العيش.

• التأثير الحراري للأكل، وهو زيادة معدل الأيض بعد الأكل أثناء هضم الطعام وامتصاصه.

• الطاقة الإضافية اللازمة للنشاط والتمرين".

ما هي الأطعمة "ذات السعرات الحرارية السلبية"؟

تقول دانفورد: "النظرية الكامنة وراء الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية هي أن بعض الأطعمة تحتوي على سعرات حرارية (طاقة) أقل من كمية الطاقة اللازمة لهضم الطعام وامتصاصه في الجسم. وهذا يبدو معقولا من الناحية النظرية. ولكن في الواقع، حتى الأطعمة ذات السعرات الحرارية المنخفضة، مثل الكرفس، تحتوي على سعرات حرارية أكثر مما يتطلبه الجسم لتفتيتها وامتصاصها". وبعض الأطعمة التي تُصنّف على أنها "ذات سعرات حرارية سلبية" تشمل الكرفس والجريب فروت والطماطم والخيار والبروكلي والخس والجزر.

ما هو الدليل على وجود الأطعمة "ذات السعرات الحرارية السلبية"؟

قال اثنان من الخبراء الثلاثة إنه لا يوجد دليل على وجود الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية.ويقول تيم كرو، خبير التغذية في Thinking Nutrition: "حتى قطعة الكرفس، تحتوي على 95% من الماء، إلا أنها لا تزال تحتوي على عدد قليل من الكيلوجول من الكربوهيدرات (65 كيلو جول على وجه الدقة). وعلى الرغم من وجود تكلفة طاقة على جسمك في هضم الطعام، تسمى التأثير الحراري للطعام، إلا أن هذا يعادل حوالي 10% من الطاقة في الطعام. لذا، حتى الكرفس يضيف بعض الكيلوجول إلى نظامك الغذائي. وعلى الرغم من أنه رقم صغير، إلا أنه بالتأكيد ليس رقما سالبا".

وعلى الرغم من أن الماء البارد ليس طعاما، فقد تم اعتباره سلبيا من السعرات الحرارية. وتقول كورنيلي نينابر روسو، الخبيرة في التغذية من جامعة الشمال الغربي في جنوب إفريقيا: "لا تحتوي المياه على طاقة، وعند شرب الماء خارج نطاقات درجة حرارة الجسم، ستنفق بعض الطاقة للحفاظ على درجة حرارة الجسم الداخلية، أي ما يسمى بالمياه التي يسببها تأثير التوليد الحراري".

وحاولت العديد من الدراسات التحقيق فيما إذا كان هذا التأثير مفيدا لفقدان الوزن، ولكن معظمها وجد عدم وجود أو الحد الأدنى من استهلاك السعرات الحرارية بعد شرب الماء البارد.ويعتبر مضغ العلكة - على الرغم من أنه شيء قد لا نعتبره طعاما - من العناصر "ذات السعرات الحرارية السلبية".ومع ذلك، فإن تأثيره ضئيل، كما تقول نينابر روسو: "إن المضغ يحرق 46.2 كيلو جول في الساعة، وبالتالي لا يمكن اعتباره تمرينا حقيقيا. ولأن قطعة واحدة من العلكة تحتوي على حوالي 42.0 كيلو جول، سيتطلب المضغ لمدة ساعة أو أكثر لحرق الطاقة التي توفرها العلكة".

هل ما يسمى بالأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية تقدم أي فوائد؟

إذا كان الكرفس والجريب فروت والخيار لا تسبب لنا فقدان السعرات الحرارية، فكيف يتم العثور عليها غالبا في الأنظمة الغذائية الفعالة لإنقاص الوزن؟.وتقول نينابر روسو: "الأنظمة الغذائية القائمة على ما يسمى بالأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية أو استخدام المصطلح الأكثر قبولا "الأطعمة الخالية" لا تعمل لأنها تسبب نقصا في الطاقة، بل لأن هذه الأطعمة تشبع الجوع بملء المعدة بطعام غير كثيف الطاقة ويمكن أن يؤدي إلى جانب التمارين الرياضية إلى حرق وقود أكثر مما تم تناوله لخلق عجز إجمالي في الطاقة".

وبالتالي فإن تناول ما يسمى بالأطعمة "ذات السعرات الحرارية السلبية" يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن عن طريق جعلك تشعر بالشبع. وتلخص دانفورد: "لسوء الحظ، فإن الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية هي خرافة، ولا توجد طريقة سهلة لفقدان الوزن والحفاظ عليه على المدى الطويل. من المرجح أن يؤدي تغيير خيارات الطعام والشراب إلى خيارات صحية على أساس دائم إلى فقدان الوزن على المدى الطويل أكثر من اتباع نظام غذائي قصير المدى وحده".

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

السعرات الحرارية في التمر لا تهدد الرجيم
 

سوائل طبيعية تحرق السعرات الحرارية وتمنع زيادة الوزن

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الكشف عن حقيقة الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية الكشف عن حقيقة الأطعمة ذات السعرات الحرارية السلبية



GMT 13:27 2021 السبت ,25 كانون الأول / ديسمبر

أخطاء قاتلة تُسبب التسمم الغذائي

GMT 19:48 2021 الجمعة ,10 كانون الأول / ديسمبر

نيوزيلندا أول دولة تستعد لمنع شبابها من التدخين نهائياً

GMT 19:10 2021 الإثنين ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

دواء مخصص لمرض السكري يحدث ثورة في علاج الكلى

GMT 20:30 2021 الأربعاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

الصحة العالمية تستعرض إجراءات مكافحة كوفيد 19 في مسقط

GMT 14:11 2021 الثلاثاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

الدهون الحيوانية تزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية

مهيرة عبدالعزيز في إطلالات مبهجة باللون الأخضر

أبوظبي - عمان اليوم

GMT 11:53 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

أجمل إطلالات النجمات في عيد الميلاد هذا العام
 عمان اليوم - أجمل إطلالات النجمات في عيد الميلاد هذا العام

GMT 11:55 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

أفضل الوجهات لقضاء أوقات ممتعة مع الأصدقاء
 عمان اليوم - أفضل الوجهات لقضاء أوقات ممتعة مع الأصدقاء

GMT 23:55 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

نصائح لاختيار أثاث منزل عملي ومريح
 عمان اليوم - نصائح لاختيار أثاث منزل عملي ومريح

GMT 17:19 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

قناة فرنسية تنشر تقريرًا عن تطور قطاع الصيد في سلطنة عمان
 عمان اليوم - قناة فرنسية تنشر تقريرًا عن تطور قطاع الصيد في سلطنة عمان

GMT 12:11 2021 الأربعاء ,29 كانون الأول / ديسمبر

الحزن يخيم على ماسبيرو عقب رحيل الإعلامية عزة الإتربي
 عمان اليوم - الحزن يخيم على ماسبيرو عقب رحيل الإعلامية عزة الإتربي

GMT 19:08 2021 الإثنين ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

إطلالات مميزة مستوحاة من النجمة منى زكي
 عمان اليوم - إطلالات مميزة مستوحاة من النجمة منى زكي

GMT 15:38 2021 الثلاثاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الأماكن والوجهات السياحية في اليونان لخريف 2021
 عمان اليوم - أفضل الأماكن والوجهات السياحية في اليونان لخريف 2021

GMT 15:07 2021 الثلاثاء ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار متنوعة لدرج المنزل في الديكور الداخلي
 عمان اليوم - أفكار متنوعة لدرج المنزل في الديكور الداخلي

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab