97  نسبة ارتفاع عدد السجلات التجارية في سلطنة عُمان
آخر تحديث GMT22:55:42
 عمان اليوم -

97 % نسبة ارتفاع عدد السجلات التجارية في سلطنة عُمان

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - 97 % نسبة ارتفاع عدد السجلات التجارية في سلطنة عُمان

وزارة التجارة والصناعة العمانية
مسقط - عمان اليوم

/وضحت وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار أن عدد السجلات التجارية التراكمية المسجلة حسب الشكل القانوني لمختلف محافظات سلطنة عُمان حتى نهاية الربع الأول من العام 2024م، بلغت أربعمائة وخمسين ألفًا وسبعمائة وثمانية وستين (450,768) سجلاً تجارياً، وبلغ عدد السجلات التجارية المسجلة خلال الربع الأول من العام 2023م سبعة آلاف وثمانمائة وستة عشر (7,816) سجلاً تجاريًّا، مقارنة مع خمسة عشر ألفاً وأربعمائة واثني عشر (15412) سجلًا خلال الفترة نفسها من العام 2024، مسجلة ارتفاعًا بنسبة 97.2 %.

وأكدت وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار على أن توجه المستثمرين والشركات وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في تقديم معاملاتهم من خلال البوابة الإلكترونية "منصة عُمان للأعمال" أسهم بشكل كبير في ارتفاع إنجاز معاملاتهم والحصول على سجلاتهم التجارية المختلفة بكل سهولة ويسر.

وقالت الوزارة إن السجلات التجارية التراكمية المسجلة حسب الأشكال القانونية تمثلت في تاجر فرد وحكومي وشركة محدودة المسؤولية وشركة الشخص الواحد وشركة تضامنية وشركة مساهمة عمانية مقفلة؛ بالإضافة إلى مكاتب التمثيل التجاري والباعة المتجولين وشركات التوصية والأعمال التجارية المنزلية، والمنظمات غير الربحية والعمل الحر وأفرع الشركات الأجنبية، حيث سجلت ارتفاعات متفاوتة خلال الربع الأول من العام الحالي مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق.

وبيّنت دائرة المعلومات والبيانات والإحصاء بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار أن عدد السجلات التجارية التراكمية المسجلة حتى نهاية الربع الأول من العام 2024، تمثلت في مائة وسبعين ألفاً وخمسين سجلاً (170,050) لمحافظة مسقط، و اثني عشر ألفاً وتسعمائة وأحد عشر (12,911) سجلا لمحافظة البريمي، وسبعة وعشرين ألفاً وتسعمائة وسبعة وستين (27,967) سجلا لمحافظة الداخلية، واثني عشر ألفاً وخمسمائة وخمسة وعشرين (12,525) سجلا لمحافظة الظاهرة، وسبعة آلاف وستمائة وواحد وستين سجلاً (7,661) لمحافظة الوسطى، وتسعة وعشرين ألفاً ومائتين وأربعة وأربعين (29,244) سجلا لمحافظة جنوب الباطنة، وخمسة وعشرين ألفاً وخمسمائة وتسعة وثمانين (25,589) سجلّا لمحافظة جنوب الشرقية، وستين ألفاً وستين (60,060) سجلا لمحافظة شمال الباطنة وخمسة وعشرون ألفاً وثلاثة وتسعين سجلاً (25,093) لمحافظة شمال الشرقية، وثلاثة آلاف وتسعمائة وستة سجلات (3,906) لمحافظة مسندم.

كما بلغ عدد السجلات التجارية التراكمية للاستثمار الأجنبي بمختلف محافظات سلطنة عُمان سبعة وأربعين ألفاً ومائتين وسبعة وثمانين سجلاً ( 47,287) حتى نهاية الربع الأول من العام الحالي، حيث بلغ عدد السجلات في محافظة البريمي ألفًا وثلاثمائة وسبعة وسبعين (1377) سجلاً، وأربعمائة وثلاثة وثلاثين (433) سجلاً في محافظة الداخلية، ومائة وستة وسبعين (176) سجلاً في محافظة الظاهرة، ومائتين وتسعة وعشرين (229) سجلاً في محافظة الوسطى، وألفًا وتسعمائة وثلاثة وخمسين ( 1953) سجلا في محافظة جنوب الباطنة، وسبعمائة ( 700) سجل في محافظة جنوب الشرقية، وثلاثة آلاف وأربعمائة وستة ( 3406) سجلات في محافظة شمال الباطنة، ومائتين وثلاثة وثلاثين ( 233) سجلاً في محافظة شمال الشرقية، وخمسة آلاف وستمائة وأربعين (5640) سجلاً في محافظة ظفار، وثلاثة وثلاثين ألفاً وثمانية وسبعين ( 33078) سجلاً في محافظة مسقط، واثنين وستين (62) سجلاً في محافظة مسندم.

وبلغ عدد التراخيص التلقائية التي تم تقديمها عبر البوابة الإلكترونية "منصة عُمان للأعمال" أو من خلال مكاتب تقديم الخدمة " سند" ستمائة وثمانية وثلاثين ألفاً وسبعمائة وخمسة وتسعين (638795) ترخيصاً تلقائياً حتى نهاية الربع الأول من العام 2024م، مقارنة بـ 57,964 خلال الفترة نفسها من العام 2023م بنسبة زيادة بلغت 62,2 %، وبلغ عدد السجلات التجارية التراكمية الملغاة وتحت التصفية مائة وتسعة وستين ألفاً وستمائة وأربعة وتسعين ( 169694) سجلاً بنهاية الربع الأول من العام 2024م، وكانت عدد السجلات التجارية الملغاة وتحت التصفية قد بلغت 2648 سجلاً بنهاية الربع الأول من عام 2023م، مقارنة مع ثلاثة آلاف وستة وستين (3066) خلال نفس الفترة من العام 2024م مسجلة ارتفاعًا بنسبة 15.8 في المائة، وبلغ عدد التراخيص الصناعية 9420 ترخيصاً بنهاية الربع الأول من عام 2023م، مقارنة مع سبعة عشر ألفاً وثلاثمائة وخمسة ( 17305) تراخيص خلال الفترة نفسها من العام 2024م مسجلةً ارتفاع بنسبة 83.7 في %.

وتسعى وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار إلى تحويل جميع الخدمات التي تقدمها إلى خدمات إلكترونية استكمالًا للجهود التي تقوم بها الحكومة في التحول الرقمي الشامل وتعزيز بيئة الاستثمار في سلطنة عُمان، وتسهيل إجراءات بدء الأعمال التجارية لتشجيع المستثمرين على إقامة مختلف المشروعات التي ترفد الاقتصاد الوطني، وتعزز النشاط الاقتصادي وتحسين وتسهيل بيئة الأعمال وتطبيق أفضل الممارسات العالمية، وتعزيز مؤشرات سلطنة عُمان الدولية فيما يتعلق بسهولة بدء ممارسة الأعمال والتنافسية والابتكار.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

التجارة والصناعة تؤكد توفّر جميع السلع والمواد الغذائية في الأسواق العمانية

لقاء مشترك بين وزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار والمحافظين لتنمية البيئة الاستثمارية في عمان

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

97  نسبة ارتفاع عدد السجلات التجارية في سلطنة عُمان 97  نسبة ارتفاع عدد السجلات التجارية في سلطنة عُمان



النجمات اللبنانيات بتصاميم فساتين عصرية مُميزة

بيروت ـ عمان اليوم
 عمان اليوم - بايدن يرد على منتقديه ويؤكد أن العمر زاده حكمة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام

GMT 17:31 2020 الجمعة ,28 شباط / فبراير

يولد بعض الجدل مع أحد الزملاء أو أحد المقربين

GMT 20:41 2020 السبت ,05 كانون الأول / ديسمبر

يوم مميز للنقاشات والاتصالات والأعمال

GMT 19:34 2020 الخميس ,28 أيار / مايو

حاذر التدخل في شؤون الآخرين
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab