5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية خلال رمضان
آخر تحديث GMT12:23:21
 عمان اليوم -

5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية خلال رمضان

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - 5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية خلال رمضان

5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية
الرياض – العرب اليوم

فتح تزايد معدلات الإنفاق الاستهلاكي في المملكة العربية السعودية على مستلزمات الأسر من مواد غذائية وملابس وأثاث خلال شهر رمضان المبارك والمقدرة بأكثر من 5 مليارات ريال، الباب على مصراعية للمطالب بضرورة الترشيد في الاستهلاك، خصوصا فيما يتصل بالأطعمة والمواد الغذائية عموما، إذ استحوذت على النسبة الأعلى من الإنفاق.
 
وقدر عضو الجمعية السعودية للاقتصاد الدكتور عبدالله المغلوث حجم الإنفاق المحلي على المواد الغذائية والمستلزمات الأسرية من ملابس وأثاث خلال شهر رمضان بأكثر من 5 مليارات ريال، مشيرا إلى أن المستهلكين ينفقون هذه المبالغ في شراء المواد الغذائية وملابس العيد وتبديل أثاث المنزل وبعض المستلزمات المنزلية الأخرى.
 
وقال المغلوث إن استيراد السلع الغذائية وغيرها من حاجات الأسر بات يشهد معدلات كبيرة، وهو الأمر الذي يدعو إلى إعادة النظر في الثقافة الاستهلاكية بالتوعية والإرشاد، داعيا إلى ضرورة تطبيق لوائح ترشيد الاستهلاك المنزلي للمواد الغذائية التي ربما يهدر نصفها بشكل يومي خلال الشهر الكريم وغيرها، وهذه المواد تعد أموالا ضائعة ومستهلكة فيما لا ينفع.
 
و قالت أستاذ الاقتصاد في جامعة الملك عبدالعزيز في جدة كارولين هاشمي، إن كل أسرة سواء كانت فقيرة أو متوسطة تختلف طرقها في الاستهلاك خلال شهر رمضان المبارك، فيما تحرص كل الأسر العربية على أن يضاف إلى الموائد بعض الأطعمة التي تلزم الصائم، ومن هنا ترتفع نسبة الإنفاق دخل الأسر المحدودة الدخل، إذ تزيد في بعض الحالات عن 60% من قيمة ما ينفقه الفرد خلال ثلاثة أشهر.
 
وأضافت هاشمي: "وللقضاء على هذه الظاهرة لا بد من اعتدال الإنفاق وترشيد الاستهلاك، إذ يعد رمضان شهر للعبادة وليس للتبذير في المأكل والشراب، وهذا الشهر يعدّ غذاء للروح وعلى الأسر جدولة الأولويات لمتطلبات المائدة العربية، إذ لوحظ مضاعفة الشراء دون حاجة الفرد، وكثيرا ما نشاهد أشخاصا يجلبون مواد غذائية ربما تفيض عن حاجة كل أسرة وعن شراء البعض كثيرا من الطعام عزته الدكتورة كارولين بأنه عامل نفسي يضر بالصحة من جهة وبالموارد المالية للأسر" .
 
و أكد رجل الأعمال محمد باوزير أن أهم أسباب إقبال المواطنين والمقيمين على شراء المواد الغذائية كثرة العرض وارتفاع الطلب، مضيفا: "هذا الشهر الفضيل يعكس رؤيا لدى التجار والمستهلكين، إذ يشتهر بكثرة المواد وتنوعها وتعدد المعروض منها، وبين أن المجتمع السعودي لديه من العادات والتقاليد التي ترفع من الطلب على كثير من السلع الغذائية والملابس، واعتاد المستهلكون على شراء بعض المنتجات الغذائية المستوردة، ويعدّ مستوى نمو المجتمع السعودي هو ثاني أعلى معدل نمو في المجتمعات دوليا".
 
وقال باوزير إن هناك نوعين من البضائع في السوق السعودية، محلية ومستوردة، وتدخل البضائع المستوردة التي تشهد إقبالا كبيرا عبر الأسواق عن طريق المنافذ المعتمدة مثل الموانئ والمطارات، ويؤثر هذا الإقبال على المنتجات المحلية، إذ يتخذ بعض المصنعين المحليين عوامل أقل لمعايير الجودة والسلامة في التصنيع بالداخل، وهو ما يؤثر علينا جميعا كمستهلكين، فهناك بعض المواقع التي يتم ضبط مواد مغشوشة فيها ولكن يظل الكثير لم يتم ضبطها، ومن هنا يأتي دور وزارة التجارة في التفتيش والمراقبة.

 

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية خلال رمضان 5 مليارات ريال الإنفاق الاستهلاكي في السعودية خلال رمضان



GMT 11:01 2024 الأربعاء ,19 حزيران / يونيو

وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف
 عمان اليوم - وجهات سياحية مثالية لقضاء شهر العسل في الصيف

GMT 12:34 2024 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة
 عمان اليوم - نصائح لتنسيق إكسسوارات عيد الأضحى بكل أناقة

GMT 19:48 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب

GMT 22:59 2019 الأحد ,15 أيلول / سبتمبر

اهتمامات الصحف الليبية الأحد

GMT 12:27 2019 الخميس ,05 أيلول / سبتمبر

السعودية تستضيف نزال الملاكمة الأهم هذا العام
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab