استغلال المستهلكين بسبب عدم تحديث التجارة في مؤشر الأسعار
آخر تحديث GMT17:19:30
 عمان اليوم -

استغلال المستهلكين بسبب عدم تحديث "التجارة" في مؤشر الأسعار

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - استغلال المستهلكين بسبب عدم تحديث "التجارة" في مؤشر الأسعار

استغلال المستهلكين
الرياض – العرب اليوم

طالب مستهلكون وزارة التجارة والصناعة بتحديث مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية على موقع الوزارة لضبط أسعار السلع في السوق المحلي ومعرفة الأسعار في المحلات التموينية الكبرى، حيث أكد عدد من المستهلكين أن مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية لم يطرأ عليها تغيير منذ شهر رمضان المبارك على موقع وزارة التجارة والصناعة الإلكتروني.

وفي رصد لعدد من المتسوقين في عدد من المحلات التموينية في المنطقة الشرقية أكدوا أن الأسعار الاستهلاكية في تذبذب كبير بين عدد من المحلات التجارية والأسواق خلال عيد الأضحى مطالبين بتحديث أسعار السلع الاستهلاكية على موقع وزارة التجارة والصناعة بحيث يعرف المستهلك الأسعار في المحلات التجارية ويختار الأنسب من الأسعار.

وأكد أحد المتسوقين فالح المطيري أن عدم تحديث مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية في موقع وزارة التجارة والصناعة يؤدي إلى تذبذب أسعار السلع في الأسواق مطالبا بضبط أسعار السلع ومؤكدا وجود ارتفاع في أسعار السلع الاستهلاكية.

وقال محمد العنزي أن هناك ارتفاعا ملحوظا في أسعار السلع بالأسواق واختلافا في أسعارها من مجمع لآخر وطالب وزارة التجارة والصناعة بتحديث مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية على موقع الوزارة لضبط أسعار السلع في السوق المحلي ومعرفة الاسعار في المحلات التموينية الكبرى، حيث أكد أن مؤشر أسعار السلع الاستهلاكية لم يطرأ عليها تغيير منذ شهر رمضان المبارك على موقع وزارة التجارة والصناعة الإلكتروني.

وأجمع عدد من مستثمري تجار المواد الغذائية في السوق المحلي على الأسباب المؤدية إلى ارتفاع أسعار بعض المنتجات الرئيسية مثل السكر والزيت، معللين ذلك بارتفاع التكلفة في الأسواق العالمية، إما في سعر المنتج نفسه أو سعر مكونات المنتج، وذلك بسبب ارتفاع سعر البترول وانخفاض الدولار، إضافة إلى محدودية الرقعة الخضراء في العالم.

ويأتي ذلك الإجماع في الوقت الذي تشهد فيه السعودية تقلبا في مؤشر التضخم خلال الفترة الماضية، في الوقت الذي أكد فيه الدكتور محمد الجاسر، محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) مؤخرا، أن التضخم ناتج عن مسببات خارجية مثل ارتفاع مختلف أسعار السلع عالميا.

وفيما يتعلق بارتفاع أسعار بعض السلع وتذبذب الأسعار أكد الدكتور واصف كابلي عضو اللجنة التجارية الوطنية في مجلس الغرف ان ارتفاع أسعار الخدمات والنقل سبب ضغوطا كبيرة على التجار؛ مما دفعهم إلى رفع الأسعار لتعويض التكاليف الجديدة التي دخلت على قيمة البضائع مثل أجور النقل من الموانئ إلى المستودعات، التي ارتفعت من 500 ريال إلى 800 ريال، إلى جانب ارتفاع رسوم خدمات مكاتب التخليص الجمركي»، مستبعدا أن تكون هناك أسباب خارجية لارتفاع الأسعار في الوقت الراهن. 

وأشار واصف كابلي إلى بحث تجار من غرفة جدة مسألة ارتفاع الأسعار، إلا أن كثيرا من أصحاب الشركات أرجع الأسباب إلى نقص العمالة بعد فترة التصحيح، مقدرا فترة ارتفاع الأسعار نتيجة تلك الأسباب بأنها لن تتجاوز ستة أشهر؛ حيث سيجري توفير الكثير من العمالة، سواء عن طريق الاستقدام أو عن طريق التعاقد مع شركات تأجير العمالة، موضحا أن تأثير التصحيح في الاقتصاد أمر وارد في بداية الأمر، إلا أنه سوف يحقق نتائج إيجابية في المستقبل مثل توفير الفرص أمام المواطنين، وتنظيم سوق العمل بشكل أفضل مما كان عليه في السابق.

وكانت وزارة التجارة والصناعة أوضحت وفرة في المعروض من السلع التموينية والغذائية، وأنه تم توفير كميات كبيرة من المواد والسلع الغذائية فيما نفذت الفرق الرقابية منذ الصباح الباكر جولات مكثفة على المباسط والبرادات والسيارات المتجولة المحملة بالسلع للتحقق من عدم وجود أي نقص في المعروض وتقيد الباعة بالأسعار الموسمية، وصادرت اكثر من 15 ألف سلعة غذائية واستهلاكية فاسدة ومقلدة.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

استغلال المستهلكين بسبب عدم تحديث التجارة في مؤشر الأسعار استغلال المستهلكين بسبب عدم تحديث التجارة في مؤشر الأسعار



GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab