اثينا تأمل بتسوية رغم موقف برلين المتشدد
آخر تحديث GMT20:00:35
 عمان اليوم -

اثينا تأمل بتسوية رغم موقف برلين المتشدد

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - اثينا تأمل بتسوية رغم موقف برلين المتشدد

المصرف المركزي اليوناني في اثينا
اثينا - أ ف ب

يتوقع ان تقدم الحكومة اليونانية اليسارية برئاسة الكسيس تسيبراس الخميس اقتراحها بتمديد خطة المساعدة المالية الدولية للبلد، في حين تعتبر برلين انه لا بد من ربط مثل هذا التمديد بمواصلة الاصلاحات.

وتحت الضغط وامام المهلة التي حددتها منطقة اليورو لاثينا حتى الجمعة لتطلب مواصلة برنامج المساعدة الذي ينتهي مفعوله في 28 شباط/فبراير، ستوجه الحكومة اليونانية رسالة الى رئيس منطقة اليورو يروين ديسلبلوم لتطلب منه فيها تمديد "التمويل" الاوروبي لستة اشهر.

لكن هذا الطلب لن يشمل سلة الاجراءات الاخيرة الواردة في "المذكرة" الجاري انجازها والتي ترفض اثينا تطبيقها، مثل زيادة قيمة الضريبة المضافة.

الا ان برلين سارعت الى التذكير بان تمديد المساعدة لليونان "لا يمكن فصله" عن تحقيق الاصلاحات الواردة في الاتفاق الموقع في 2010 وتم تجديده في 2012.

واعلن مارتن ياغر المتحدث باسم وزير المالية فولفغانغ شويبله "من غير المقبول ان نسير في التمديد من دون تطبيق الاصلاحات المتفق عليها، الامران متلازمان".

واتهم شويبله اثينا بان لديها مطالب دون استعداد لتقديم اي شيء في المقابل. وحث تسيبراس على "قول الحقيقة لليونانيين: ليس هناك سبيل سريع للخروج من الازمة".

وقال المفوض الاوروبي للشؤون الاقتصادية بيار موسكوفيسي الذي بدا اقل حسما، لاذاعة "آر تي ال البلجيكية ان "من المهم جدا ان نبذل كل الجهود الضرورية لتفادي قطيعة ستكون عبثية ومضرة بالجانبين".

واشار الى ان "هناك هوامش من المناورة" في المفاوضات.

وحذرت الولايات المتحدة الاربعاء من "اوقات عصيبة" تنتظر اليونان اذا لم يتم التوصل الى اتفاق مع الاتحاد الاوروبي حول تمويل البلد الذي يخضع اصلا للوصاية الدولية منذ 2010.

واعتبر وزير الخزانة الاميركي جاكوب لو بحسب محضر محادثة هاتفية الاربعاء بينه وبين وزير المالية اليوناني يانيس فاروفاكيس ان "العجز عن التوصل الى اتفاق سيؤدي على الفور الى اوقات عصيبة في اليونان".

ويبدو ان الولايات المتحدة تكثف بذلك ضغوطها على اثينا بينما اكتفت الاسبوع الماضي بدعوة كافة الاطراف الى "تهدئة الوضع" وايجاد تسوية للازمة.

واقر رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس اثناء لقاء مع رئيس الجمهورية المنتهية ولايته كارولوس بابولياس ان المداولات مع منطقة اليورو "وصلت الى نقطة حاسمة" لكنه يامل في "تجاوز" العقبات الحالية.

 

ومن المقرر ان ينتخب البرلمان اليوناني رئيسا جديدا مساء الاربعاء ويحتاج مرشح تسيبراس الوزير المحافظ السابق بروكوبيس بافلوبولوس الى 180 صوتا لانتخابه في هذه الجلسة من اصل 300 نائب يوناني.

 

واعلن تسيبراس الثلاثاء ان اليونان مستعدة لتوقيع اتفاق اعده مفوض الشؤون الاقتصادية في الاتحاد الاوروبي بيار موسكوفيسي ويقوم على تقديم قرض لكسب مزيد من الوقت وافساح المجال امام مفاوضات اوسع، الا ان مجموعة اليورو رفضته.

لكن ومع انتهاء مهلة استحقاق القسم الاوروبي من المساعدة البالغة 240 مليار يورو (270  مليار دولار) في نهاية شباط/فبراير، تصر الجهات الدائنة لليونان على ضرورة تامين سبل تمويل اضافية لتفادي مخاطر ان تصبح البلاد عاجزة عن التسديد وان تخرج بالتالي من منطقة اليورو.

وكان المتحدث باسم الحكومة غابريال ساكيلاريديس اعلن في وقت سابق ان اثينا ستوجه الرسالة الاربعاء مما اوحى بان اليونان تحاول التقدم بالطلب قبل اجتماع بروكسل.

وزاد تسيبراس من حدة النقاش عندما اعلن ان البرلمان سيصوت عند انتهاء المهلة يوم الجمعة على سلسلة من قوانين الاصلاحات الاجتماعية تتجاهل شروط مشروع المساعدات وتعود عن اجراءات اصلاحية اشترطتها الجهات الدائنة.

وتراهن اثينا على اتفاق مع منطقة اليورو. فقد انتهى المؤشر العام في بورصة اثينا على زيادة تفوق 1 في المئة مقابل خسائر كبيرة في اليومين الاخيرين.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

اثينا تأمل بتسوية رغم موقف برلين المتشدد اثينا تأمل بتسوية رغم موقف برلين المتشدد



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab