الفتيات في مرحلة المراهقة وتأثير الصديقات من جهات الاتصال الاجتماعية
آخر تحديث GMT06:52:31
 عمان اليوم -

مشاكل مراهقه

 عمان اليوم -

 عمان اليوم -

المغرب اليوم

الفتيات في مرحلة المراهقة وتأثير الصديقات من جهات الاتصال الاجتماعية

المغرب اليوم

خلال سنوات المراهقة، تكون الصداقات مهمة لعدة أسباب. تقضي الفتيات في هذه المرحلة عادةً وقتاً أطول مع أقرانهن مما يقضينه مع والديهن أو أشقائهن أو غيرهم من جهات الاتصال الاجتماعية؛ لذلك، تؤثر الصديقات في العديد من جوانب حياة الفتاة. يمكن أن تساعد الصداقات الصحية المراهقات على تجنب العزلة والعديد من الخصائص السلبية المرتبطة بهذه الفترة من الحياة. لذلك توضح تأثير الصديقات في بعضهن بعضاً في مرحلة المراهقة وفقاً لـ«Our Everyday Life». القبول والثقة تساعد الصداقات المراهقات على الشعور بالقبول والثقة، ويمكن أن تمهد الطريق لتنمية روابط اجتماعية إيجابية أخرى. الثقة والشعور بالقبول من السمات الأساسية للتطور الاجتماعي والعاطفي للقتاة. عندما تشعر الفتاة أنها جزء من مجموعة، فمن غير المرجح أن تتأثر سلباً بالتنمر وأشكال الرفض الأخرى. قد تكون المراهقات اللاتي يشعرن بالثقة والقبول أقل عرضة للانخراط في تنمر الآخرين. تأثير إيجابي يمكن أن تكون للصديقات تأثيرات إيجابية في الجوانب الدراسية والاجتماعية والشخصية؛ نظراً لأن الأصدقاء غالباً ما يتشاركون أهدافاً أو اهتمامات مشتركة، فيمكنهن إقناع المراهقة باتخاذ خيارات جيدة. تشجيع النجاح في المدرسة وتوفير الأساس لشبكة أكبر من الجمعيات التي ستكون مفيدة في وقت لاحق في الحياة. يمكن أن تساعد الصداقات أيضاً المراهقة على العودة إلى المسار الصحيح مع أهدافها وخططها للمستقبل عند وجود تأثيرات سلبية أخرى. وجود صديقة جديرة بالثقة غالباً ما تكون سنوات المراهقة مرهقة. إن وجود صديقات مخلصات وموثوق بهن أمر مهم لمساعدة المراهقات على التعامل مع التوتر وعدم اليقين الذي يعد جزءاً طبيعياً من التطور. كما لاحظت اختصاصية المراهقين ماريا دي جوزمان، «تزوِّد الصداقات الصحية الفتيات بالدعم الاجتماعي للتعامل مع بعض تحديات المراهقة». يمكن للأصدقاء أن يكونوا بمنزلة لوحة صوت لقضايا مثل العلاقات والمدرسة والعمل والصراع مع الوالدين. التسلية وإثارة الأصدقاء هم أيضاً منافذ للمتعة والإثارة. تساعد الصداقات أو مجموعات الأقران المراهقين على إيجاد طرق صحية للاستمتاع خارج المنزل والمدرسة والعمل. مع التأثيرات غير الصحية، قد ينخرط المراهق في سلوك سلبي. من ناحية أخرى، تشجع الصداقات السليمة على التسلية التي لا تنطوي على خطر الانحراف أو الأذى. يشير مقال نُشر في «University of Illinois Extension» إلى أنه من خلال الرفقة والترفيه والأهداف المشتركة، تعزز الصداقات المرح والإثارة.

omantoday

سيرين عبد النور تخطف الأنظار بإطلالة مميزة

بيروت - عمان اليوم

GMT 21:52 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021
 عمان اليوم - الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021

GMT 21:07 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل
 عمان اليوم - طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل

GMT 12:07 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

سلاح الجو السلطاني العماني يشارك في تمرين (طويق
 عمان اليوم - سلاح الجو السلطاني العماني يشارك في تمرين (طويق 2) بالمملكة العربية السعودية
 عمان اليوم - تدشين عدد من البرامج الإلكترونية في وزارة الدفاع العُمانية
 عمان اليوم -

GMT 13:32 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

أنواع من الاسماك يجب عدم تناولها للمرأة الحامل

GMT 08:29 2021 الثلاثاء ,08 حزيران / يونيو

إطلالة منعشة باللون الأبيض من وحي النجمات

GMT 21:07 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل

GMT 12:24 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

طبيب عُماني يكشف عن 10 علاجات منزلية للشعر الجاف

GMT 22:07 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

المرأة برج الثور شخصيتها وميزاتها الأنثوية

GMT 09:54 2021 الإثنين ,07 حزيران / يونيو

الأزرق الفاتح لون الموضة لصيف 2021 لأطلالة مميزة
 عمان اليوم -
 
syria-24
omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab