صدور كتاب بعنوان المرأة في أدب نجيب محفوظ للناقد عبدالاله عبد القادر
آخر تحديث GMT20:23:19
 عمان اليوم -
تحديد موقع تحطم طائرة رئيسي "بدقة" واجتماع أزمة طارئ للمسؤولين الاتحاد الأوروبي يبحث عن مروحية رئيسي بناءً على طلب إيران القوات الروسية تقصف مطارا فى بولتافا غرب خاركيف فيضانات شديدة فى شمال إيطاليا تسبب غلق الطرق وسقوط الأشجار فيضانات قاتلة تجتاح أفغانستان ومصرع عشرات الأشخاص هيئة الطوارىء التركية تعلن أنها أرسلت إلى ايران طاقما للإنقاذ مؤلفا من ٦ مركبات و٣٢ خبيرا في البحث و قد تحركوا من منطقة بان الحدودية مع إيران بعد أن طلبت طهران من تركيا إرسال طائرة للبحث الليلي وتتمكن من الرؤية الليلية وفريق للمساعدة. وزارة الداخلية الإيرانية تعلن أنه تم تحديد سقوط طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي في دائرة قطرها كليومترين ويتواجد في المنطقة قوات من الجيش والشرطة والحرس الثوري ، والهلال الأحمر الإيراني ينفي العثور على طائرة الرئيس حتى الان .الأمر الذي يفسّر حصول إرت نور نيوز عن الهلال الأحمر الإيراني أنه لم يتم العثور على طائرة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي حتى الأن التلفزيون الإيراني الرسمي يعلن أنه تم العثور على الطائرة التي كانت تقل الرئيس الإيراني بعد ان هبطت إضطراريا الهلال الأحمر الإيراني وفرق الإنقاذ تعثر على حطام طائرة الرئيس الإيراني وفقاً ما نقله تلفزيون العالم الرسمي الإيراني
أخر الأخبار

صدور كتاب بعنوان "المرأة في أدب نجيب محفوظ" للناقد عبدالاله عبد القادر

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - صدور كتاب بعنوان "المرأة في أدب نجيب محفوظ" للناقد عبدالاله عبد القادر

عمان - بترا

تناول كتاب ( المرأة وعالم نجيب محفوظ ) للاديب والناقد الاماراتي عبد الاله عبد القادر صورة المرأة في ادب نجيب محفوظ على نحو فريد ومتمكن في الاحاطة في اشتغالات محفوظ على دواخليات المرأة في حراكها اليومي بواقع بيئتها الاجتماعي والسياسي والثقافي . يستهل المؤلف الكتاب الصادر ضمن سلسلة كتاب مجلة دبي الثقافية بالتأكيد على براعة محفوظ في رسم صورة دقيقة وامينة للمجتمع المصري بمراحل مختلفة التطور عبر تنوع علاقاته وصراعاته ونزعاته الاجتماعية التي انعكست في قصصه ورواياته بشكل واضح وتفصيلي. يرى عبدالقادر ان مجتمع محفوظ الروائي غني ومفتوح وفيه غزارة في التناول الذي يتحدد في كثير من الاحيان بخطوط رقابية الا ان حرفيته تستطيع الالتفات عن هذه العوائق وكسر حدتها من خلال طاقته الابداعية في تقديم متواليات وحلقات متصلة بفضاءات تعبيرية تنهل من مفردات تعانق صنوف الابتكار والحداثة في السرد الادبي. ويربط المؤلف بين تهافت السينما المصرية على ادب نجيب محفوظ كونها ثرية بعناصر واشكاليات الدراما كعلاقات الحب والزواج والانفصال والشغف ومالات الصراع بين الغنى والفقر . يؤكد الكتاب على الخيال الواسع واللصيق بالقضايا اليومية لمحفوظ وهو يرسم شخوصه على الورق حيث استفاد مما طرحه ستانسلافسكي في طريقة ابداع الشخصيات وفي دروس التركيز المسرحي والتأمل ووظف ذلك في اسلوبية ابداعية دقيقة للمرأة تحديدا الباحثة عن الانعتاق والتحرر من قيود فرضها المجتمع عليها تحت ذرائع عديدة . يوضح الكتاب ان ازمة المرأة في ادب محفوظ ارتبطت بالمكان وسائر تفاصيله حيث امتلك المدرسة الواقعية بنباهة وفطنة عبر احداث رواياته التي صور فيها طبيعة النظام الاجتماعي والسياسي والاقتصادي السائد الذي تكبل فيه المرأة والمجتمع برمته وايضا ممارساته وسلوكياته التي ظلت تحد من انطلاقة المرأة في الحياة. يبذل الناقد عبد القادر جهدا متسلحا بالتذوق الرفيع لادب محفوظ وجماليات الصراع الدرامي وهو يحلل ويفكك ويعاين في رصد مقنع لنماذج من شخصية المرأة في قصص وروايات محفوظ المتنوعة لكنه يتوقف مطولا في ثلاثيته الشهيرة، لافتا الى ان المرأة فيها امتلكت خصوصية وفرادة جراء انصهارها الاجتماعي والانساني بحثا عن مصير وكينونة لها تواجه فيه مجتمعا دائم التطور والتغيير، وفي النتيجة فان الكتاب رغم محدودية صفحاته الا انه يزخر بنتائج بحث عميق يلبي حاجة المكتبة العربية لهذا النوع من الدراسات النقدية لقامات من الادب العربي الرفيع.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صدور كتاب بعنوان المرأة في أدب نجيب محفوظ للناقد عبدالاله عبد القادر صدور كتاب بعنوان المرأة في أدب نجيب محفوظ للناقد عبدالاله عبد القادر



اختيارات النجمات العرب لأجمل التصاميم من نيكولا جبران

القاهرة - عمان اليوم

GMT 12:29 2024 السبت ,18 أيار / مايو

استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ
 عمان اليوم - استلهمي ألوان واجهة منزلك من مدينة كانّ

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab