منتدى دبي للمدن الذكية يناقش تمكين الخدمات الذكية في القطاعين
آخر تحديث GMT11:27:53
 عمان اليوم -

"منتدى دبي للمدن الذكية" يناقش تمكين الخدمات الذكية في القطاعين

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - "منتدى دبي للمدن الذكية" يناقش تمكين الخدمات الذكية في القطاعين

منتدى دبي للمدن الذكية
دبي ـ وام

نظمت كلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية المؤسسة البحثية والتعليمية المتخصصة في السياسات العامة في العالم العربي اليوم الجلسة الرابعة من منتدى دبي للمدن الذكية والذي يجمع الخبراء والمختصين لمناقشة المقاربات المنهجية لمشاريع المدن الذكية حيث ناقش المنتدى موضوع تمكين الخدمات الذكية في القطاعين العام والخاص عبر تبني منصات العمل التي تسهم في التحول نحو الخدمات الذكية وتمكينها.

واستضاف المنتدى كلا من عثمان سلطان الرئيس التنفيذي لشركة الاتصالات المتكاملة "دو" وسكوت كين المدير التنفيذي للتخطيط الاستراتيجي في شركة كاتابولت.

وتحدث الرئيس التنفيذي لـ "دو" عن تحول دبي نحو واحدة من أذكى المدن في العالم مرتكزة في ذلك إلى رؤية قيادتها التي تمتلك الإرادة للتطوير والمضي قدما حيث قامت دبي بتأسيس الهيئات الحكومية التي تترجم الرؤية إلى أهداف وتطلق المبادرات والبرامج التي تعمل على تحقيق هذه الأهداف على أرض الواقع.

وخلال محاضرته قال إن هناك فرقا بين امتلاك تطبيقات ذكية وبين التحول كليا إلى مدينة ذكية معرفا المدينة الذكية بأنها المدينة التي تمتلك نظاما متكاملا متعدد المحاور والمستويات يسمح بتحويل مناحي الحياة وأنشطتها لتكون ذكية بهدف توفير حياة أفضل وتجربة عيش أفضل من كل النواحي الاجتماعية والاقتصادية والمعيشية.

وأضاف أن دبي تمتلك بنية تحتية للاتصال تعد من بين الأفضل على مستوى العالم وهو ما سمح بوضع خطط لتحويل مختلف الدوائر الحكومية لتقديم خدمات ذكية توفر للمتعامل تجربة مرضية وتتسم بالسعادة ..وناقش منصات العمل التي تسمح بالتحول الذكي الشامل ..مسلطا الضوء على عملية جمع البيانات من مختلف المصادر من المدينة وتحويلها إلى معلومات مفيدة تسمح باتخاذ قرارات تسهم في تحسين وتطوير كل الخدمات الحكومية والخاصة.

وناقش سكوت كين في عرضه تمكين الخدمات الذكية حيث استعرض المبادئ التي تقوم عليها عملية توفير الخدمات الذكية والأدوات العملية لتنفيذها على أرض الواقع ..وتحدث عن التوجهات وأفضل الممارسات العالمية في هذا المجال ..مبينا أن المساعي العالمية للتحول إلى المدن الذكية تشترك في عملها على بناء اقتصاد أقوى وتحسين نوعية الحياة لقاطن المدينة وخفض استهلاك الموارد.

وأشار إلى أن كل مدينة تمتلك رؤية خاصة تختلف وفق موقعها واقتصادها وأن ما يميز رؤية دبي وتجربتها هو اعتماد مبدأ إسعاد المتعامل في مشروعها الطموح لتكون من أبين أذكى المدن على مستوى العالم.

وتلت المحاضرات مناقشات مفتوحة مع الحضور تناولت قضايا الهوية الرقمية وحماية البيانات والخصوصية والمتطلبات الأمنية والقوانين والتشريعات ونماذج العمل المشترك بين الحكومة والقطاع الخاص والأفراد.

وقال الدكتور على سباع المري الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية إنه مع مضي دبي قدما في مشروع تحولها لتكون واحدة من أذكى المدن يعمل المنتدى على المساهمة في تشكيل مفهوم المدينة الذكية عبر توفير منصة حوارية.

ويجمع منتدى دبي للمدن الذكية بين الخبراء والمختصين وقيادات المؤسسات العامة والخاصة بهدف تبادل الخبرات ومناقشة التحديات والتعرف على أفضل الممارسات بهدف دعم جهود العمل المشترك بين القطاعين الحكومي والخاص نحو تحقيق مشروع المدينة الذكية وذلك من خلال إتاحة الفرصة للتعرف على آخر المستجدات التقنية وتطبيقاتها العالمية من الخبراء ومناقشتها مع المسؤولين وصناع القرار.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتدى دبي للمدن الذكية يناقش تمكين الخدمات الذكية في القطاعين منتدى دبي للمدن الذكية يناقش تمكين الخدمات الذكية في القطاعين



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab