الومنيوم قطر تعقد ندوة لتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي
آخر تحديث GMT10:00:16
 عمان اليوم -

الومنيوم قطر تعقد ندوة لتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - الومنيوم قطر تعقد ندوة لتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي

الومنيوم قطر
الدوحة - قنا

عقدت الومنيوم قطر ندوة بعنوان (قيمة الألومنيوم وإيجاد المعرفة) بالتعاون مع جامعة قطر وشركة هيدور للألومنيوم لتسهيل انتقال وتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي، وبهدف تشجيع الطلاب على إجراء البحوث العلمية والإيحاء لهم بأفكار خلاقة في مجال صناعة الألومنيوم، واضعين نصب أعينهم هدف أن يصبحوا خبراء في هذا المجال.

وقد قدمت الندوة التي عقدت اليوم أحدث التطورات التكنولوجية والبحوث العلمية التي أجريت في مجال عمليات الصهر الكهربائي للألومنيوم، حيث جمعت باحثين من مركز المواد المتقدمة CAM التابع لجامعة قطر، وطلبة من مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا من نفس الجامعة، وطلبة من جامعة Texas A&M في قطر الذين قدموا أعمالا مميزة في المجالات المتعلقة بالألومنيوم.

وخلال الندوة ألقى السيد هانز بيتر لانج، مدير المصهر في الومنيوم قطر الكلمة الرئيسة في الندوة بالإنابة عن الرئيس التنفيذي لألومنيوم قطر السيد خالد لرم، ذكر فيها أن الومنيوم قطر تجاوزت قدرتها الإنتاجية المخصصة، إذ وصلت طاقتها الحالية إلى أكثر من 600 ألف طن من الألومنيوم الأولي سنويا، مرجعا هذه الزيادة إلى ثقافة التحسين والمثابرة التي أوجدتها شركة الومنيوم قطر والتي أدت إلى زيادة مضطردة في انتاجية الشركة وتخفيض التكلفة، حيث صُنفت الشركة مؤخراً في المرتبة الرابعة بين جميع مصاهر الألومنيوم على مستوى العالم، بحسب تصنيف مركز أبحاث السلع الشهير CRU، مسجلة بذلك نقلة نوعية على صعيد الكلفة الانتاجية، بعد أن كان ترتيبها في المركز الثاني والعشرين خلال العام 2012.

وقال الدكتور لانج : "إن الوضع الذي وصلت إليه الشركة ما كان ليتحقق دون جهود الموظفين الذين يعملون على تشغيل هذا المصنع، معربا عن فخره بالتقدم الذي وصلت إليه شركة الومنيوم قطر.. مضيفا "حتى نتمكن من المضي قدماً في تحقيق هذه الإنتاجية المتزايدة، فإن على شركة الومنيوم قطر أن تواصل استثمارها الناجح في القوى العاملة المحلية والعالمية فيها، خاصة في سعيها لإيجاد قاعدة معرفية خاصة بصناعة الألومنيوم يتم تطويرها بالتعاون مع القطاع الأكاديمي في قطر".

وقد أخذت شركة الومنيوم قطر وشركة هيدرو للألومنيوم على عاتقهما نشر المعرفة والخبرة بقطاع الألومنيوم وصناعته في قطر. ومن هنا، لعب مركز التكنولوجيا الموجود في واحة قطر للعلوم والتكنولوجيا - والذي يرأسه الدكتور كريس ديفيداس - دوره في دفع البحوث العلمية في ميدان صناعة الألومنيوم وتقنيتها قدما في قطر.

بدوره، قال الدكتور كريس ديفيداس رئيس مركز هيدرو لتكنولوجيا الألومنيوم بواحة قطر للعلوم والتكنولوجيا: "لقد أسسنا شراكة استراتيجية مع مركز المواد المتقدمة CAM التابع لجامعة قطر تهدف للترويج لصناعة الألومنيوم في قطر وفي دول مجلس التعاون الخليجي.
 
كذلك تهدف هذه الشراكة لتزويد المشاركين بالخبرة اللازمة لإدارة العمليات في مصاهر الألومنيوم، وتعظيم فعالية هذه العمليات، والرقابة على البيئة والتدوير، والإدارة السلوكية في مجال صناعة الألومنيوم، كونه منتجا يصل للمستهلك النهائي. إننا نؤمن أن هذه الاستراتيجية ستجعل من المشاركين سفراء وموظفين رائعين في مجال صناعة الألومنيوم، الذي يُعتبر معدنا ذا إمكانات غير متناهية".

يشار إلى أن الطاقة الإنتاجية لألومنيوم قطر تبلغ أكثر من 600 ألف طن سنويا من الألومنيوم الأولي عالي الجودة، حيث يتم الإنتاج عبر خطي صهر متوازيين بطول 1.2 كيلو متر لكل منهما. وتتضمن منشآت الومنيوم قطر وحدة انتاج الأقطاب الموجبة، ومرافق التخزين وميناء التصدير، ومحطة توليد الطاقة. وينتج المصهر المجهز بالكامل بأحدث المعدات منتجات ذات قيمة مضافة تلبي أعلى معايير الجودة والسلامة والبيئة الدولية وتُستخدم كمواد أولية للعديد من الصناعات من قبيل صناعة السيارات، والبناء، والصناعات الهندسية، وفي تصنيع المنتجات الاستهلاكية، ولكافة الاستخدامات.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الومنيوم قطر تعقد ندوة لتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي الومنيوم قطر تعقد ندوة لتبادل المعلومات بين القطاعين الصناعي والأكاديمي



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab