أشوشو مسرحية تتنبأ بسقوط الإخوان
آخر تحديث GMT19:58:37
 عمان اليوم -

"أشوشو" مسرحية تتنبأ بسقوط "الإخوان"

 عمان اليوم -

 عمان اليوم - "أشوشو" مسرحية تتنبأ بسقوط "الإخوان"

القاهرة - خالد حسانين

تناقش مسرحية "أشوشو"، التي تُعرض حاليًا في المركز الثقافي الفرنسي، في إطار فعاليات المهرجان الحادي عشر للشباب المبدع، بشكل غير مباشر سيطرة جماعة "الإخوان" بعد انفرادها بالسلطة، وتغوّلها بعد أن حققت غايتها، وقدمت وعودًا زائفة للناخبين، وتمرد الشعب عليها، وإسقاطه لها في نهاية المطاف. تبدأ أحداث المسرحية عندما يحاول راضي إيجاد حل لمشاكله مع زوجته التي تعاملة بقسوة، رغم أنها لم تكن كذلك عندما تقدم لخطبتها والارتباط بها، لكنها ظهرت على حقيقتها بعد ذلك، ليواجه مصيرة الغامض، لكنه يحاول جاهدًا لتغيير واقعه الصعب، فيستعين بالشيطان ليكون معه فريقًا واحدًا ضد زوجته، فإذا بالشيطان ينقلب عليه ويتفق مع الزوجة. وفي النهاية يتمرد الشعب الذي يرمز له بالمواطن المغلوب على أمره راضي، بطل العمل، ويقرر عدم الاستسلام وينتصر في النهاية. المسرحية مستوحاة من قصة "الشيطان في خطر" لتوفيق الحكيم، وبطولة تامر ضيائي، وجيهان أنور، وأميرة عبد الرحمن، وإخراج جمال عبد الناصر. ويقول مخرج العمل جمال عبد الناصر علي: إن المسرحية تكشف بشكل غير مباشر الوجه الآخر لأي سلطة مستبدة لا تؤمن بلغة الحوار، من خلال إسقاط على الواقع، وتفشل كل محاولات الشعب في التخلص من الجماعة، ويفشل الشيطان نفسه في مساعدة الشعب أيضًا في ذلك الأمر، فالعرض رغم أنه مأخوذ عن قصة لتوفيق الحكيم إلا أنه يتماس مع الواقع والأحداث الجارية. يضيف عبد الناصر: على الرغم من أن الرمز والإسقاط واضح جدًا على الأحداث الجارية في العمل، إلا أنه لا يوجد ما يؤخذ علينا من إساءة أو إهانة لأي أحد، فالمسرحية تدور أحداثها عن زوجة ثانية تُدعى خيرية، لباحث وعالم في العلوم الإنسانية يدعي راضي، كان يأمل في زواجه الثاني أن يحقق السعادة الزوجية والكرامة الإنسانية، ولغة الحوار بينه وبين زوجته، إلا أن زوجته الثانية لم تختلف عن الأولى في شيء، ولذلك قرر التخلص منها عن طريق أشوشو، الشيطان الذي يظهر له ليبحث عن مخرج لأزمته من نهاية العالم، من خلال البحث الذي يكتبه أشوشو، ويتفق راضي وأشوشو على اتفاق، مفاده أن يخلص الشيطان راضي من زوجته، في مقابل حصوله علي البحث الذي ينقذ به نفسه، فهل ينجح الشيطان وراضي في ذلك؟ هذا ما سيكشف عنه العرض المسرحي الذي يغلب على أحداثه الكوميديا.

omantoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أشوشو مسرحية تتنبأ بسقوط الإخوان أشوشو مسرحية تتنبأ بسقوط الإخوان



الأميرة رجوة بإطلالة ساحرة في احتفالات اليوبيل الفضي لتولي الملك عبدالله الحكم

عمان - عمان اليوم

GMT 19:55 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف
 عمان اليوم - اللّون الأحمر يتصدر إطلالات المشاهير هذا الصيف

GMT 19:48 2024 الأربعاء ,12 حزيران / يونيو

نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - نصائح لتنظيف المنزل لعيد الأضحى بأقل مجهود
 عمان اليوم - أفكار مميزة لديكورات غرف نوم الأطفال حديثي الولادة

GMT 09:41 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تعيش أجواء مهمة وسعيدة في حياتك المهنية

GMT 16:04 2019 الخميس ,01 آب / أغسطس

تمتع بالهدوء وقوة التحمل لتخطي المصاعب
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

omantoday Omantoday Omantoday Omantoday
omantoday omantoday omantoday
omantoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
oman, Arab, Arab