جبار عبد الخالق يكشف حصول العراق على قرض 13 مليار دولار
آخر تحديث GMT15:04:33
 عمان اليوم -

بيَّن لـ"العرب اليوم" أنَّه لا يلبي حاجة العراق للنهوض بكل القطاعات

جبار عبد الخالق يكشف حصول العراق على قرض 13 مليار دولار

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - جبار عبد الخالق يكشف حصول العراق على قرض 13 مليار دولار

عضو لجنة المال النيابية العراقية جبار عبد الخالق
بغداد – نجلاء الطائي

أعلن عضو لجنة المال النيابية العراقية جبار عبد الخالق عن حصول الحكومة على قرض من البنك الدولي بقيمة 13 مليار دولار مع فائدة تقدر بـ 1.5 بالمائة، مؤكدًا على أن قرض البنك الدولي الممنوح للعراق لا يلبي الحاجة الفعلية وهو حل وقتي للازمة, ورجّح أن تستغل اموال القرض لسد النقص في الرواتب في حين هو مخصص للنهوض بالقطعات الصحية والزراعية والبنى التحتية.

وأضاف في مقابلة مع "العرب اليوم" أن العراق يحتاج الى 119 مليون دولار لسد رواتب الموظفين والمتقاعدين, في ظل تدني اسعار النفط واستمرار الازمة الاقتصادية على الرغم من أن العراق يصدر نحو ثلاثة ملايين برميل نفط موضحًا أن سعر برميل النفط اقل من سبعة دولارات تحت سعر السوق ، فضلًا عن وجود مصاريف لوجستية ليكون السعر اقل من 10 الى 13 دولارًا ، حيث يحصل العراق مبلغ 25 دولارًا صافي عن كل برميل، لتكون الايرادات المتحصلة من النفط من 75 – 80 مليون دولار واردات يومية ، في حين الحاجة الفعلية هي 120 مليونا يوميًا, موضحًا أن العراق يسجل عجز من 40 الى 50 مليون دولار يوميا.

وأشار إلى أن القرض هو حل مؤقت للأزمة، في حين كان من المفترض أن يؤسس للخدمات الصحية والبنى التحتية ، والخدمات الانتاجية والزراعية ، وأن يتحول الى القطعات الصحية والبنى التحتية, مشيرًا إلى أنه سيستغل لسد الرواتب ، وحل جزء من الازمة.

وتابع أن العراق طالب من الاقتراض الداخلي 40 مليار دولار ، وأن هناك ديون لجولات التراخيص ، واموال البترودولار ، بالإضافة إلى ديون مترتبة على العراق لصندوق النقد الدولي، مؤكدا على ان بقاء سعر برميل النفط على ما هو عليه سيكون من الصعب على العراق الخروج من الأزمة.

وكان صندوق النقد الدولي ، والشركاء الدوليون ، والبنك الدولي قد وافقوا على منح العراق قرضا مقداره (15)مليار دولار, واختتمت مساء الخميس الماضي، المفاوضات بين الوفد الحكومي برئاسة وزير المال هوشيار زيباري ، ومشاركة محافظ البنك المركزي ، والمستشار الاقتصادي لرئيس الوزراء ، وكبار الخبراء في وزارات المال ، والنفط ، والتخطيط ، والكهرباء ، وخبراء صندوق النقد الدولي .، وتمخضت المفاوضات عن الاتفاق على برنامج ترتيبات الاستعداد الائتماني ، الذي يوفر الدعم المالي للعراق خلال السنوات الثلاث المقبلة ، مما يمكنه من الاستمرار في توفير متطلبات الحرب على تنظيم داعش ، وتحرير الأراضي العراقية من براثن هذه العصابات ، وتقليص العجز ، والفجوة المالية ، وتحقيق الإصلاح المالي والاقتصادي الحقيقي.

وحرص الوفد الحكومي على أن لا يؤثر هذا البرنامج على الإنفاق الحكومي في مجال الخدمات الاجتماعية ، والصحية ، والتعليم ، وشبكة الرعاية الاجتماعية والبرامج الإنسانية.

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جبار عبد الخالق يكشف حصول العراق على قرض 13 مليار دولار جبار عبد الخالق يكشف حصول العراق على قرض 13 مليار دولار



ديانا حداد بإطلالات راقية وأنيقة بالفساتين الطويلة

بيروت ـ عمان اليوم

GMT 13:32 2024 الخميس ,11 تموز / يوليو

نصائح للتخلص من حشرات الرطوبة المنزلية
 عمان اليوم - نصائح للتخلص من حشرات الرطوبة المنزلية

GMT 11:37 2024 الإثنين ,01 تموز / يوليو

الجمبسوت الخيار الأول لهيفاء وهبي بلا منازع
 عمان اليوم - الجمبسوت الخيار الأول لهيفاء وهبي بلا منازع

GMT 21:49 2024 الأربعاء ,10 تموز / يوليو

وجهات سياحية مُميزة لعشاق كرة القدم
 عمان اليوم - وجهات سياحية مُميزة لعشاق كرة القدم
 عمان اليوم - أفكار للكراسي المودرن الخاصة بالحديقة المنزلية

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab