ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون البريكست
آخر تحديث GMT18:08:26
 عمان اليوم -

مطالبات بحماية حقوق مواطني الاتحاد الأوروبي في بريطانيا

ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون "البريكست"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون "البريكست"

رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي
لندن ـ ماريا طبراني

تواجه رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، هزيمة مزدوجة في مشروع قانون الخروج من الإتحاد الأوروبي "البريكست" حيث يدعم العديد من الأقران من مختلف الأحزاب توفير حماية إضافية لمواطني الاتحاد الأوروبي، وقد إلتفّ التابعون إلى حزب العمل والحزب الليبرالي الديمقراطي، والمتمردين المحافظين حول تعديلين من شأنهما فرض تغييرات ملحوظة على تشريعات بدء محادثات "البريكست".

ويضمن أحد هذين التغيرين لكل مواطن في الاتحاد الأوروبي يوجد حاليًا في بريطانيا الحفاظ على الحق في العمل والبقاء في بريطانيا، حتى لو فقد البريطانيين الذين يعيشون في القارة الحماية، ويجبر التغيير الثاني الحكومة على الحصول على موافقة النواب والأقران على اتفاق "البريكست" النهائي قبل أن تنسحب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي – وهو حق نقض قرار ساري المفعول أو ما يسمي بـ "الفيتو".

ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون البريكست

وكشفت مصادر في المعارضة أن "لديها الأعداد اللازمة" لهزيمة الحكومة لأن المحافظين ليس لديهم أغلبية في مجلس اللوردات، وأعرب المحافظون علنًا عن دعمهم لتحركات، وزير المعاشات السابق، البارونة ألتمان، وقالوا إنها ترى دعم القرارين على حد سواء.

ولا يعتبر هذا المكان المناسب لربط أيدي رئيسة الوزراء وهي تستعد للدخول في مفاوضات مع اللوردات، وأية تغييرات يتم التصويت عليها من خلال مجلس لوردات ستنتقل بعد ذلك إلى مجلس العموم للموافقة عليها من قبل النواب، وفى حال رفض مجلس العموم التعديلات، يدخل التشريع المعرف باسم "بينغ بونغ"، في مناقشة بين الأقران والنواب حتى يتم التوصّل إلى اتفاق.

وتقبع الحكومة البريطانية الآن تحت ضغط هائل لتجنّب الهزيمة في التصويت، وقد صدر، أخيرًا، قانون الاتحاد الأوروبي "إخطار الانسحاب"، الذي يعطي الحكومة القدرة على البدء في  المادة 50 وبدء محادثات، من قبل النواب دون أي تغيير.

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون البريكست ماي تواجه هزيمة مزدوجة في مشروع قانون البريكست



نجوى كرم تخطّف الأنظار يإطلالات ساحرة ومبهجة

بيروت ـ عمان اليوم

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 21:16 2020 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 20:25 2020 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

قد تمهل لكنك لن تهمل

GMT 19:40 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

يبدأ الشهر بيوم مناسب لك ويتناغم مع طموحاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab