الزبير يعتبر الاندماج بين عُمان العربي والعز يعزز الاقتصاد
آخر تحديث GMT21:11:01
 عمان اليوم -

كشف أنه سيُخلف فوائد متعددة للمستثمرين والعملاء والموظفين

الزبير يعتبر الاندماج بين "عُمان العربي" و"العز" يعزز الاقتصاد

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الزبير يعتبر الاندماج بين "عُمان العربي" و"العز" يعزز الاقتصاد

خَالد الزبير رئيس مجلس إدارة مجموعة "أُومينفست"
مسقط - عمان اليوم

أكَّد خَالد بن مُحمَّد الزبير رئيس مجلس إدارة مجموعة "أُومينفست" -الشركة العُمانية العالمية للتنمية والاستثمار، المُسَاهِم الأكبر في بنك عُمان العربي- أنَّ الاندماج بين بنك عمان العربي وبنك العز يُتَرجم المعنى الحقيقي للشراكة من أجل تعزيز الاقتصاد الوطني، فضلا عن تطوير أداء القطاع المصرفي.

 وقال الزبير - في حوار خاص بمناسبة الاندماج بين البنكين – "إنَّ هذه الخطوة ستسفر عن فوائد متعددة للمستثمرين والعملاء والموظفين في كلا البنكين، مُتوقعا استكمال الحصول على الموافقات اللازمة للاندماج بنهاية شهر يونيو الجاري".

وأضاف خالد الزبير أنَّ بنك عُمان العربي سيتمكن من القيام بدور مهم في اندماجات مصرفية مستقبلية؛ وسلَّط رئيس مجلس إدارة مجموعة "أومينفست" -الشركة العمانية العالمية للتنمية والاستثمار- الضوء على التقدم المُحرز على صعيد مباحثات الاندماج، والهيكلية المقترحة للبنك وخططه المستقبلية ما بعد الاندماج، والآثار التي سيرتبها هذا الاندماج على قطاع البنوك في السلطنة والاقتصاد بشكل عام، وكذلك ما سيلمسه المستثمرون والأطراف المعنيون من تعظيم لقيمة استثماراتهم.
  وفيما يلي نص الحوار:

بدايةً.. نودُ تسليط الضوء على العوامل الرئيسية التي أسهمتْ في إنجاز ما تحقق من تقدم حتى الآن في مسيرة الاندماج بين بنك عمان العربي وبنك العز؟

- الرؤية الواضحة والالتزام والدعم منقطعا النظير من قبل الجهات المعنية، يُعدَّان من أبرز العناصر التي أسهمتْ في إنجاز ما تحقق من تقدم في هذا الاتفاق الإستراتيجي، الذي يعد مُهمًّا للاقتصاد العماني وقطاع البنوك بشكل خاص.

ولا يَسعني في هذا الإطار إلا أنْ أعبِّر -بالأصالة عن نفسي وبالنيابة عن أعضاء مجلس إدارة أومينفست- عن جزيل الشكر والامتنان للقائمين على البنك المركزي العماني والهيئة العامة لسوق المال على ما أبدوه من توجيهات سديدة ودعم موصول. وأؤكد أن المرونة التي أبدوها نحو هذا الاتفاق -رغم تعقيده وصعوبته خصوصاً في الظروف الاقتصادية الحالية- هي محط إعجاب وفخر. ويُمكنني القول بكل ثقة، إنَّ ما شهدناه من قبلهم مثّل فكراً تقدميًّا بكافة المقاييس. كما نقدر عالياً الدعم والالتزام الذي أبدته مجموعة البنك العربي المحدود؛ شركاؤنا الإستراتيجيون على مدى سنوات طويلة من عمر بنك عُمان العربي. كما كان للدور الذي لعبه رؤساء مجلسي إدارة بنك عُمان العربي وبنك العز، وأعضائهما وإداراتهما التنفيذيتيْن أثر مهم في تحقيق هذا التقدم؛ حيث رأى الجميع في هذا الاتفاق فرصة سانحة لتعزيز قيمة هذا الاستثمار بما يُحقق الفائدة المرجوة للمستثمرين وعملاء وموظفي البنكين. ونود أن نشكرهم على ما أبدوه من تعاون وتجسيد واضح للمعنى الحقيقي للشراكة.

   هل لك أن ترسم صورة مستقبل البنك ما بعد هذا الاندماج، ومتى تتوقعون إنجازه بالكامل؟

- خَضَع هذا الموضوع لبحث مستفيض ونقاشات متعمقة فيما بين قيادتيْ البنكين، وكذلك مع الجهات التنظيمية، وتمخض النقاش والبحث عن أن بنك عُمان العربي سوف يصبح -بعد الاندماج- الشركة الأم المالكة لبنك العز، كما سيتمُّ تحويل بنك عُمان العربي إلى شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق مسقط للأوراق المالية، فيما يُصبح بنك العز شركة مصرفية إسلامية تابعة ومملوكة بالكامل لبنك عُمان العربي، ويتم تحويلها إلى شركة مساهمة مقفلة.

وأودُّ هنا أنْ أنوِّه إلى أنَّه وبدعم وتوجيه من الجهات التنظيمية، فإنَّ بنك عُمان العربي سوف يقوم بضخ ما يلزم من رأس مال في بنك العز، كما سيقوم بنقل نافذة اليسر للصيرفة الإسلامية إلى بنك العز؛ بهدف تعزيز وزيادة حجم الأعمال المصرفية الإسلامية لبنك العز.

وفيما يتعلَّق بالتطور المستقبلي لأعمال الاندماج، فإننا نتوقع أن يتم استكماله، بعد الحصول على الموافقات اللازمة من المساهمين والجهات التنظيمية، بحلول نهاية شهر يونيو 2020.

 أفصحت "أومينفست" حول بيع جزء من أسهمها في بنك عُمان العربي إلى مجموعة البنك العربي.. اشرح الدافع وراء هذا البيع، وأثره على هيكلية مُلاك البنك ما بعد الاندماج والدور المتوقع من الشركاء الرئيسيين فيه؟

- أودُّ أن أُبيِّن أهمية هذا الموضوع، وضرورة توضيحه لكافة المعنيين والمستثمرين بشكل عام؛ حيث إنَّ علاقة الشراكة التي جمعتنا مع مجموعة البنك العربي هي علاقة إستراتيجية تعود لمدة طويلة من الزمن وتقوم على احترام متبادل. وقد قرَّرت "أومينفست" تخفيض نسبة مساهمتها في بنك عُمان العربي للسماح لمجموعة البنك العربي بالاحتفاظ بنسبة 49% من مجموع أسهم البنك.

ومن شأن ذلك أن يمنح مجموعة البنك العربي سيطرة على البنك تمكنه من تعزيز مساهمته في رأس ماله، وتحسين أعماله من خلال نقل التكنولوجيا. وبحسب اتفاقنا مع مجموعة البنك العربي، فإن أومينفست سوف تقوم ببيعها ما نسبته 11.76% من حصص بنك عُمان العربي لقاء سعر يعادل القيمة الدفترية الصافية لأسهم بنك عُمان العربي كما بتاريخ 31 مارس 2020 مضروباً في 1.3. ونعتقد أنَّ هذه الزيادة تمثل قيمة عادلة لقاء حصة معتبرة تمكن مجموعة البنك العربي من السيطرة، وكذلك بالنظر إلى التوقعات المستقبلية لنمو بنك عُمان العربي.

ومع إدراكنا لما سيرتبه هذا البيع من فوات مباشر للأرباح المتأتية من تلك الحصة، إلا أننا على ثقة بأنه سيكون بإمكاننا توظيف عوائد هذا البيع في استثمارات قيّمة أخرى يكون من شأنها تعويض أي نقص في العوائد، وزيادة التنويع في استثماراتنا. وما نتمتع به اليوم من قدرات نقدية، يمكننا من النظر بشكل موسع وحثيث في عدة استثمارات.

وعلى أثر هذا البيع، فإنَّ نسبة ملكية "أومينفست" في بنك عُمان العربي سوف تنخفض إلى 31.64%. ويترتب على ذلك إعادة تصنيف استثمارنا في البنك ليصبح شركة حليفة، وستستمر أومينفست بالعمل كشريك مالي استراتيجي للبنك وتقديم الدعم في مجالات الحوكمة والتنسيق مع الجهات التنظيمية وتطوير الأعمال في السوق المحلية. ومن جانب آخر فإن مجموعة البنك العربي سوف تصنف بنك عُمان العربي كشركة تابعة، وتعمل على أداء دور الشريك الاستراتيجي من النواحي التشغيلية، وتقديم الدعم الفني لكلا البنكين ما بعد الاندماج.

ولتحقيق تطلعات المساهمين وأهدافهم، والتعويض عن أية اختلافات ناجمة عن الاندماج، فإن "أومينفست" ومجموعة البنك العربي سيقومان بتأسيس حساب عهدة يهدف إلى تمكين المساهمين الذين تنحصر استثماراتهم بتلك المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، مؤسسات وأفراد، (وبما لا يتجاوز ما نسبته 25% من مجموع مساهمي بنك العز) من بيع أسهمهم بقيمتها الدفترية. وهو يعتبر سعر ممتاز بالنظر إلى القيمة السوقية الحالية لأسهم بنك العز.

إضافة إلى دوركم في رئاسة مجلس إدارة "أومينفست"، فإنكم من كبار رجال الأعمال في السلطنة؛ الأمر الذي يمكنكم من إدراك أهمية الاستثمار الأجنبي في السلطنة. برأيك.. لماذا تقوم مجموعة البنك العربي بالالتزام بضخ المزيد من رؤوس الأموال والإمكانات في بنك عُمان العربي وتدعم هذا الاندماج بقوة؟ وهل يعكس هذا ثقة المستثمرين الأجانب في الاقتصاد العُماني؟

- البنك العربي -وعلى مدى 3 عقود من الزمن، ومنذ اشتراكه في تأسيس بنك عُمان العربي- أظهر التزاماً قوياً نحو قطاعنا المصرفي. ويقدم البنك العربي -الذي يعد من أضخم البنوك العربية بميزانية عمومية تتجاوز 50 مليار دولار والانتشار الواسع على المستوى العالمي- مساهمة قيمة كبيرة إلى السلطنة، من حيث رأس المال والمعرفة التقنية في المجالات البنكية، التجارية منها والإسلامية. وبالنظر إلى الثقة المتبادلة فيما بيننا التي تم بناؤها وتعزيزها عبر السنوات الطويلة، أكد لنا البنك العربي عزمه على المزيد من الاستثمارات في قطاعنا المصرفي في الوقت الذي نحتاج فيه إلى جلب استثمارات أجنبية مستدامة مصحوبة بخبرات فنية تشكل إضافة مهمة، وكل ذلك يعبر بشكل واضح عن مدة ثقة البنك العربي بالقطاع المصرفي، والاقتصاد والأنظمة العُمانية.

  باعتباركم من كبار المساهمين في بنك عُمان العربي، كيف سيستفيد البنك، من وجهة نظركم، من هذا الاندماج؟ وما هي توقعاتكم المستقبلية للبنك؟

- أبدى كل من "أومينفست" والبنك العربي -من خلال هذا الاندماج- التزاماً متجدداً نحو بنك عُمان العربي. ونقدر للجهات التنظيمية التنظيمية دعمها الموصول؛ إذ سيكون هناك -بعد إتمام الاندماج- بنكان مرخصان. وأعتقد أن بنك عُمان العربي سيضطلع بدور أكبر في النشاط المصرفي؛ إذ سيتمكن من الاستفادة من شبكة مصرفية أوسع وسقوف ائتمانية أعلى، وتوسع أكبر في الأنشطة البنكية الاستثمارية. ومن حيث البيانات المالية المجمعة، فإن الميزانية العمومية، ومعدل كفاية رأس المال، وهيكلة رأس المال، ووضع السيولة للبنك ستشهد زيادة معتبرة.

 أما بنك العز -الشركة التابعة لبنك عُمان العربي- فستكون له إدارة تنفيذية مستقلة ومجلس إدارة مستقل، وسيمارس أعماله المصرفية الإسلامية باستقلالية تامة. وإضافة لذلك، فإن بنك العز سيستفيد من الخبرات المتراكمة الناجحة التي يتمتع بها البنك العربي في المجالات المصرفية الإسلامية في الدول الأخرى. ونتوقع خلال السنوات المقبلة أن يبحث بنك العز فرص طرح أسهمه في اكتتاب عام أو البحث في خيارات استراتيجية أخرى.

 ومن شأن هذا الاندماج أن يخلق فرصاً عديدة في مجالات تكامل الأعمال وفرص البيع المتبادل؛ حيث سيتمكن كل من البنكين من الاستفادة من الموارد البشرية والرأسمالية التي يتوافر عليها البنك الآخر، لتقديم عدد أكبر من الخدمات والمنتجات لعملائهما.

 ومن ناحية إستراتيجية، سيتمكن بنك عُمان العربي من القيام بدور مهم في اندماجات مستقبلية محتملة في القطاع. ونرى أن بنك عُمان العربي سيكون في وضع يؤهله من الاضطلاع بدور أكبر في الاقتصاد العُماني وخلق المزيد من الفرص الوظيفية للكفاءات العُمانية.

  إذن.. كيف يُمكن لهذا الاندماج أن يحقق الفائدة لمساهمي بنك العز والمعنيين به، وتأثير ذلك على الخطط المستقبلية للبنك؟

- إنَّ ما أبداه رئيس مجلس إدارة بنك العز، وأعضاء المجلس والإدارة التنفيذية، من إدراك مبكر لأهمية هذا الاندماج بالنسبة للبنك ومساهميه، يستدعي الشكر والتقدير؛ إذ لم يكن هذا الاندماج ليتحقق لولا دعمهم الكبير. ويعد بنك العز عنصراً مهما في سوق الخدمات المصرفية الإسلامية الذي يشهد نمواً متزايداً وسريعاً نحو مستقبل مبشر. ونحن سعداء بأن اندماج بنك العز كان مع بنك عُمان العربي الذي يتمتع بخبرة طويلة ومسار أداء صحي ثابت. وقد لاحظنا التناغم والانسجام فيما بين البنكين على صعيدي الشركاء والقيادة.

أما فيما يتعلق بالخطط المستقبلية لبنك العز، فإننا نتوقع أن يقوم المساهمون بتقديم كل الدعم الإستراتيجي اللازم. كما نتوقع أن يتمتع بنك العز برأسمال قوي يمكنه من زيادة حصته السوقية في مجال الأعمال المصرفية الإسلامية ما بعد الاندماج.

  قد يهمك أيضا:

البنوك العٌمانية تحافط على السيولة رغم انخفاض أسعار النفط

صندوق النقد يكشف أن القطاع المصرفي سيواجه ضغوطات حتى 2025

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الزبير يعتبر الاندماج بين عُمان العربي والعز يعزز الاقتصاد الزبير يعتبر الاندماج بين عُمان العربي والعز يعزز الاقتصاد



أبرز صيحات الموضة لفساتين النجمات في صيف 2024

القاهرة ـ عمان اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 11:49 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

من المستحسن أن تحرص على تنفيذ مخطّطاتك
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab