النعيمي يؤكّد ضرورة الاستثمار في النفط لتلبية زيادة الطلب
آخر تحديث GMT14:43:07
 عمان اليوم -

عزَّزت وفرة الإمدادات تخمة المعروض في الأسواق

النعيمي يؤكّد ضرورة الاستثمار في النفط لتلبية زيادة الطلب

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - النعيمي يؤكّد ضرورة الاستثمار في النفط لتلبية زيادة الطلب

وزير البترول علي النعيمي
الرياض - سعيد الغامدي

أكّد وزير البترول والثروة المعدنية السعودي، علي النعيمي، الجمعة، أنّ الاستثمارات المستقبلية في النفط يجب أن تستمر من أجل تلبية زيادة الطلب العالمي على الخام المتوقع أن تفوق مليون برميل يومياً.
وأضاف أمام مؤتمر عن الطاقة في المنامة، "الطلب على النفط آخذ في النمو. ومن أجل تلبية الزيادة في الطلب ينبغي أن يكون هناك استمرار إن لم يكن زيادة في وتيرة الاستثمارات في صناعة النفط لضمان استقرار السوق على المديين القصير والطويل".

وأمام ملتقى "مستقبل الطاقة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا" الذي نظمته "الشركة العربية للاستثمارات النفطية" (أبيكورب) أبرز النعيمي، "يبلغ حجم استهلاك النفط في العالم العربي نحو تسعة ملايين برميل يومياً، أو ما يقارب 10% من إجمالي الاستهلاك العالمي، وفي هذا الوقت الذي تشهد فيه بعض الدول العربية أوضاعاً سياسية غير مستقرة، فإن أهمية العمل العربي المشترك في المجال الاقتصادي تتضاعف، وبالذات في مجال صناعة النفط، فالوطن العربي يملك أكثر من 56% من الاحتياط العالمي المعروف من النفط، وأكثر من 27% من الاحتياط العالمي من الغاز الطبيعي، وهي احتياطات مرشحة للزيادة خلال السنوات المقبلة، من خلال الاكتشافات الجديدة، وتطور تقنيات الاكتشاف والإنتاج".

ولفت النعيمي إلى "الدور الذي تقوم به السعودية، في استقرار السوق النفطية، واستعدادها المستمر، وسعيها الحثيث، إلى التعاون مع كافة الدول المنتجة والمصدّرة للنفط، سواء من دول داخل أوبك، أو من خارجها، للحفاظ على استقرار السوق والأسعار، يدعم ذلك أن المملكة، ذات صدقية عالية، ومصدِّر رئيس للنفط، فضلاً عن استثمارها في كل مراحل الصناعة النفطية محلياً، وعالمياً".

وتوقعت وزارة الطاقة الإماراتية أن تبدأ أسعار النفط في التحسن العام المقبل، ووصفت قرار "أوبك" بعدم خفض الإمدادات بأنه صائب. وأوضح وكيل وزارة الطاقة الإماراتي، مطر النيادي، أمام المؤتمر، "نعتقد أن سياسة أوبك صائبة، وسيشهد العام المقبل تحسناً في الأسعار. وفي 2016 قد نشهد بعض التصحيح في السوق".

وارتفعت أسعار النفط لكنها ما زالت تقاوم كي تبتعد عن حاجز 40 دولاراً للبرميل إذ عززت وفرة الإمدادات والمخزونات استمرار تخمة المعروض في الأسواق. وجرى تداول خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة بسعر 40.91 دولار للبرميل بزيادة 16 سنتاً عن سعر آخر تسوية. وهبط العقد دون 40 دولاراً للبرميل للمرة الأولى منذ آب/ أغسطس، الأربعاء.

وبيّن متداولون أنّ تغطية المراكز المكشوفة يرجع لها الفضل في المكاسب المحدودة التي تحققت وليس المعنويات الايجابية في السوق. وبلغ سعر خام "برنت" العالمي في العقود الآجلة 44.50 دولار للبرميل بزيادة 36 سنتاً. وعمومًا ما زالت أسواق النفط متخمة وأبرز الأدلة الظاهرة على ذلك زيادة المخزونات الأميركية.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النعيمي يؤكّد ضرورة الاستثمار في النفط لتلبية زيادة الطلب النعيمي يؤكّد ضرورة الاستثمار في النفط لتلبية زيادة الطلب



النجمات اللبنانيات بتصاميم فساتين عصرية مُميزة

بيروت ـ عمان اليوم

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab