جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي
آخر تحديث GMT18:08:26
 عمان اليوم -

رئيس حزب العمال كان "سعيد في السر" بنتيجة خروج بريطانيا

جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي

أوين سميث يتهم جيمي كوربين بالكذب
لندن ـ كارين إليان

اتهم جيرمي كوربين بـ"الكذب" بشأن تصويته على استفتاء البقاء في الاتحاد الأوروبي, وزعم أون سميث أن اليساري جيرمي كان "سعيدًا في السر" بقرار البريطانيين في الخروج من الاتحاد الأوربي وأوضح أنه هاجمه لأنه كان "راضيًا وإيجابيًا" إزاء الانفصال.

جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي

وتساءل سميث الذي ينافس جيرمي على زعامة حزب العمال في مواجهة ساخنة بين الطرفين أمس في غلاسكو، إذا ما كان جيرمي صوَّت على البقاء في الاتحاد الأوروبي، في محاولة منه لوضع أوروبا في دائرة التنافس على انتخابات الزعامة, لكن المنافس الويلزي قوبل بالاستهجان من الجمهور الذين اتهموه بأنه معاد للديمقراطية على خلفية تعهده بإجراء استفتاء ثان على عضوية الاتحاد الأوروبي.

وذكر سميث: "السبب في إنني اعتقد أن جيرمي ربما كان راض وإيجابي إزاء النتيجة، ولم يكن محبطًا بشأنها", وأضاف: "الحقيقة أنه نعم هادئ الآن، ولا يقوم بأي شيء بشأن الانفصال العسير إلى أن حدث، بينما ليم فوكس وديفيد دافاس وتيريزا ماي في طريقهم للقيام بفعل بديل", وأضاف: "سألته، إذا كان يهتم بحماية حقوق العمال، فلماذا نسمح لحزب المحافظين بتنفيذ الانفصال الذي سيخيب ظن العمال فينا؟".

وقال سميث إنه "مصدوم" من نتيجة الانتخابات، وإنه مستعد للقتال ضد الانفصال من خلال معارضته للقرار والمطالبة بتحريك المادة 50 من البرلمان، وتعهد بالانضمام مرة أخرى للاتحاد الأوروبي في برنامجه للانتخابات العامة المقبلة, وأضاف: "جيرمي لم يقاتل بجدية المرة السابقة, سأقوم أنا بهذا", وتابع: "حتى لو قرار الانفصال الذي سينفذ خلال 18 شهرًا أو عامين أو ثلاثة أعوام فهو أسوء للبريطانيين، ولم يضع جيرمي في برنامجه الانتخابي أنه يجب أن نرفض هذا القرار ونظل في الاتحاد", وأكمل: "هذا الأمر لا يصدق من جيرمي الذي يجعلني أقول بأنه لا يريد البقاء لبريطانيا في الاتحاد".

جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي

واستطرد, "لقد أثار ضجة بقوله: "حتى أنني لست متأكدا من أنه صوت من أجل هذا".

وأوضح جيرمي: "أظن أننا تمادينا، ولم يكن علينا أن نوجه مثل هذا النوع من الأسئلة", وأضاف, "أنت تعرف جيدا أنني صوت للاستمرار، وأنا متفاجئ ومحبط من هذا النوع من الأسئلة".

وأشار إلى أن الاستفتاء حدث وتوصلوا لنتيجة الإنفصال وإن لم تكن مرغوبة، فيجب احترامها, ولفت إلى أنه سيحارب "من أجل الحفاظ على حقوق العمال والمستهلكين والتأكد من أن هناك علاقات اقتصادية فعالة مع أوروبا حتى انتهاء مفاوضات الانفصال", وقال: "لا نريد أن نصبح ملاذ للصفقات التجارية منخفضة الضريبة بعيدًا عن دعم الاتحاد الأوروبي".

جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي

وأعرب سميث عن بالغ قلقه من أن انتخاب جيرمي قد يؤدي لتمزق حزب العمال, في حين رد جيرمي: "أنه من الشرف البالغ اختياري وانتخابي كعضو للعمال في البرلمان", وأضاف: "لدينا مسؤولية كبيرة إزاء مجتمعنا الذي انتخبنا والحزب الذي اختارنا لتمثيله، وأن فكرة الاستلقاء في أحضان الأثرياء وإقامة حزب آخر، كما حدث للحزب الديمقراطي الاجتماعي، لهو أمر مرفوض تماما بالنسبة لي", واختتم : "أنا أريد أن يكون حزبنا ديمقراطيا ومسؤولا".

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي جيمي كوربين كاذب في الاستفتاء بشأن البقاء في الاتحاد الأوروبي



نجوى كرم تخطّف الأنظار يإطلالات ساحرة ومبهجة

بيروت ـ عمان اليوم

GMT 15:53 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري
 عمان اليوم - باسل خياط بإطلالات صيفية تناسب الرجل العصري

GMT 15:37 2024 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى
 عمان اليوم - وجهات سياحية أوروبية لقضاء إجازة صيفية لا تنتسى

GMT 11:34 2024 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة
 عمان اليوم - أفكار مناسبة لديكور المداخل الصغيرة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab