السعوديون يترقبون إعلان الميزانية وسط تقلبات أسعار النفط
آخر تحديث GMT19:58:37
 عمان اليوم -

السعوديون يترقبون إعلان الميزانية وسط تقلبات أسعار النفط

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - السعوديون يترقبون إعلان الميزانية وسط تقلبات أسعار النفط

وزارة المالية السعودية
الرياض ـ محمد الدوسري

يترقب السعوديون إعلان الميزانية العامة للدولة، الأثنين المقبل، في الوقت الذي باتت تقلبات أسعار النفط الهاجس الأكبر لكثير من الدول المنتجة، حيث تبني الكثير من هذه الدول ميزانياتها السنوية وفقًا لتقديرات سعرية معينة لبرميل النفط.

وكانت أنباء أشارت إلى عزم وزارة المالية في نهاية الأسبوع الحالي إيقاف الصرف من اعتمادات ميزانية السنة المالية الحالية 2014 والحسابات الأخرى, وإقفال الصرف من ميزانية العام الجاري، ترقبًا للإعلان عن ميزانية العام الجديد 2015.

وفي الوقت الذي هبطت فيه أخيرًا أسعار النفط إلى مستويات قياسية يرى المراقبون الاقتصاديون بأن سياسة بناء الاحتياطيات المالية للمملكة ستساعد كثيرًا في تجاوز أزمة أسعار النفط الحالية وقلة الدخل. في الوقت الذي سيسهم فيه تحفظ وزارة المالية في احتساب سعر النفط عند بنائها بالميزانيات السابقة؛ بالمساعدة كثيرًا في الموافقة بين الأسعار الحالية والموازنة المستقبلية.

وتعتبر ميزانية المملكة لعام 2014 هي أضخم ميزانية يتم اعتمادها على الإطلاق، وذلك بنحو 855 مليار ريال إيرادات، والمبلغ ذاته جرى اعتماده مصروفات، إذ قدّرت المملكة متوسطات أسعار النفط لعام 2014 عند مستويات 85 دولارًا للبرميل.

ونجحت المملكة في ميزانيتها المعلنة، العام الماضي، في تخفيض حجم الدين العام إلى مستويات 75 مليار ريال فقط، بعد أن كانت قريبة من مستويات 660 مليار ريال في وقت سابق.

ومع ترقب السعوديين إعلان الميزانية العامة للدولة، حذر صندوق النقد الدولي من تراجع المراكز المالية بين معظم الدول المصدرة للنفط ومن أهمها المملكة، ويرى بهذا الخصوص أن المملكة قد تواجه عجزًا ماليًا حكوميًا في بداية 2015، إن لم تتغير السياسات.

وأشارصندوق النقد الدولي، إلى أهمية تعزيز المراكز المالية، لذا تحتاج معظم الدول إلى إجراء إصلاحات في نظام دعم الطاقة، وزيادة مستوى الإيرادات غير النفطية، وتعزيز أنظمة التحكم في إنفاق الميزانية.

وأوضح تقرير، مشاورات المادة الرابعة مع المملكة لعام 2014، أن قوة الإنفاق العام على مشاريع التنمية والبنية التحتية في الفترة الماضية ساهمت في تراجع تلك الفوائض، متوقعًا أن تواصل فوائض المالية العامة انخفاضها في هذا العام.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السعوديون يترقبون إعلان الميزانية وسط تقلبات أسعار النفط السعوديون يترقبون إعلان الميزانية وسط تقلبات أسعار النفط



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 21:16 2020 الثلاثاء ,30 حزيران / يونيو

لا تتهوّر في اتخاذ قرار أو توقيع عقد

GMT 12:22 2019 الإثنين ,01 إبريل / نيسان

تعاني من ظروف مخيّبة للآمال

GMT 09:01 2020 الجمعة ,30 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم الجمعة 30 أكتوبر / تشرين الأول لبرج الاسد

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab