أخبار عن السعودية وأرامكو

أخبار عن السعودية وأرامكو

أخبار عن السعودية وأرامكو

 عمان اليوم -

أخبار عن السعودية وأرامكو

الكاتب جهاد الخازن
بقلم : جهاد الخازن-عمان اليوم

شركة أرامكو باعت ٤٩ في المئة من خط أنابيب بمبلغ ١٢،٤ بليون دولار وهذا المبلغ سيأتي من مجموعة تقودها شركة اي آي جي للطاقة العالمية وهي شركة مقرها واشنطن تستثمر في خطوط النفط وغير ذلك من البنى التحتية للطاقة

المجموعة الدولية ستشتري حوالي نصف شركة جديدة إسمها خطوط أرامكو للنفط وهذه لها حق في ٢٥ سنة من تلقي دفعات من أرامكو لنقل النفط عبر شبكة خطوط النفط السعودية

أرامكو وعدت بدفع أرباح بقيمة ٧٥ بليون دولار أكثرها للدولة السعودية مع ضرائب أخرى سنوياً. وهذا يفوق مبلغ ٤٩ بليون دولار هي مجموع دخل الشركة السنة الماضية. والشركة اتفقت مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان لبناء حركة استثمار داخلية جديدة في البلاد

أرامكو لها ٥١ في المئة من الشركة الجديدة ولها حق امتلاك خط الأنابيب. أرامكو قالت إن السعودية ستقرر ما تنتج الشركة. الامارات العربية المتحدة لها نوع مماثل من الاتفاقات مع شركات أجنبية

مسؤولون سعوديون نفوا أن تكون بلادهم وايران تجريان محادثات في العراق. جريدة "فاينانشال تايمز" قالت إن المحادثات جرت في ٩ نيسان (ابريل)، وشملت هجمات الحوثيين على المملكة العربية السعودية. الجريدة قالت إن المحادثات بين البلدين عمل لها رئيس وزراء العراق مصطفى الكاظمي الذي تحدث الشهر الماضي مع الأمير محمد في الرياض

المفاوضات بين السعودية وايران هدفها تحسين العلاقات بين البلدين بعد خمس سنوات من قطع العلاقات الدبلوماسية بينهما

المفاوضات جرت في العراق وبعد أن كان البلدان قطعا العلاقات الدبلوماسية في سنة ٢٠١٥. آخر مفاوضات بين البلدين جرت سنة ٢٠١٦، والرئيس الاميركي جو بايدن يريد مفاوضات لاستئناف العمل بالاتفاق النووي مع ايران

السعودية أيدت وقف القتال في اليمن مع الحوثيين الذين تؤيدهم ايران. الحوثيون شنوا هجمات على مدن سعودية ومنشآت نفط

ولي العهد الأمير محمد بن سلمان يقوم بخطوات لتحسين علاقات بلاده مع الولايات المتحدة ومع الرئيس بايدن الذي وعد بإعادة النظر في العلاقات مع المملكة العربية السعودية لإنهاء الحرب في اليمن المستمرة منذ ست سنوات

الاتصالات السعودية - الايرانية جرت في بغداد وشملت البحث في هجمات الحوثيين وذكرت الجريدة أن الوفد السعودي رأسه خالد بن علي الحميدان، رئيس المخابرات، وهناك اجتماع آخر قريباً 

omantoday

GMT 13:17 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

ظهورُ الشيوعيّةِ في لبنان

GMT 12:58 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

الجيش اللبناني ما له وما له

GMT 13:51 2021 الثلاثاء ,08 حزيران / يونيو

أخبار من السعودية وفلسطين والصين

GMT 13:45 2021 الثلاثاء ,08 حزيران / يونيو

الكِفاحُ من أجل المناخ هو مِفتاحُ إنعاشِ العراق

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أخبار عن السعودية وأرامكو أخبار عن السعودية وأرامكو



GMT 20:26 2021 الأحد ,13 حزيران / يونيو

أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021
 عمان اليوم - أحدث اتجاهات موضة حقائب اليد النسائية لصيف 2021

GMT 21:52 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021
 عمان اليوم - الفستان التيشيرت نجم الموضة في صيف 2021

GMT 21:07 2021 الأربعاء ,09 حزيران / يونيو

طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل
 عمان اليوم - طرق استخدام الأرابيسك في ديكور المنزل

GMT 15:40 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 14:10 2019 السبت ,16 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 04:17 2019 الإثنين ,18 آذار/ مارس

بريشة : هاني مظهر

GMT 07:37 2017 الإثنين ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : أسامة حجاج

GMT 06:18 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : أسامة حجاج

GMT 07:36 2018 الإثنين ,24 كانون الأول / ديسمبر

خبراء يحذرون من هذه الأطعمة في وجبة الفطور

GMT 06:15 2017 الإثنين ,25 كانون الأول / ديسمبر

بقلم : عهد التميمي

GMT 08:12 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بريشة : Plantu

GMT 20:47 2018 الجمعة ,30 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل
 
syria-24
omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab